الثلاثاء 24 أكتوبر 2017 م - ٤ صفر ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / السياسة / البحرين تدعو لتقوية الجبهة الداخلية لمواجهة الأجواء العالمية المضطربة

البحرين تدعو لتقوية الجبهة الداخلية لمواجهة الأجواء العالمية المضطربة

المنامة ـ من غازي الغريري:
قال رئيس وزراء البحرين الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة أن الأجواء العالمية المضطربة والمشحونة بالمخاطر تستوجب الحذر وتقوية الجبهة الداخلية لصد آثارها وأن يتحرك المجتمع الدولي ليعم السلام الجميع، فمن غير المنصف أن تعيش دول في سلام واستقرار وتنمية وتترك دول أخرى تعاني من ويلات الإرهاب والصراعات والنزاعات الطائفية. وأشار رئيس الوزراء لدى استقباله أمس (الأربعاء) مدير معهد السلام الدولي تيري رود لارسين إلى أن الجميع في البحرين ينعم بحقوقه الإنسانية و الحريات والديمقراطية وتهيئ له الحكومة الخدمات وفق أعلى مستويات الجودة وتدعم الكثير من الخدمات والسلع في متناول المواطن بسهولة ووفرة ، فلماذا إذن هناك من يحاول أن يجرها لدوامة العنف وعدم الاستقرار ويجعل منها ساحة للصراعات والاضطرابات ويستغل الأطفال والناشئة في العنف ، فمن يمارس مثل هذه الأعمال جماعات بعيدة كل البعد عن الإصلاح وهي لا تعدو عن كونها جماعات إرهابية . وأشاد رئيس الوزراء خلال لقائه لارسن بدور المعهد على صعيد الأبحاث والدراسات وبإسهاماته الايجابية في الجهود التي تدعم السلام العالمي ، مؤكدا على أهمية تواجد المكتب الإقليمي لمعهد السلام الدولي في البحرين نظرا لدوره المهم للمنطقة وللبحرين في التأثير الايجابي على الأحداث التي تشهدها منطقة الشرق الأوسط . من جانبه أكد مدير معهد السلام الدولي أنه ثبت بأن هناك أيادي خارجية تتدخل في شؤون البحرين الداخلية، وان البحرين تمت معاملتها من الإعلام الخارجي وبعض دوله بطريقة غير عادلة وغير منصفة وبمعايير مزدوجة دون النظر إلى حجم المنجزات والإصلاحات المهمة التي حققتها البحرين في المجال الإنساني والحقوقي والديمقراطي ، ويؤسفنا استغلال مناخ الحرية والديمقراطية في البحرين لتنظيم مسيرات وتجمعات يعقبها عنف ومولوتوف. الى ذلك أكد رئيس الوزراء أن الحكومة مستمرة في توجهاتها الداعمة للقطاع المالي والمصرفي ليكون أحد العناصر الرئيسية في دفع النشاط الاقتصادي. وأعرب رئيس الوزراء خﻻل استقباله امس (الأربعاء) الين بابياس رئيس الشركات والبنوك الاستثمارية وعضو اللجنة التنفيذية في بنك بي ان بي باريبا عن تقديره لدور بنك بي ان بي باريبا في دعم القطاع المصرفي البحرين، وإسناد العلاقات البحرينية الفرنسية في المجالات الاقتصادية عامة والمصرفية والمالية بشكل خاص، وأثنى سموه على إسهامات هذا البنك العريق في توفير فرص التدريب والتوظيف أمام المواطنين. واستعرض رئيس الوزراء مع رئيس الشركات والبنوك الاستثمارية وعضو اللجنة التنفيذية في بنك بي إن بي باريبا لأنشطة البنك في البحرين وبرامجه وتوجهاته الحالية والمستقبلية، وفي هذا الصدد نوه صاحب السمو الملكي رئيس بالحرص الذي تبديه إدارة البنك على التطوير المستمر لأنشطتها في البحرين. ونوه رئيس الوزراء بالمكانة المتميزة التي يتبوأها بنك بي إن بي باريبا عالمياً كواحد من المؤسسات المالية والمصرفية التي لها حضورها المميز في المشهد المالي العالمي. من جهته أشاد رئيس الشركات والبنوك الاستثمارية وعضو اللجنة التنفيذية في بنك بي ان بي باريبا بما تقدمه الحكومة من تسهيلات وما تتمتع به مملكة البحرين من تشريعات وأنظمة مالية ومصرفية تدعم العمل المصرفي العالمي وتساعد البحرين على احتضان واستقطاب كبريات المؤسسات المصرفية، منوها بالبيئة الاقتصادية والاستثمارية المحفزة التي توفرها البحرين وبالمقومات التي تمتلكها البحرين والتي أسهمت في جعل البحرين منطلقا للأعمال الاستثمارية والمصرفية في المنطقة.

إلى الأعلى