السبت 27 مايو 2017 م - ٣٠ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / فريق العُمانية لإدارة المطارات المدعوم من عُمان للإبحار يستعد لجولة نيس الفرنسية
فريق العُمانية لإدارة المطارات المدعوم من عُمان للإبحار يستعد لجولة نيس الفرنسية

فريق العُمانية لإدارة المطارات المدعوم من عُمان للإبحار يستعد لجولة نيس الفرنسية

في الطواف الفرنسي للإبحار الشراعي
طاقم الفريق يتطلع إلى المحافظة على مستواه وتحقيق مركز متقدم رغم المنافسة القوية
كتب ـ خالد بن محمد الجلنداني :
بدأ فريق الشركة العُمانية لإدارة المطارات المدعوم من عُمان للإبحار استعداداته لخوض غمار المرحلة التاسعة من سباقات الطواف الفرنسي للإبحار الشراعي والتي تستضيفها مدينة نيس الفرنسية خلال الفترة من 29 وحتى 31 يوليو الجاري وقد قطع طاقم القارب مشوارا كبيرا في الطواف منذ بداية المرحلة من مدينة دونكيرك يوم الثامن من شهر يوليو الجاري رغم المنافسة القوية من قبل الفرق المشاركة في السباق ولكنهم استطاعوا الحفاظ على مستوى الأداء وبقوا ضمن المراكز العشرة الأولى من بين 24 قاربًا منافسًا ويأمل الفريق أن يكون في المرحلة التاسعة أوفر حظًا وأن يعزز مركزه في الترتيب العام في السباق..
وتشتمل سباقات الجولة التاسعة على سباق ساحلي يوم 29 يوليو وفي اليوم التالي يخوض الفريق سباقات قصيرة وختام الطواف يوم 31 بإقامة سباقات استعراضية .
ويعد سباق الطواف الفرنسي واحدًا من السباقات المرموقة على مستوى العالم، وخضع للعديد من التغييرات منذ انطلاقه في عام 1978م، حيث شهد تغيير فئة القوارب ثماني مرات كان آخرها التغيير إلى فئة ديام 24 في هذا الموسم، كما تغيرت تشكيلة السباق ومساراته عدة مرات، حيث أصبح اليوم سباقًا يمزج بين السباقات الساحلية الطويلة نسبيًا، وسباقات المرسى القصيرة، ويمتاز بمراحله التسع، وأسلوب الانتقال من محطة إلى محطة ضمن الساحل الفرنسي .
كان الفريق ضمن الفرق الأقوى مع بداية السباق، حيث كان يحتل المركز الثالث قبيل نهاية الجولة الرابعة في مدينة بادن بتاريخ 16 يوليو، ولكنهم اصطدموا بصخرة وتعرضوا لعطل فني في دفة القارب أعادهم إلى المركز العاشر، ومع ذلك لم ييأسوا واستطاعوا التقدم إلى المركز التاسع بنهاية الجولة.
ولم يكن المركز التاسع هو ما يطمح إليه الربان ستيفي موريسون، حيث كان أداؤهم يتوجه للأحسن حتى الجولة الرابعة في بادن والتي تراجعوا فيها للوراء بسبب الحادث المؤسف، وعن ذلك قال موريسون: “كان تراجعنا محبطًا بعض الشيء، حيث كنّا نحرز تقدمًا ملحوظًا لا سيما في العمل الجماعي والتواصل، ولذلك أشعر بالتفاؤل بمقدرتنا على استدراك بعض المراكز خلال المراحل المتبقية من السباق”.
وأضاف موريسون: “واجهنا بعض التحديات نتيجة للتيارات المائية والرياح الخفيفة في الجولة الرابعة، ولكن لا نزال في المركز التاسع وأمامنا فرصة جيدة للتعويض في الجولات الخمس المتبقية على سواحل الأبيض المتوسط، ونشعر بثقة أكبر قبيل هذه السباقات”.
ويضم طاقم قارب العُمانية لإدارة المطارات المدعوم من عُمان للإبحار البحّارين العمانيين علي البلوشي وعبد الرحمن المعشري، وقد كرس هذان الاثنان كثيرًا من وقتهما خلال الفترة الماضية منذ شهر مارس من أجل الاستعداد الأمثل لهذا السباق وعن تجربتهم في السباق قال علي البلوشي الذي شارك في سباق الطواف الفرنسي في خمس مواسم سابقة: “شهدنا بعض اللحظات التي كنا الأفضل فيها في الانطلاقات وبعض القرارات التكتيكية، وخضنا المنافسات بكل ما لدينا حتى استطعنا التأهل للنهائيات في مرحلة دييب، وهو ما كنا نطمح له من بداية المرحلة، ولكن بعدها حصل ما لم يكن في الحسبان عندما تعطلت دفة القارب واضطررنا إلى مغادرة السباقات الأخيرة. ومع ذلك فنحن متفائلون لأنه لا زالت السباقات في بداياتها وأمامنا طريق طويل، ومركزنا حاليًا يُعد مركزًا جيدًا في سياق المنافسة الشرسة التي رأيناها حتى الآن”.
وقد انتقل البحار علي البلوشي للعمل في وظيفة ضبط الأشرعة على متن القارب، ويبدو أن الربان معجب بأداء البلوشي في هذا الدور الجديد، حيث يقول موريسون عن ذلك: “أضاف علي البلوشي قيمة كبيرة للفريق سواءً في رفع سرعة القارب أو في تعزيز التواصل على متن القارب، ونأمل أن نستطيع المواصلة على ذات التشكيلة في المستقبل”.
تجدر الإشارة إلى أن الأعمال اللوجستية الشاقة في هذا السباق تُعد جزءًا مهمًا من تشكيلة السباق، حيث يتوجب على البحّارة تركيب قواربهم قبل كل سباق ثم إعادة تفكيكها عند الانتقال إلى المرحلة التالية، وهذا الجزء من تنظيم السباق يعد اختبارًا كبيرًا في حد ذاته ولا يقل أهمية عن التحدي الذي يخوضه البحّارة على المياه.
طاقم القارب
ويتكون طاقم فريق العُمانية لإدارة المطارات من الربان ستيفي موريسون، ومساعده تيري دوليارد، وعلي البلوشي، وعبد الرحمن المعشري، وبيير ليبوتشر، ويعمل هؤلاء الخمسة بنظام مناوبة الأدوار خلال الجولات التسع الباقية من أجل الظفر بأحد المراكز الثلاثة في إحدى هذه المراحل.
مراحل الطواف
واشتمل سباق الطواف العربي للابحار الشراعي على 9 مراحل متنوعة الاولى كانت في دونكيرك والمرحلة الثانية في دييب و المرحلة الثالثة في روسكوف والمرحلة الرابعة في بادن والمرحلة الخامسة روزز والمرحلة السادسة في جرويسان والمرحلة السابعة بمرسيليا والمرحلة الثامنة في هيريس وختام الطواف في المرحلة التاسعة بمدينة نيس خلال الفترة من 29 وحتى 31 يوليو الجاري .

إلى الأعلى