الإثنين 29 مايو 2017 م - ٣ رمضان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / الجيش السوري يتقدم بحلب ويصد هجوما لإرهابيي (داعش) بريف ‏حمص

الجيش السوري يتقدم بحلب ويصد هجوما لإرهابيي (داعش) بريف ‏حمص

دمشق ــ الوطن ــ وكالات:
أحرز الجيش السوري تقدما في معاركه ضد المسلحين في مدينة حلب، في وقت صد فيه هجوما لإرهابيي “داعش” بريف ‏حمص الشرقي، شنه التنظيم على عدد من النقاط العسكرية.
واستكمل الجيش السوري إحكام الطوق حول مدينة حلب. كما يخوض وحلفاؤه معارك مع المسلحين في حي بني زيد بالتزامن مع غارات روسية مكثفة على المنطقة. وبات الجيش السوري بحسب ماورد بوكالة “سانا” السورية الرسمية، على مسافة 1200 متر فقط من إغلاق طريق الكاستيلو بالكامل أمام المسلحين، علماً أن الطريق صارت تحت السيطرة النارية للجيش السوري. ويعد طريق الكاستيلو الشريان الأساسي لإمداد المجموعات المسلحة من ريف حلب الشمالي، باتجاه الأحياء الشرقية لحلب.
إلى ذلك، أحبطت وحدة من الجيش والقوات المسلحة السورية بريف حمص الشرقي هجوما شنه تنظيم “داعش” على عدد من النقاط العسكرية. وأفاد مصدر ميداني في تصريح لمراسل “سانا” بأن وحدة من الجيش اشتبكت مع مجموعات إرهابية من تنظيم (داعش) هاجمت نقاطا عسكرية في تلال قرية أبو العلايا شرق مدينة ‏حمص بنحو 70 كم. ولفت المصدر إلى أن الاشتباكات انتهت بإحباط الهجوم بعد سقوط عدد من القتلى والمصابين بين صفوف الإرهابيين وتدمير آلياتهم وعتادهم.
من جهة أخرى، وجهت وحدة من الجيش والقوات المسلحة ضربات مكثفة على تجمعات ومحاور تحرك لإرهابيي تنظيم “داعش” في ريف حماة الشرقي. وأشار مصدر ميداني إلى أن وحدة من الجيش دمرت آلية لإرهابيي التنظيم الإرهابي وأوقعت قتلى ومصابين في صفوفه قرب سد عقارب في ريف حماة الشرقي.
وكان المركز الروسي لمراقبة تنفيذ وقف الأعمال القتالية لفت في بيان له أمس إلى أن إرهابيي تنظيمي “جبهة النصرة” و”داعش” مستمرون في محاولات عرقلة اتفاق وقف الأعمال القتالية موضحا أنه رغم هذه الانتهاكات إلا أن الاتفاق لا يزال صامدا في المناطق التي عمها في معظم المحافظات السورية.

إلى الأعلى