الخميس 21 سبتمبر 2017 م - ٣٠ ذي الحجة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / السياسة / مواجهات فـي الشجاعية والبريج ومخيم عايدة .. ودائرة الاحتجاج تتسع فـي السجون

مواجهات فـي الشجاعية والبريج ومخيم عايدة .. ودائرة الاحتجاج تتسع فـي السجون

القدس المحتلة ـ :
أصيب ستة شبان بالرصاص الحي، مساء أمس الأول في اشتباكات مع قوات الاحتلال الإسرائيلي شرق حي الشجاعية شرق مدينة غزة، وشرق مخيم البريج وسط القطاع كما شهد مخيم عايدة مواجهات مع الاحتلال توسعت دائرة الاحتجاج بين الأسرى في سجون الاحتلال.
وقالت مصادر فلسطينية إن جنود الاحتلال المتمركزين في محيط موقع «ناحل عوز» العسكري شرق حي الشجاعية شرق مدينة غزة، أطلقوا الرصاص الحي صوب مجموعة من الشبان اقتربوا من الحدود ورشقوا الجنود بالحجارة، ما أدى لإصابة شابين بعيارين ناريين في قدميهما نقلا إلى مستشفى الشفاء غرب المدينة، وحالتهما وصفت بالمتوسطة، فيما أصيب آخرون بالاختناق نتيجة استنشاقهم الغاز المسيل للدموع الذي أطلقه جنود الاحتلال في المنطقة.
وأضافت أن أربعة شبان آخرين أصيبوا بالرصاص الحي، الذي أطلقه جنود الاحتلال قرب موقع «المدرسة» شرق البريج، صوب مجموعة من الشبان.
ونقل الجرحى إلى مستشفى شهداء الأقصى في مدينة دير البلح المجاورة لتلقي العلاج، حيث وصفت حالتهم بالمتوسطة.
يذكر أن قوات الاحتلال تطلق النار بشكل يومي على المواطنين قرب مناطق التماس الحدودية، فيما يواجه الشبان والفتية الاحتلال بالحجارة.
وكان أصيب أربعة مواطنين، في وقت سابق، برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي، خلال مواجهات اندلعت في مخيم عايدة شمال بيت لحم.
وأفادت مصادر فلسطينية بأن المواجهات اندلعت في منطقة المفتاح شرق المخيم، ما أدى لإصابة أربعة مواطنين بينهم فتية بالرصاص الحي في الأطراف، نقلوا على إثرها إلى مستشفى بيت جالا الحكومي، حيث وصفت حالتهم بالمستقرة.
إلى ذلك طالب مركز الاسرى للدراسات أمس السبت وسائل الاعلام الفلسطينية والعربية والقوى الوطنية والاسلامية والمراكز والمؤسسات العاملة في مجال الأسرى بالبدء ببرنامج نضالى مساند وداعم للأسرى فى خطواتهم النضالية المستمرة ، وفى خطواتهم التصعيدية التى سيشرع بها الأسرى بداية هذا الأسبوع للتضامن مع الأسير بلال كايد ، والذى يخوض اضرابا مفتوحا عن الطعام لأكثر من شهر على التوالي , رفضا لقرار سلطات الاحتلال بتحويله للاعتقال الاداري بعد انتهاء مدة حكمه البالغ 14 عام ونصف.
وأشاد الباحث رأفت حمدونة مدير المركز بدور الأسرى عامة ، وأسرى الجبهة الشعبية خاصة لموقفها الموحد في مناهضة قرارات أجهزة الأمن الاسرائيلية بكافة الوسائل وعلى رأسها وقف الاعتقالات الادارية بلا لائحة اتهام وبملفات سرية ، ولمساندتهم للرفيق المضرب عن الطعام الأسير بلال كايد في خطوته الاستراتيجية ، وحذر من ممارسات أجهزة الأمن الاسرائيلية وإدارة مصلحة السجون التابعة لها ، حيث التصعيد غير المسبوق بحقهم ، واستهدافها للأسرى والتضييق عليهم في كل تفاصيل حياتهم .
من جانب آخر اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي فتى من مخيم عايده شمال بيت لحم، في الضفة الغربية المحتلة
وقالت مصادر فلسطينية إن قوات الاحتلال اعتقلت الفتى عبد الخالق أشرف أبو سرور (13 عاما) أثناء تواجده قرب منطقة «المفتاح» شرق المخيم.
إلى ذلك، سلمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فجر السبت، ثلاثة شبان من بلدة بيت فجار، جنوب بيت لحم، بلاغات لمراجعة مخابراتها.
وذكرت مصادر فلسطينية، أن قوات الاحتلال سلمت محمد خالد طقاطقة (30 عاما) ، ومحمد علي طقاطقة (32 عاما)، وصهيب راضي ديرية (25 عاما)، بلاغات لمراجعة مخابرات الاحتلال في مجمع مستوطنة «غوش عتصيون»، جنوب بيت لحم
وأصيب مواطن بجروح، الليلة قبل الماضية، في اعتداء للمستوطنين بمنطقة وادي قانا غرب سلفيت.
وقال المواطن خالد الأطرش في تصريجات صحافية، إن مستوطني «عمانوئيل» المقامة على أراضي المواطنين شمال بلدة ديراستيا، هاجموا المركبات المارة من وادي قانا بالحجارة، ما أدى لإصابة مواطنة بجروح في يدها، إضافة لتحطيم عدد من نوافذ المركبات.
من جانبها اعتدت قوات الاحتلال الاسرائيلي، أمس السبت، بالضرب المبرح، على مواطن من جنين، على حاجز زعترة العسكري جنوب نابلس .
وذكرت مصادر فلسطينية، أن جنود الاحتلال، اعتدوا بالضرب المبرح على المواطن غسان فتحي سليم أبو الوفا (40 عاما)، أثناء عبوره على حاجز زعترة العسكري.وأضافت تلك المصادر أنه جرى نقل أبو الوفا إلى أحد المستشفيات لتلقي العلاج.

إلى الأعلى