الخميس 25 مايو 2017 م - ٢٨ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / نادي الرستاق ينظم ملتقى للفنون الشعبية بحصن الحزم
نادي الرستاق ينظم ملتقى للفنون الشعبية بحصن الحزم

نادي الرستاق ينظم ملتقى للفنون الشعبية بحصن الحزم

احتفاء بيوم النهضة المباركة
الرستاق ـ من سيف الغافري: احتفاء بذكرى يوم النهضة المباركة ذكرى الثالث والعشرين من يوليو المجيد نظم نادي الرستاق الرياضي مساء أمس الأول ملتقى للفنون الشعبية بحصن الحزم بولاية الرستاق، وذلك ضمن برنامج شبابي 2016م حيث شارك الأهالي في هذا الملتقى من خلال تقديم الرزحات والأهازيج الشعبية وفن العازي وحضر البعض لمتابعة تتك الفنون التي تنوعت كلماتها الوطنية المعبرة عن النهضة المباركة والولاء للوطن والسلطان حفظه الله ورعاه. وعن هذه الاحتفالية يقول طلال بن طالب المعمري نائب رئيس نادي الرستاق: بأن الملتقى أدرج ضمن خطة برنامج شبابي لعام 2016م ويأتي ضمن اهتمامات النادي بالموروثات الشعبية وتوظيف طاقات الشباب واهتماماتهم وربطها بالفنون الشعبية وتم تحديد يوم النشاط ليتزامن مع احتفالات السلطنة بيوم النهضة المباركة يوم الثالث والعشرين من يوليو المجيد لما لهذا اليوم من معاني ودلالات وطنية لدى كل العمانيين، وقد تم اختيار حصن الحزم لإقامة الفعالية لما لهذا الحصن من دور تاريخي ولربط الشباب بتاريخهم العريق ومنجزات النهضة عندما أعيد ترميم الحصن، وأصبح تحفة معمارية حديثة فالشكر لوزارة السياحة ممثلة بإدارة السياحة بجنوب الباطنة على دعمها لإقامة الفعالية بالحصن. وحول تنظيم الملتقى أكد مختار بن محمد السالمي رئيس اللجنة الشبابية بالنادي بأن الملتقى تم الاعداد له من خلال مخاطبة إدارة السياحة بجنوب الباطنة لإقامة الفعالية بحصن الحزم والتي اضافت بعدا جماليا للفعالية وأعطت بعدا تاريخيا من خلال ربط الماضي بالحاضر واطلاع الشباب والمشاركين لإمكانية توظيف الموروث المادي في احياء الفعاليات الثقافية والفنية، وتم تعميم المشاركة للأهالي وفرق الفنون الشعبية والذين استجابوا بالتواجد في الحصن وتم تقديم الفنون الشعبية والعازي والتي تناغمت من خلالها الكلمات مع الايقاعات وانسجم التراث مع الفنون الشعبية. وأشار سالم بن علي الخضوري رئيس فرقة الشلال للفنون الشعبية «الحوقين سابقا» بأن الملتقى أتاح لنا فرصة التعبير عن فرحتنا بيوم النهضة المباركة وقد تم تخصيص الشلات والرزحات الوطنية المعبرة عن هذه المناسبة الغالية على قلوبنا لإبراز ما تحقق على أرض الوطن من تقدم وازدهار تحت لواء القيادة الحكيمة لمولانا السلطان قابوس، مثمنا في الوقت ذاته دعوة نادي الرستاق للفرقة للمشاركة في هذا الملتقى والذي ناشد أن يقام بصفة مستمرة كاحتفال بمناسبات أو ملتقيات تنشيطية أو تنافسية بين الأهالي وفرق الفنون الشعبية. وقال غشام بن سعيد السالمي أحد المشاركين في الملتقى بأن الاحتفالية كانت ناجحة من حيث فكرة المكان وتزامنها مع احتفالات البلاد بيوم النهضة المباركة والتي أعطت الشباب دافعا للمشاركة والحضور وعطاء كبيرا في الأداء وهذا ما تحتاجه الفنون الشعبية في الوقت الحاضر من أجل تطويرها وربطها بمكتسبات العصر ومنجزاته وما تضفيه للمشهد الثقافي من حراك يربط الشباب بالماضي التليد ويؤصل في نفسهم قيم ومبادئ تتناسب وحداثة العصر.

إلى الأعلى