Alwatan Newspaper

اضغط '.$print_text.'هنا للطباعة

سوريا: روسيا تقصف مواقع داعش .. وتطويق المسلحين بحلب يؤرق داعميهم

موسكو ـ عواصم ـ (الوطن) ـ وكالات:
أعلن الجيش الروسي أنه قصف أمس مواقع لإرهابيي تنظيم داعش قرب مدينة تدمر الأثرية التي استعادها الجيش السوري في نهاية مارس بدعم من الطيران
الروسي، فيما بات تطويق الجيش السوري للمسلحين بحلب يؤرق داعميهم من معارضي الخارج ودول غربية.
وأوضحت وزارة الدفاع الروسية في بيان أن ست قاذفات قنابل من طراز تو-22 ام 3 أقلعت من قاعدتها في روسيا ووجهت “ضربة مكثفة لمنشآت تنظيم داعش الإرهابي”.
من جانب آخر أعرب وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف عن أمله في أن يتميز الحوار مع أنقرة حول تسوية الأزمة السورية بصراحة أكثر، بفضل تطبيع العلاقات الروسية ـ التركية كما أعرب لافروف عن قلقه من تباطؤ المبعوث الدولي ستيفان دي ميستورا في إجراء جولة جديدة من المفاوضات السورية في جنيف.
في غضون ذلك قال مسؤول بجماعة مسلحة إن المناطق التي يسيطر عليها المسلحون بحلب قامت بتخزين إمدادات أساسية تكفي لأشهر في ظل تطويق الجيش السوري لمواقع المسلحين.
وانتقد أنس العبدة رئيس ما يسمى الائتلاف الذي يشكل المظلة للمعارضين السوريين من الخارج تطويق الجيش السوري لمناطق المسلحين بحلب متحدثا عن أزمة إنسانية تهدد مئات آلاف المدنيين.
وقال العبدة في تصريح من اسطنبول، حيث مقر الائتلاف “لا أرى إرادة سياسية فعلية داخل المجتمع الدولي للتوصل إلى حل سياسي في سوريا”.
وقال العبدة “نحن قلقون جدا لأن قطع طريق الكاستيلو بشكل كامل يعني تجويع أكثر من 300 ألف مدني”.
كما دعا وزير الخارجية الفرنسي جان مارك ايرولت من بيروت إلى فك ما وصفه بـ(الحصار) الذي باتت تفرضه قوات الجيش السوري على الأحياء الشرقية من مدينة حلب في شمال سوريا.


تاريخ النشر: 13 يوليو,2016

المقالة مطبوعة من جريدة الوطن : http://alwatan.com

رابط المقالة الأصلية: http://alwatan.com/details/125741

جميع حقوق النشر محفوظة لجريدة الوطن © 2014