الجمعة 24 مارس 2017 م - ٢٥ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / هيثم بن طارق يدشّن شعار “نزوى عاصمة الثقافة الإسلامية 2015 م”واستعراض مرفقات المركز الثقافي
هيثم بن طارق يدشّن شعار “نزوى عاصمة الثقافة الإسلامية 2015 م”واستعراض مرفقات المركز الثقافي

هيثم بن طارق يدشّن شعار “نزوى عاصمة الثقافة الإسلامية 2015 م”واستعراض مرفقات المركز الثقافي

حمد المعمري : التأخير في تنفيذ مشروع “المركز” سببه الرئيسي تطويره لمستوى الطموحات بما يليق بمكانة نزوى وتاريخها

• خمسة ملايين ريال لمركز نزوى الثقافي على مساحة 9510 أمتار مربعة والانتهاء في مايو العام المقبل
• السلطنة تستضيف اجتماع وزراء الثقافة في الدول الإسلامية أعضاء منظمة المؤتمر الإسلامي
• ندوة عن العمارة الإسلامية تحمل عنوان “حماية وتوثيق واستدامة التراث العمراني”
كتب ـ فيصل بن سعيد العلوي : تصوير ـ العمانية :
دشن صاحب السمو السيد هيثم بن طارق آل سعيد وزير التراث والثقافة صباح شعار نزوى عاصمة الثقافة الإسلامية للعام 2015م بحضور سعادة الشيخ حمد بن هلال المعمري وكيل وزارة التراث والثقافة للشؤون الثقافية،حيث استعرض “سموه” الشعار ودلالاته إضافة إلى استعراض بعض الصور الخاصة بمجسم مركز نزوى الثقافي،حيث بارك “سموه” البدء في مشروع المركز الثقافي،والجهود المبذولة واعرب عن امله ان يرى المشروع النور في العام المقبل (حسب المخطط ).
بعدها استعرض سعادة الشيخ حمد بن هلال المعمري وكيل وزارة التراث والثقافة للشؤون الثقافية شعار نزوى عاصمة للثقافة الإسلامية 2015 م ودلالته حيث قال : هو خلاصة المشاركة بعد إعلان الوزارة لتصميم الشعار وشارك فيه قرابة 120 متسابقا، وبعد عملية الفرز تم اختيار هذا الشعار للمصمم يونس بن سليمان السليماني ، حيث ان للشعار رمزا دلاليا لمعلمين من المعالم التاريخية والمعمارية العريقة في ولاية نزوى وهما قبة جامع السلطان قابوس والذي يعد أحد المعالم الإسلامية المهمة والجميلة، وقلعة نزوى والتي تتصدر أهم المعالم الأثرية الموجودة بالولاية التي تنفرد من بين قلاع سلطنة عمان بكبر حجمها وإشرافها من علياء على واحة خضراء وغابة من النخيل تروي بساتينها شبكة من الأفلاج. وقد تم اعتماد قبة المسجد وشكل حصن القلعة تكريمًا لهذين المعلمين المجيدين وتم إضافة كلمة نزوى في شكل قبة وجملة عاصمة الثقافة الإسلامية بخط الثلث وهو من أعرق الخطوط العربية الإسلامية.وقد تم اعتماد اللون الذهبي ودرجاته، وهو لون يرمز للشمس والسطوع والتميز ويضفي على الشعار فخامة ورقيا.
وأشار “المعمري” ان هذا الشعار سوف يطبع في كافة المطبوعات والاوراق الرسمية التي تعنى بنزوى عاصمة الثقافة الإسلامية 2015 بدءا من اليوم ، وعلى ـ حد قوله ـ بأن ان السلطنة هي الدولة الوحيدة ضمن عواصم الثقافة الاسلامية التي تعلن عن استعداداتها بإطلاق شعارها قبل 9 اشهر من بدء الفعالية رسميا.
اجتماع وزراء الثقافة
وقال سعادة الشيخ حمد بن هلال المعمري وكيل وزارة التراث والثقافة للشؤون الثقافية ان الحدث الأبرز الذي تستضيفه السلطنة احتفاء بهذه المناسبة هو اجتماع وزراء الثقافة في الدول الإسلامية (اعضاء منظمة المؤتمر الإسلامي) حيث وجهت الدعوة لهم لإقامة الدورة المقبلة في نزوى عاصمة الثقافة الاسلامية ، وسوف يتم التحضير لهذا الامر والاستعداد له بشكل جيد يليق باسم البلد،وسيتم تحديد وقته لاحقا .
الموازنة والتسويق
وحول الموازنة المالية يقول “المعمري” :نعمل على موازنة مريحة جدا ونوجه الشكر لمجلس الوزراء والحكومة الرشيدة على دعمهم للمشروع ، ونعمل بهذه الموازنة المريحة ، وبطبيعة الحال سنعزز مشاركات مضافة على الميزانية ولكنها لن تشكل الا العبء الإداري والذي سنتجاوزه ان شاء الله .اما حول الخطط التسويقية والإعلانية فيقول “المعمري” :هناك فريق تسويقي وإعلاني وعندنا خطة مهمة لكننا سنبدأ فعليا مع بداية 2015 ولا يحق لنا ادبيا تجاوز احتفالات العاصة التي تحتفل بالفعالية الآن ، ولكننا سنسعى لتقديم كل خططنا مع بداية العام .
المركز الثقافي
وحول مركز نزوى الثقافي قال “سعادته” :المجمع ينفذ في مدينة نزوى وسيبقى لنزوى واهل المحافظة ، ووجوده يعد احد نتاجات وإنجازات نزوى عاصمة الثقافة الاسلامية ، وكنا نأمل ان يبدأ المركز ممارسة نشاطه مع بداية عام 2015 ، ولكن تأتي الرياح بما لا تشتهي السفن .. كانت رغبتنا هكذا ولكن تشاركنا مؤسسات هي الاخرى لها ظروفها ، ولكن مع جاهزيته في أي وقت خلال العام فانه سيبقى معلم حضاري وتاريخي وثقافي في نزوى .
وحول اهم اسباب التأخير يشير ” سعادته” :ان اهم اسباب التأخير هي الطموحات الافضل وهذا لا يعد عرقلة بقدر ما هي إضافة من اجل الديمومة لمثل هذه المراكز وليس لوقت معين ، لذا فأن أهم اسباب التأخير كان ان المركز تم اقتراحه بمساحة معينة وقليلة ومع تكلفته الاقل ، الا اننا ارتأينا بحجم طموحاتنا ان تتضاعف المساحة ومكونات المجمع ، حيث ان تكلفة المبنى في تصوره السابق قرابة المليون والنصف إلى المليونين ريال عماني ، وتم مضاعفته الى خمسة ملايين ريال عماني ، وعذا الامر تطلب اعادة المخطط وغيره من امور واستشارات هندسية لمضاعفة كافة المكونات وبالتالي الامور المالية وغيرها ،وهذا الامر بالتالي يشفع التأخير لاننا على ثقة باننا نعمل من أجل مركز ثقافي يوازي حجم نزوى ومكانتها التاريخية وهذا الجانب الهندسي والفني والاعتمادات المالية بحد ذاتها تأخذ حيزها المعتاد من الوقت،إضافة إلى شراكتنا مع مؤسسات اخرى لها إلزاماتها وظروفها.
مراكز ثقافية أخرى
وتعليقا على موضوع المركز الثقافي يقول المهندس عاصم بن محمد السعيدي مدير عام الشؤون الإدارية والمالية : ان الوزارة تعمل على جملة مراكز ثقافية منها مسندم والبريمي وصحار وصور ، ومشروع المركز الثقافي في نزوى تم اعتماده بموازنات لا ترضي الطموح لذا تم إعادة النظر فيها من اجل ان تتواكب وحجم الطموحات واهداف المركز،وعليه فان موازنة مجمع نزوى منحتنا مساحة لاعتمادات مالية لا تقل اهمية عن المجمعات الثقافية الاخرى التي ستقام في باقي المحافظات ، اما عن جاهزية المركز المتوقعة في مايو 2015م وسبب التأخير فأنه يجب ان لا يربط ذهنيا ان المركز يتبع لنزوى عاصمة الثقافة الاسلامية بل
لـ “نزوى” التاريخ والحضارة.
المناشط والفعاليات
ويضيف وكيل وزارة التراث والثقافة للشؤون الثقافية ان اللجان المختصة قطعت شوطا كبيرا في البرامج والمناشط ، حيث تبدأ اجتماعاتها من الاسبوع القادم لتأطير البرامج المقترحة ووضعها في برنامج عملي يبدأ من عام 2015 م ،حيث تم وضع برامج كثيرة منها ما يعني البحوث والدراسات ، واستضافة مجموعة من الايام والاسابيع الثقافية،واقامة مجموعة من المعارض والمحاضرات ، وتفعيل الانشطة الاعلامية والمواقع الالكترونية والقنوات الاعلامية الاخرى ، حيث تشكلت فعليا اللجان ستتابع هذا البرنامج الضخم كل في مجاله ، مؤكدا في الوقت نفسه انه تم فعليا الانتهاء من إعداد البرامج .
ويقول “المعمري” :سيقام مهرجان الشعر العماني في دورته المقبلة في اواخر ديسمبر من العام الجاري 2014 ، بحيث يتقارب مع بداية عام 2015 م وسيقام المهرجان تحت شعار نزوى عاصمة للثقافة الإسلامية ويعد استهلالا لبدء الفعاليات رسميا ، كما سيقام المهرجان هذا العام بغير نظام المسابقة المعتاد،مع رفع نسبة المكافآت لأربعين شاعرا في الفصيح والشعبي بواقع 20 شاعرا لكل مجال.
كما سيصادف إقامة مهرجان المسرح ذلك العام وبالتالي سيقام المهرجان في نزوى في اواخر العام 2015 م
واعتقد انه في ذلك الوقت سيكون مسرح المركز الثقافي جاهزا ، مع العلم ان المهرجان منفصل بموازنته ولكنه تم توظيفه ليكون في هذا الحدث نزوى عاصمة الثقافة الاسلامية اضافة الى إقامة الملتقى الادبي،كما سيتم إقامة جناح خاص بنزوى عاصمة الثقافة الإسلامية في معرض مسقط الدولي للكتاب العام المقبل،وسيتم تخصيص ركن للمنجزات البحثية والمشاريع التي تم طرحها للباحثين احتفاء بالمناسبة .
كما يشير سعادة الشيخ حمد بن هلال المعمري إلى انه يجري العمل الآن على اضافة ندوة عن العمارة الاسلامية بعنوان “حماية وتوثيق واستدامة التراث العمراني” تضاف الى البرامج الفعلية التي تم اعتمادها ، وسنكون بلقاء المؤسسات الاهلية والمهنية المعنية بالثقافة في السلطنة لاخذ رأيها وافكارها للمساهمة في تقديم البرامج والفعاليات.
مواقع المناشط
وحول مواقع المؤمل إقامة المناشط عليه يؤكد سعادة الشيخ حمد بن هلال المعمري وكيل وزارة التراث والثقافة للشؤون الثقافية ان هناك عشرات البدائل الموجودة لاقامة المناشط،ويقول : في الاسبوع المقبل ستقوم اللجنة المختصة لنزوى عاصمة الثقافة الإسلامية بزيارة جميع المواقع المعنية في نزوى وسنحددها إضافة إلى البدائل الاخرى المتوقعة.
مكونات مركز نزوى الثقافي
*مساحة البناء الاجمالية 9510 أمتار مربعة
*المسرح 3150 أمتار مربعة
*مبنى الادارة بمساحة اجمالية 1785 مترا مربعا
*المكتبة العامة 735 مترا مربعا
*النادي العلمي 530 مترا مربعا
• المسرح الخارجي 450 مترا مربعا
• ورشة الأعمال الفنية 435 مترا مربعا
• النادي الموسيقي 400 متر مربع
• القاعة المتعددة الاغراض 365 مترا مربعا
• مكتبة الاطفال 320 مترا مربعا
• المرافق الخدمية 195 مترا مربعا
• مخزن الآثار 130 مترا مربعا

إلى الأعلى