الجمعة 20 أكتوبر 2017 م - ٢٩ محرم ١٤٣٩ هـ
أخير

أخير

١
أَخِي رُصِدَ الظُّلْمُ ..
فَسُكِتَ عَنِ الجُرْمِ.

2
أَخِي رُضِّعَتِ الأَحْقَادُ ..
وَضَاعَ الاِتِّحَادُ.

3
أَخِي رُطَبُنَا نَقِيُّ المَاءِ ..
نَواهُ يَغِيضُ الخُبَثاءُ.

4
أَخِي رُعَاةُ التَّآزُرِ ..
يَدُورُ حَوْلَهُمُ التَّآمُرُ.

5
أَخِي رَغْبَةُ الدَّمَارِ ..
عِنْدَ تَاجِرُ السِّلاحِ قَرارٌ.

6
أَخِي رَفُّ الأَجْنَبِيِّ ..
سَادِيٌّ وَدَمَوِيٌّ.

7
أَخِي رُقِيُّ الذِّمَّةِ ..
أَخْلاقٌ تَرْوِيَ الهِمَّةَ.

8
أَخِي رُكْنُ المُحَرِّفِينَ ..
رَخِيصُ التَّدْوِينِ.

9
أَخِي رَمَادُ التَّمَزُّقِ ..
علَى الوَجْهِ يَحْرُقُ.

10
أَخِي رَنَّةُ الصَّوْتِ ..
لا تَجْلِبُ المَوْتَ.

11
أَخِي رَهْوُ المَعانِي ..
هُوَ مَنْ يُعانِي.

12
أَخِي رَوْنَقُ الحَياءِ ..
مَطْلَبُنَا لِلإْحْيَاءِ.

13
أَخِي رِيَاحُ الفُرْقَةِ ..
لِلْعَدُوِّ قُوَّةٌ وَغِبْطَةٌ.

* أَخِيرٌ: (أ خ ر): اِحْتَلَّ الصَّفَّ الأخِيرَ: ضِدُّ الأَوَّلِ، أيْ آخِرُ واحِدٍ فِي الصَّفِّ:- هُوَ الأخِيرُ فِي الصَّفِّ.. وَأَخِيرًا حَضَرَ الغَائِبُ: فِي آخِرِ الأَمْرِ، فِي نِهَايَةِ الأمْرِ، فِي الخِتَامِ.. أَخِيرًا وَلَيْسَ آخِرًا: أيْ أنَّ هُنَاكَ أَشْيَاءَ أُخْرَى يُمْكِنُ ذِكْرُهَا غَيْرَ الَّتِي وَرَدَتْ فِي خِتَام الحَدِيثِ.. صَعَدَ النَّفَسُ الأَخِيرُ: مَاتَ. وأخْيَرُ: جَمْعُه: أَخَايِرُ (خ ي ر) (أَفْعَلُ التَّفْضِيلِ): هُوَ مِنْ أَخْيَرِ النَّاسِ: مِنْ أفْضَلِهِمْ.
وخَيَّرَ: (فِعْلٌ) خيَّرَ، يُخَيِّرُ، تَخْيِيرًا، فَهُوَ مُخَيِّرٌ، والمَفْعُولُ مُخَيَّرٌ. خَيَّرَهُ بَينَ البَقاءِ أوِ الذَّهَابِ: جَعَلَهُ يَخْتَارُ بَيْنَ، تَرَكَ لَهُ حُرِّيَّةَ الاخْتِيَارِ. خَيَّرَهُ عَلَى إِخْوَتِهِ: فَضَّلَهُ عَلَيْهِمْ. خَيَّرَ بَيْنَ الأَشْيَاءِ: فَضَّلَ بَعْضَها علَى بَعْضٍ. فِعْلٌ مُخَيَّرٌ: فِعْلٌ مُباحٌ، عَمَلُهُ وعَدَمُ عَمَلِهِ سَواءٌ. وخارَ: (فِعْلٌ) خارَ، يَخِيرُ، خِرْ، خَيْرًا وخِيرَةً وخِيَرَةً، فَهُوَ خَائِرٌ، والمَفْعُولُ مَخِيرٌ. خَارَهُ عَلَى صَاحِبِهِ أَوْ خَارَ الشَّيْءَ: فَضَّلَهُ. ورَجُلٌ خَيْرٌ وخَيِّرٌ، مُشَدَّدٌ ومُخَفَّفٌ، وامْرأَةٌ خَيْرَةٌ وخَيِّرَةٌ، والجَمْعُ أَخْيارٌ وخِيَارٌ. والخَيْرُ: ضِدُّ الشَّرِّ، وجَمْعُهُ خُيُورٌ. وخَارَ تُفَّاحَةً: اِنْتَقَاهَا، اِخْتَارَهَا. خارَ الشَّيءَ علَى غَيْرِهِ: فَضَّلَهُ علَيْهِ خَارَ المَوْتَ علَى الدَّنِيَّةِ.

عبدالحميد بن سليمان الطائي
www.hawshuroof.com

إلى الأعلى