الأربعاء 25 يناير 2017 م - ٢٦ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / الاحتلال يمضي في الاستيطان والفلسطينيون يدينون

الاحتلال يمضي في الاستيطان والفلسطينيون يدينون

القدس المحتلة ـ (الوطن):
يمضي الاحتلال الإسرائيلي في التهام الأراضي الفلسطينية بالاستيطان، حيث أعلن عن خطة جديدة لبناء مئات الوحدات الاستيطانية في مدينة القدس المحتلة الأمر الذي ندد به الفلسطينيون.
وحذر الناطق باسم الحكومة الفلسطينية يوسف المحمود، في بيان صحفي أمس، من “خطورة إجراءات إسرائيلية ضمن تصعيدها الشامل في الأراضي الفلسطينية المحتلة وانفلات الاستيطان والمستوطنين”.
وحمل المحمود الحكومة الإسرائيلية “المسؤولية الكاملة عن هذا التصعيد الذي يهدف إلى تثبيت واقع احتلالي على الأرض، وتدمير أي إمكانية أو جهد لإعادة إحياء العملية السياسية المبنية على أساس حل الدولتين والتي تنادي بها كافة الأطراف الدولية والإقليمية”.
ودعا مؤسسات المجتمع الدولي وكافة الأطراف ذات الصلة إلى “تحمل مسؤولياتها إزاء الوضع الذي تعمل سلطات الاحتلال على تصعيده في الأرض الفلسطينية وفي مقدمتها القدس المحتلة”.
وفي السياق ذاته، طالب أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات المجتمع الدولي بعدم الاكتفاء بالبيانات اللفظية ولجم مخططات إسرائيل الاستعمارية التوسعية بشكل عملي.
وحث عريقات، في بيان صحفي ، على “دعم جهود وتوجه القيادة الفلسطينية إلى مجلس الأمن الدولي بمشروع قرار لإدانة الاستيطان الاستعماري والتأكيد على عدم شرعيته وضرورة إزالته”.
ووصف خطة الاستيطان الجديدة لإسرائيل في القدس بأنها “جريمة حرب وعدوان متواصل على فلسطين يحاسب عليها القانون الدولي وجزء من سياسة التطهير العرقي المنظمة التي تستهدف الوجود الفلسطيني وتقطيع أوصال دولته”.
وذكر عريقات أن القيادة الفلسطينية طلبت مؤخرا من مصر ودول عربية أخرى الدعوة العاجلة لاجتماع للجنة الرباعية العربية لبحث تقديم مشروع قرار في مجلس الأمن لوقف الاستيطان.
يأتي ذلك، فيما ذكرت وسائل إعلام إسرائيلية أن اللجنة المحلية للتخطيط والبناء التابعة للبلدية الإسرائيلية في القدس أودعت خطة لبناء 770 وحدة استيطانية جديدة من أصل 1200 وحدة يشملها المخطط في جنوب القدس.
وسبق أن أقرت بلدية القدس بناء مستوطنة جديدة تشمل 15 ألف وحدة سكنية في القدس ما أثار انتقادات دولية.

إلى الأعلى