الأربعاء 26 يوليو 2017 م - ٢ ذي القعدة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / ممثلا لجلالة السلطان .. أسعد بن طارق يترأس وفد السلطنة فـي القمة العربية
ممثلا لجلالة السلطان .. أسعد بن طارق يترأس وفد السلطنة فـي القمة العربية

ممثلا لجلالة السلطان .. أسعد بن طارق يترأس وفد السلطنة فـي القمة العربية

أزمات المنطقة والعمل العربي المشترك والقضية الفلسطينية أمام القادة الاثنين والثلاثاء
مسقط ـ نواكشوط ـ ـ وكالات:
ممثلاً لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيـد المعظـم ـ حفظه الله ورعاه ـ يغادر البلاد اليوم صاحب السمو السيد أسعد بن طارق آل سعيد ممثل جلالة السلطان متوجهًا إلى الجمهورية الإسلامية الموريتانية لترؤس وفد السلطنة المشارك في أعمال الدورة السابعة والعشرين لمؤتمر القمة العربية العادية لمجلس جامعة الدول العربية.
ويرافق سموه معالي يوسف بن علوي بن عبدالله الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية ومعالي الدكتورعبدالله بن محمد السعيدي وزير الشؤون القانونية ومعالي محمد بن سالم التوبي وزير البيئة والشؤون المناخية وسعادة السفير الدكتورعلي بن أحمد العيسائي سفير السلطنة المعتمد لدى جمهورية مصر العربية ومندوبها الدائم لدى جامعة الدول العربية وسعادة الشيخ خليفة بن حمد البادي مستشار بمكتب ممثل جلالة السلطان وسعادة سيف بن أحمد الصوافي مستشار بمكتب ممثل جلالة السلطان وسعادة القائم بأعمال سفارة السلطنة لدى الجمهورية الإسلامية الموريتانية.ويناقش القادة عددا من الموضوعات.

بمشاركة السلطنة .. وزاري تحضيري يدعو إلى تفعيل العمل العربي المشترك وتعزيز التعاون مع التجمعات الإقليمية والدولية
قمة نواكشوط تنطلق غدا .. ونزاعات المنطقة والإرهاب والقضية الفلسطينية على الطاولة
الانتهاء من إعداد مشروعات القرارات الاقتصادية والاجتماعية
نواكشوط ـ القاهرة ـ الوطن ــ وكالات: يعقد القادة العرب قمة غدا الاثنين وبعد غد الثلاثاء في العاصمة الموريتانية تتصدرها ملفات نزاعات المنطقة في سوريا وليبيا والعراق حيث ينشط الإرهاب، ولبحث الأمن في العالم العربي وتشكيل قوة عربية مشتركة والمبادرة الفرنسية لاستئناف المفاوضات بين إسرائيل والفلسطينيين.
وبمشاركة السلطنة، اجتمع وزراء خارجية الدول العربية بالعاصمة الموريتانية نواكشوط للتحضير للقمة الـ27، حيث ترأس وفد السلطنة في الاجتماع معالي يوسف بن علوي بن عبدالله الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية . وجرى خلال الجلسة الافتتاحية ، تسليم الرئاسة الدورية لوزراء الخارجية من قبل سامح شكري وزير خارجية مصر إلى وزير الخارجية الموريتانية اسلكو ولد أحمد ازيد بيه . وقال سامح شكري ، في كلمته ، إن الارهاب واللاجئين غير الشرعيين من أكبر الازمات التي يواجهها العالم العربي خلال هذه المرحلة ، داعيا الى الوقوف دقيقة صمت على من ذهبوا ضحية الازمات في سوريا واليمن والعراق وليبيا. ودعا شكري إلى تفعيل العمل العربي المشترك الذي مازال دون المستوى المطلوب .من جانبه قال وزير الخارجية الموريتاني ان دورة نواكشوط ستمثل انطلاقا لعمل عربي مشترك أكثر فعالية وبلورة تصور لحل المشكلات الداخلية . ودعا الى تعزيز التعاون مع التجمعات الاقليمية والدولية وبخاصة مع مجموعة الدول الافريقية.
وكان وزراء المال والاقتصاد العرب انتهوا خلال اجتماعهم التحضيرى أمس الاول من إعداد مشاريع القرارات الاقتصادية والاجتماعية التى ستصدر عن القمة العربية فى العاصمة الموريتانية نواكشوط . حيث ترأس وفد السلطنة معالي سلطان بن سالم الحبسي الأمين العام للمجلس الأعلى للتخطيط.
وطالبت تلك القرارات الدول العربية بدعم وتقوية خطوط الربط البحرى ، فيما بينها لدعم التجارة العربية البينية ، وايلاء الخدمات اللوجستية الاهتمام اللازم ، ودعم المناطق اللوجستية في الدول العربية وتطويربنيتها التحتية . كما طالبت بتكثيف التحرك السياسي العربي في الامم المتحدة ووكالاتها المتخصصة ، لتفعيل الاتفاقيات الدولية المتعلقة بحماية المدنيين فى وقت الحرب والواقعين تحت الاحتلال الاسرائيلي فى الاراضى الفلسطينية ، بما يمكن من إدخال المساعدات الاغاثية والصحية الى الاراضى الفلسطينية .
وفيما يتعلق بالتقرير النصف مرحلي للمدة من 2010 ــ 2015 عن انجازات الهيئة العربية للطاقة الذرية لتنفيذ الاستراتيجية العربية للاستخدامات السلمية للطاقة الذرية، أكدت مشاريع القرارات أن الاستخدامات السلمية للطاقة النووية تعد حقا اصيلا للدول الاطراف في معاهدة عدم انتشار الاسلحة النووية، والتى انضمت لها جميع الدول الاعضاء بجامعة الدول العربية ، وعلى استحقاقها للدعم الدولى اللازم لتنمية الاستخدامات السلمية للطاقة النووية، لا سيما من الوكالة الدولية للطاقة الذرية مشيرة الى الاجراءات المتخذة من جانب كل من الامارات ومصر والاردن لانتاج الكهرباء من الطاقة النووية/ ووجه المجلس الشكر الى الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس القمة على رعايته لاعمال اول مؤتمر وزاري إقليمي على مستوى العالم حول تنفيذ خطة التنمية المستدامة 2030 في الدول العربية في ابريل الماضي وعلى جهوده المقدرة لدعم مسيرة العمل العربي المشترك . وقال الامين العام المساعد للجامعة العربي احمد بن حلي ان القادة العرب سيستعرضون “كل الازمات التي تعيشها الامة العربية وجوانبها الامنية” في اطار “مقاربة مناسبة وتوافقية”. وتقدم المندوبون الدائمون بعدد من مشاريع قرارات عدة تتناول تطورات الازمة السورية في عامها السادس والوضع فى كل من ليبيا و اليمن والعراق بالاضافة الى اتهام يران بالتدخل فى الشؤون الداخلية للدول العربية. وقال بن حلي هذا الاسبوع خلال اجتماع تحضيري للقمة ان “تحقيق الامن داخل الامة (العربية) بعمل مشترك ضد الارهاب خصوصا عبر انشاء قوة عربية مشتركة”. واوضح ان مبدأ انشاء هذه القوة اقر في القمة العربية في شرم الشيخ في مصر في 2015، لكن ما زال يجب تحديد طبيعتها وتشكيلتها ومختلف جوانبها. من جهته، اكد مندوب موريتانيا الدائم في الجامعة العربية ودادي ولد سيدي هيبه ان القمة ستتبنى “اعلان نواكشوط” في ختام القمة التي “ستتبنى موقفا يوحد العرب بدلا من تقسيمهم”.
وخصصت الجامعة العربية بندا كاملا مخصصا لصيانة الامن القومى العربي ومكافحة الارهاب المستفحل في عدد من البلدان العربية. ومن مشاريع القرارات المطروح نص تؤكد فيه الجامعة العربية على “موقفها الثابت فى الحفاظ على وحدة سوريا واستقرارها وتضامنه مع الشعب السوري ازاء ما يتعرض له من انتهاكات خطيرة تهدد وجوده وحياة المواطنين الابرياء”. وتشهد سوريا نزاعا اسفر منذ 2011 عن مقتل اكثر من 270 الف شخص وادى الى دمار هائل في البنى التحتية ونزوح اكثر من نصف السكان داخل البلاد وخارجها. وحول الوضع في ليبيا، اعد مشروع قرار يؤكد تجديد “الرفض لاى تدخل عسكرى فى ليبيا لعواقبه الوخيمة، وضرورة تقديم الدعم للجيش الليبي فى مواجهة كافة التنظيمات الارهابية بشكل حاسم”.
وستشغل القضية الفلسطينية حيزا مهما في اعمال القمة العربية خصوصا مع طرح فرنسا لمبادرة لاعادة اطلاق عملية السلام الفلسطينية الاسرائيلية. وتضمن مشروع القرار الخاص بفلسطين التأكيد على “حق تقرير المصير وإقامة دولة فلسطين المستقلة وإطلاق سراح جميع الأسرى من سجون الاحتلال، وحل قضية اللاجئين الفلسطينيين”، كما ورد في نص وزع على الصحافيين. كما يحذر مشروع القرار اسرائيل من ان “التصعيد الخطير” بخصوص المسجد الأقصى قد “يشعل صراعا دينيا في المنطقة”.

إلى الأعلى