السبت 25 مارس 2017 م - ٢٦ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / في لقاء رئيس الأولمبية العمانية بعدائنا بركات الحارثي: تحطيم الحارثي لأرقامه الشخصية يؤكد طموحه الكبير ويزيد من ثقتنا في قدراته بالاولمبياد
في لقاء رئيس الأولمبية العمانية بعدائنا بركات الحارثي:  تحطيم الحارثي لأرقامه الشخصية يؤكد طموحه الكبير ويزيد من ثقتنا في قدراته بالاولمبياد

في لقاء رئيس الأولمبية العمانية بعدائنا بركات الحارثي: تحطيم الحارثي لأرقامه الشخصية يؤكد طموحه الكبير ويزيد من ثقتنا في قدراته بالاولمبياد

بركات الحارثي : لقائى برئيس الأولمبية العمانية حافز كبير لي لتحقيق نتيجة مشرفة للسلطنة
عقد الشيخ خالد بن محمد الزبير رئيس اللجنة الأولمبية العمانية مؤخرا لقاء مع اللاعب بركات الحارثي، بحضور الشيخ سيف بن هلال الحوسني نائب رئيس اللجنة الأولمبية العمانية رئيس الاتحاد العماني لألعاب القوى وطه بن سليمان الكشري أمين السر العام للجنة الأولمبية العمانية والمدرب الوطني محمد الهوتي وذلك في مكتبه بمبنى اللجنة الأولمبية العمانية والاتحادات الرياضية ببوشر.

وخلال اللقاء ببركات الحارثي أبدى الشيخ خالد الزبير تفاؤله الكبير من إمكانيات لاعبنا في تحقيق الكثير في مشواره القادم، وقال: ثقتنا في قدرات عدائنا البطل كبيرة جدا، نتيجة الجهد والحماس الكبير الذي يبذله اللاعب في تدريباته الماضية، والتي استطاع من خلالها تحقيق أرقام شخصية جيدة كسر بها حاجز الأرقام السابقة بالوصول إلى 10.05، مؤكدا أن تحطيم الأرقام الشخصية دليل واضح على الطموح الكبير الذي يملكه هذا اللاعب الذي يتحلى بطموح الأبطال، وتأهله الى الأولمبياد مؤشر على أن هناك طموحا أكبر لهذا اللاعب من مجرد التأهل، موضحا أن لكل مرحلة من مراحل الإعداد هدفها الخاص الوصول الى المرحلة القادمة حيث ان التأهل الى دورة الألعاب الأولمبية التي ستقام بالبرازيل 2016 إنجازا في حد ذاته، ولا زال لدى اللاعب الكثير ليقدمه من أجل تحقيق الطموحات.

ووجه الشيخ خالد الزبير الشكر للاتحاد العماني لألعاب القوى على جهوده الكبيرة في توفير البيئة الجيدة للاعب من أجل تطوير مستواه الفني والمهاري وقال: لقد بذل الاتحاد العماني للعبة جهودا مخلصة من أجل تأمين البيئة المناسبة لتطوير مهارات اللاعب من خلال توفير البرامج التدريبية والمعسكرات التي خضع لها اللاعب طوال الفترة الماضية بقيادة مدربه البلغاري بانكوا حيث ان نتائج التدريبات تؤكد المستوى المتطور للاعب وتبرز الطموح الذي يملكه العداء بركات الحارثي من أجل الوصول إلى أفضل الأرقام الشخصية التي تضعه في خط المنافسة في التصفيات القادمة.

وأوضح رئيس اللجنة الأولمبية العمانية أن الاهتمام باللاعب هو الأهم وكل من معه من إداريين وفنيين لخدمة اللاعب، لذلك فأعمال الجميع مسخرة لخدمته، مضيفا أن تضافر جهود الجهات المعنية بالرياضة من وزارة الشؤون الرياضية والاتحاد أدت الى صناعة هذا البطل الذي يتطلع الجميع من خلاله الى تحقيق نتائج ايجابية، ووجه رئيس اللجنة الأولمبية العمانية الشكر لمسؤولي الاتحاد العماني لألعاب القوى على جهودهم لتوفير البيئة المناسبة للتدريبات، وللجهاز الفني بقيادة المدرب البلغاري بانكوا والإداريين على جهودهم الجيدة لمساعدة عدائنا لتطوير مهاراته، ، مضيفا أن اللقاء مع العداء بركات الحارثي جاء للوقوف معه على آخر استعداداته وتحفيزه على بذل المزيد من الجهود، وشكره على ما قام به من جهد مضاعف خلال فترة المعسكرات الماضية، متمنيا للاعب التوفيق في مشواره المهم في السباق .

من جانبه ابدي عداؤنا بركات الحارثي سعادته الكبيرة بلقاء رئيس اللجنة الأولمبية العمانية وقال: إنه حافز كبير لتقديم الأفضل وبذل المزيد من الجهود لتحقيق نتيجة مشرفة لوطني السلطنة موجها شكره الكبير للاتحاد العماني لألعاب القوى واللجنة الأولمبية العمانية ووزارة الشؤون الرياضية على وقفتهم الجماعية ودعمهم المتواصل طوال الفترات السابقة والقادمة، مضيفا أن الدعم ساهم بشكل كبير في تطور المستوى الفني والمهاري كما أدى إلى تحسين الرقم الشخصي المحقق.

وحول التدريبات الماضية قال الحارثي: المعسكر الماضي الذي استمر لعدة أشهر بمملكة البحرين وأقيم تحت إشراف المدرب البلغاري كان معسكرا ناجحا وخضت بعده عدد من البطولات منها دورة الألعاب الخليجية بالرياض والتي كانت محكا جيدا لي وحصلت على الميدالية الفضية وكنت قريبا من الحصول على ذهبية المسابقة فيما كانت آخر مشاركاتي مع النادي الأهلي الإماراتي في دبي وتمكنت من تحقيق نتائج وميداليات في تلك المشاركة وكانت فرصة جيدة لإبراز القدرات التي اكتسبتها في المعسكر التدريبي بالإضافة الى مشاركتي في المسابقات المحلية، مؤكدا أن تركيزه الأكبر على اللإعداد للأولمبيات وتحقيق نتيجة إيجابية للوطن، موضحا أن التدريبات السابقة تميزت بالتدريبات المكثفة فيما بدأ المدرب تغير النظام التدريبي بتقليل ساعات التدريبات حتى يكون الجسم انحف لزيادة قوة الانطلاقة وتحقيق نتائج مشرفة، حيث ستسجل الأيام القادمة خوض تجارب حتى تكون الدافع للدخول بمعنويات أكبر .

وأكد أن الطموح كبير في المشاركة بالأولمبياد لتحقيق نتائج طيبة ورفع علم السلطنة عاليا في هذا الحدث المهم الذي يتميز بتغطية شاملة من كافة وسائل الإعلام مما يسهم في الترويج الجيد للرياضة العمانية، موضحا أن مشاركته تهدف للوصول الى المرحلة النهائية وهذا يعد انجازا كبيرا، متمنيا أن أكون ضمن المشاركين في نهائي المسابقة والسعي جاهدا لتحقيق نتائج أفضل.

وأشاد الشيخ سيف بن هلال الحوسني نائب رئيس اللجنة الأولمبية العمانية رئيس الاتحاد العماني لألعاب القوى بالوقفة الثمينة للشيخ خالد بن محمد الزبير رئيس اللجنة الأولمبية العمانية للالتقاء بالبطل بركات الحارثي متوجها له بالشكر والتقدير والثناء على تلك اللمسة الجميلة، وقال: لقد خضع الحارثي لتدريبات متواصلة بدأت ببرنامج تخصصي في الولايات المتحدة الأميركية وبعدها توجه لمعسكر تدريبي مع منتخب البحرين لزيادة الجرعات التدريبية، حيث بدأت نتائج تلك المعسكرات تأخذ بثمار جيدة، كما تلمسنا من بطلنا الحارثي الكثير من الحماس والجهد الكبير لتطوير مستواه الفني وهذه مؤشرات توضح أن عداءنا لديه الرغبة الصادقة لتحقيق إنجاز للسلطنة، موضحا أن الوصول إلى الأولمبياد إنجاز في حد ذاته، وهنا نتوجه له بالشكر الجزيل على جهوده وصبره الكبير على الضغوطات النفسية والذهنية والبدنية التي بذلها طوال الفترات الماضية، مما أسهم ذلك في تحقيق رقمين شخصيين له، ولا زلنا نأمل منه الكثير لتحقيق نتائج مشرفة حيث إنه يختزل الكثير ليقدمه خلال الفترة القادمة، مجددا في ختام حديثه الشكر القوى لرئيس اللجنة الأولمبية العمانية على هذه اللفتة بلقاء عدائنا البطل، وقال: نيابة عن أسرة ألعاب القوى نتوجه بجزيل الشكر للشيخ خالد الزبير على الدعم والمساندة والشكر لعدائنا البطل على جهوده وإخلاصه الكبير أثناء التدريبات.

وقال المدرب محمد الهوتي سعداء باللقاء مع رئيس اللجنة الأولمبية العمانية والجلوس مع الشيخ خالد بن محمد الزبير رئيس اللجنة الأولمبية العمانية، كما نفخر بما حققه لاعبنا البطل بركات الحارثي الذي تأهل منذ بطولة الألعاب العسكرية بكوريا وواصل فيما بعد تدريباته بحماس كبير، مشيدا بالوقفة الكبيرة التي وجدها اللاعب من الاتحاد العماني لألعاب القوى الذي وفر له برنامجا تدريبيا مكثفا مما ساهم في تطور مستواه الفني والمهاري وحقق خلالها أرقاما شخصية جديدة، موضحا انه وخلال الإشراف على تدريبات اللاعب في الفترات الماضية فقد كانا طموحا ويبل جهودا مضاعفة لتحسين أرقامه، حيث حقق في البداية أرقاما مؤهلة للتصفيات وبعدها حطم عددا من أرقامه الشخصية الجديدة، موضحا أن التأهل في حد ذاته يعد إنجازا ونتوقع أن بطلنا قادر على تحقيق الأفضل ولديه الإمكانيات والطموح والرغبة الصادقة للاستفادة من الفرص، وتجاوز كل التحديات ودعاؤنا له أن يحقق الشيء الذي يطمح له.

إلى الأعلى