الجمعة 24 مارس 2017 م - ٢٥ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / أوكرانيا تعد الانفصاليين بـ(العفو) وبوتين يلوح بـ (إمدادات الغاز )

أوكرانيا تعد الانفصاليين بـ(العفو) وبوتين يلوح بـ (إمدادات الغاز )

دونيتسك ـ وكالات:وعدت الحكومة الأوكرانية المؤيدة لأوروبا أمس الخميس بالعفو عن الانفصاليين الموالين للروس الذين يحتلون مباني إدارية في شرق أوكرانيا في حال ألقوا سلاحهم ،فيما حذر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الأوروبيين من أن الأزمة تهدد بشكل مباشر إمداداتهم من الغاز.وقد شهدت الأزمة الأوكرانية عودة مفاجئة للتوتر مع الهجمات المنسقة للانفصاليين الذين يسيطرون منذ الأحد الماضي على مبنى الأجهزة الأمنية في لوغانسك والإدارة المحلية في دونيتسك،المدينتان في شرق أوكرانيا الناطق بالروسية. ويطالب المحتجون بتنظيم استفتاء حول الحكم الذاتي المحلي أو الالتحاق بروسيا. وحشدت موسكو عشرات آلاف الجنود على الحدود، ما أثار مخاوف من اجتياح هذه المناطق.وكان وزير الداخلية الأوكراني ارسين أفاكوف هدد أمس الأول الأربعاء باستخدام القوة ضد الانفصاليين الذين يرفضون الحوار و”الحل السياسي”، موجها إنذارا مبطنا لمدة 48 ساعة.وقام الرئيس الانتقالي اولكسندر تورتشينوف صباح أمس الخميس بمد يده لهم واعدا بأنهم “إذا سلموا الأسلحة وأخلوا المباني الإدارية .. نضمن بأنه لن تكون هناك أي ملاحقات”. وأوضح أنه تباحث في اتصال هاتفي مع ممثلين عن المسلحين في لوغانسك وعرض عليهم “تسويات” من ضمنها تشكيل لجنة تضم ممثلين أوكرانيين وأجانب لدرس نقاط النزاع.
كما دعا إلى تعزيز سلطات الإدارات المحلية التي كانت كييف حتى الآن تعينها.ميدانيا عزز الانفصاليون الحواجز التي أقاموها حول مبنى الإدارة في دونيتسك، المدينة البالغ عدد سكانها مليون نسمة، بحسب ما أفاد مراسل وكالة الصحافة الفرنسية ،كما شاهد صحفي وصول خمسين عنصرا من الحرس الوطني إلى مطار المدينة. وقال نائب رئيس الوزراء فيتالي ياريما الذي أرسل إلى المدينة سعيا لتسوية الأزمة إنه تم إجراء اتصالات مع المسلحين مبديا أمله في التوصل إلى تسوية سلمية للأزمة .وقد فتح الرئيس الروسي جبهة جديدة في الأزمة عبر تحذيره الأوروبيين من التهديدات التي تواجهها إمداداتهم بالغاز. وتستورد دول الاتحاد الأوروبي ربع احتياجاتها من الغاز من روسيا ويمر حوالي نصفها عبر أوكرانيا.وقال المتحدث باسم الكرملين ديميتري بسكوف إن بوتين وجه رسالة إلى الأوروبيين حول إمدادات الغاز. وقال إن “بوتين يعبر عن عميق قلقه إزاء الوضع الحرج للديون الأوكرانية (المتوجبة لشركة جازبروم) وبالتالي بشأن إمدادات الغاز الروسي”، مضيفا إن الرسالة سلمت إلى القادة الأوروبيين عبر القنوات الدبلوماسية. واقترح بوتين في رسالته “اتخاذ إجراءات عاجلة لأن الوضع لا يحتمل الانتظار” وفق ما أضافت وكالة ريا نوفوستي. من جانبها أضافت وكالة انترفاكس إنه قال أيضا إن “الوضع قد تترتب عليه حقا انعكاسات سلبية على نقل الغاز الروسي عبر أوكرانيا”.وحذر الرئيس الروسي عقب اجتماع مع حكومته أمس الأول الأربعاء، كييف بشأن إمدادات الغاز الروسي ،حيث ترفض السلطات الأوكرانية تسديد مستحقاتها بسعر يزيد بثمانين بالمئة عن السعر التفضيلي، لكنه ترك فرصة أخيرة لحل تفاوضي قبل الانتقال إلى التسديد المسبق لشحنات الغاز ما يعني قطع إمدادات الغاز عن أوكرانيا إذا لم تدفع المبالغ المتوجبة عليها.

إلى الأعلى