الأربعاء 24 مايو 2017 م - ٢٧ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / بلدية مسقط تعزز المشاريع التنموية وتطور منظومة القطاع الخدمي
بلدية مسقط تعزز المشاريع التنموية وتطور منظومة القطاع الخدمي

بلدية مسقط تعزز المشاريع التنموية وتطور منظومة القطاع الخدمي

التخطيط والتنفيذ والمتابعة والتقييم لتحقيق أفضل النتائج والسعي نحو الانسجام بين متطلبات المدينة وتطبيق معايير التنمية المستدامة.
ـ مركز اتصالات مسقط .. يتابع الخدمات المقدمة للجمهور وتطبيق “بلديتي” منصة تفاعلية شاملة للخدمات الالكترونية.
ـ بلدية مسقط تحصد المركز الثاني كأفضل بلدية في إصدار تراخيص البناء خليجياً وجائزة المدينة الأقل تلوثاً عربياً.
ـ العناية بالمرافق والنظافة العامة وخدمة الجمهور.. من أولويات البلدية.
ـ توفير أرضيات مطاطية بمواصفات عالمية لساحات ألعاب الأطفال لتوفير بيئة صحية وسليمة.

تمضي بلدية مسقط قدماً في رسم السياسات والخطط الخدمية بمدينة مسقط وبلورتها وتنفيذها وتقييمها، والعمل في خط متواز لتعزيز منظومة التطوير الخدمي، وذلك انسجاماً مع تطلعات الحكومة نحو مجتمع فعَّال، ومساهم في رفد عجلة التنمية، ومواجهة التحديات والمتغيرات. حيث تتولى بلدية مسقط الإشراف على قطاعات متعددة بمحافظة مسقط، منها تنفيذ شبكة الطرق وصيانتها وإنارتها، والإشراف على البناء والنسق المعماري، والنظافة العامة للمدينة، وإنشاء الحدائق وملاعب الأطفال وبسط الرقعة الخضراء، وإنشاء ومتابعة الأسواق، والقيام بعمليات التفتيش الفني والصحي، وتطوير المناطق والأحياء السكنية، وإضفاء اللمسات الجمالية على المدينة، وتنفيذ المرافق الخدمية، مع مراعاة الانسجام بين متطلبات المدينة وتطبيق معايير التنمية المستدامة وتسعى البلدية عبر جهودها المتواصلة في تنفيذ المشاريع الاستراتيجية والتنموية، من أجل تحقيق معايير الجودة في إنجاح الأعمال. حيث تقوم بلدية مسقط بتنفيذ حزمة من المشاريع التنموية والخدمية في نطاق الولايات الست (السيب، بوشر، قريات، العامرات، مسقط، ومطرح) بمحافظة مسقط، ومن أبرز ما تم إنجازه من مشروعات ويتم تنفيذه، الآتي :
طريق دارسيت ـ الوادي الكبير
استكملت بلدية مسقط تطوير طريق دارسيت الوادي الكبير الذي يتضمن مجموعة من الجسور والتوسعات والتقاطعات الرباعية وسط منطقة حيوية يمر بها الطريق، ويخدم قطاعات وأحياء سكنية وتجارية ومالية، وقد وضعت البلدية جهوداً لتطوير هذا الطريق، نظراً لأهميتها وكثافة الحركة المرورية اليومية، ابتداء من نهاية طريق مرتفعات القرم دارسيت، وحتى دوار الوادي الكبير باتجاه منطقة البستان. وشملت التوسعات الجديدة لجسر دارسيت القرم خمسة مسارات، اثنين منها تتجه يساراً أعلى الجسر العلوي جديد باتجاه شارع ميناء السلطان قابوس، وثلاثة مسارات تنعطف يميناً لتنقسم إلى مسارين يتجهان إلى مناطق مطرح والوادي الكبير، ومسارين إلى دارسيت وروي. وكذلك في الحركة المعاكسة المتجهة من وادي الكبير وطريق الميناء إلى جسر القرم، الذي تم إضافة حارة ثالثة فيه ممتدة لمسافة كيلو متر واحد في كلا الاتجاهين.
تضمنت أعمال المشروع تنفيذ جسر علوي يربط الجسر القائم أمام مدرسة حسان بن ثابت مع جسر حديث يقع أمام مبنى “سينما النجوم” يعمل على استمرارية سير الحركة المرورية دون التوقف عند التقاطعات الضوئية. كما تم إنشاء جسر جديد لمرور المركبات على التقاطع الواقع أمام “وزارة التجارة والصناعة” بمسارين في كلا الاتجاهين، وإنشاء تقاطع رباعي بإشارات ضوئية أسفل الجسر لتوزيع الحركة المرورية على الطرق المحيطة به. بالإضافة إلى أنه تم استبدال (دوار المجمر سابقا) بجسر أنشئ أعلى تقاطع الوادي الكبير بمسارين في كل اتجاه، مع عمل تقاطع رباعي بمسارات متسعة ومزود بإشارات ضوئية، والذي يعمل بكفاءة على استيعاب أكبر عدد من المركبات.
تقاطع جسور المحج بالعامرات
انتهت بلدية مسقط خلال الأشهر الماضية من تنفيذ مشـروع جسور وتقاطع المحج بولاية العامرات. حيث افتتحت مسارات الطريق أعلى تقاطع المحج أمام الحركة المرورية بحارتين من أصل ثلاث حارات. ويتضمن المشروع إزالة دوار المحج القائم، وإنشاء جسور علوية حرة بثلاث حارات في كلا الاتجاهين لفصل حركة المرور في مختلف الاتجاهات وجعلها حركة حرة. ويشتمل المشروع تأهيل الطريق من دوار العامرات وحتى دوار المحج بإضافة الحارة الثالثة في الاتجاهين، كما سيتم ربط طريق بوشر -العامرات بشارع الجود لتسهيل الحركة المرورية من وإلى مناطق ولاية العامرات. ويتضمن المشروع إنشاء جسور وعبارات لتصريف مياه الأمطار للأودية الرئيسية في شارع العامرات وتطوير أنظمة تصريف المياه و شبكة المجاري السطحية في المنطقة والتي تؤدي حالياً عند جريانها إلى عرقلة الحركة المرورية، مما يجعل هذا الطريق سالكاً في جميع الظروف المناخية. كما يحتوي المشروع على تحويل جميع خطوط الخدمات الكهربائية والمائية المتأثرة بالمشروع ، وتزويده بأعمدة الإنارة اللازمة لتتناسب مع التوسعات الجديدة.
ربط مطار مسقط الدولي بطريق مسقط السريع
قامت بلدية مسقط بافتتاح أجزاء من مشروع طريق ربط مطار مسقط الدولي بطريق مسقط السريع، حيث سيتمكن مستخدمو الطريق من التنقل بين طريق مسقط السريع وشارع السلطان قابوس وشارع 18 نوفمبر وشارع الجامع الأكبر بكل سهولة وأريحية، مما يكسب هذا المشروع أهمية كبيرة؛ نظراً للربط بين هذه المسارات الحيوية، ويعمل توزيع الحركة المرورية في حالة الازدحام، ويخفف الضغط والازدحام على تقاطع جسر العذيبة وتقاطع جسر مطار مسقط الدولي، كما سيوفر هذا الربط مدخلاً رئيساً لمنطقة غلا الصناعية ومرتفعات المطار وتعتبر هذه المشروعات من أهم المشاريع التي تنفذها بلدية مسقط لرفع الكفاءة المرورية بالمدينة. وتم تزويد المشروعات بكافة أنظمة تصريف مياه الأمطار والإنارة وسبل السلامة اللازمة.
الواجهة البحرية بالسيب
افتتحت البلدية المرحلة الأولى من مشروع تطوير(الواجهة البحرية بالسيب)، حيث يهدف هذا المشـروع إلى إبراز المنطقة كمقصد ترفيهي يُعنى بتوظيف العناصر الطبيعـية المتاحة بالموقع لتشكل متنفساً للساكنين والزوار، فضلاً عن تحقيقه لهدفين أساسيين أولهما تطوير البُنية العمرانية، والقضاء على الملوثات البصرية المتمثلة في تناثر المباني والعشوائيات بهذه المنطقة، والآخر تلبية احتياجات السكان الترفيهية والسياحية وخاصة فئتي الأطفال والشباب. ويتضمن المشروع في المرحلة الأولى إقامة مرافق خدمية وترفيهية ومقاهٍ واستراحاتٍ مظللة، بالإضافة إلى جملة من المرافق الخدمية والترفيهية مثل ملاعب الأطفال، وممرات المشاة التي تمتد بمحاذاة الشاطئ.
مهرجان مسقط 2016م
نظمت بلدية مسقط مهرجانها السنوي لهذا العام 2016م على مدى ثلاثين يوماً من 14يناير وحتى13 فبراير تحت شعار “عِـش عُمان” لتعيش الجماهير الحدث بكل تفاصيله وجمالياته، روعة الإنسان والمكان والزمان ضمن باقات منوعة من الفعاليات المتجددة والأجواء البهية. واتسمت هذه الدورة بالعناية والتركيز على الهُوية الوطنية وأحياء التراث العماني والإرث الحضاري والحفاظ على الموروث التقليدي، بجانب الاهتمام بتطلعات العصر وتسليط الضوء على الاختراعات والإبداعات التي تجلت خلال حقبة زمنية من الحضارة الإسلامية. حيث تجلت في أركان القرية التراثية العُمانية بمتنزه العامرات العامة مشاهد متعددة من البيئات العُمانية الساحلية، الزراعية، الريفية والحضرية، والأسواق الشعبية والحرف والصناعات والمنتجات والفنون التقليدية ؛ كتجسيد للحياة وأنماط المعيشة على ربوع السلطنة.
فعاليات متجددة
وتضمنت الفعاليات لأول مرة إقامة معرض الحضارة الإسلامية (ألف اختراع واختراع) للتعريف بإسهامات العلماء المسلمين والعرب، وكذلك إقامة معرض خاص بالعلوم والمعرفة والتكنولوجيا بوسائط وتقنيات الكترونية، وإقامة معرض للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة، وقرية الديناصورات، والمعرض التجاري الكبير بالنسيم، وقرية الأسرة ومسرح الطفل الذي يضم العديد من الفعاليات المتنوعة والمخصصة للأطفال لإبراز إبداعاتهم في الفنون والعلوم إلى جانب برامج تعليمية وتثقيفية في الزراعة والرياضة ومختلف العلوم، وكذلك متنزه الفنون والتسلية وهو متنزه متكامل يجمع عددًا كبيرًا من الألعاب الكهربائية والإلكترونية، وعروض الساحات والمسرح، والفرق الاستعراضية والفلكلورية، والفعاليات المتنوعة والتفاعلية مع الجمهور. بالإضافة إلى عروض الألعاب النارية، وقرية الأدغال وهي عبارة عن مجسمات آلية بمؤثرات صوتية وضوئية، والقرية المضاءة وهي عبارة عن مجسمات لبعض النباتات والحيوانات المستوحاة من الحياة البرية والبحرية العُمانية.
محاضرات ثقافية.. وعروض متنوعة
كما تضمن المهرجان إقامة 12 فعالية ثقافية تلونت بين جلسة ثقافية بمشاركة فاعلة من قبل ذوي الإعاقة . وأمسية شعرية شعبية بالإضافة إلى جلسة في برامج اليوتيوب وأثرها على الرأي العام، وأمسية في فن المالد، وإقامة محاضرة حول وحدة وتماسك المجتمع العُماني، والتسامح الفكري، وإقامة ملتقى الرائدات العُمانيات في الفنون التشكيلية، ومحاضرة حول أثر انخفاض أسعار النفط على الاقتصاد العماني ، وجلسة حوارية بعنوان: دربك خضر، وندوة أدبية في كتابة الرواية التاريخية، وأمسية شعرية موسيقية. وشهد المهرجان إقامة جملة من الفعاليات المتخصصة من أبرزها “أسبوع إحياء التراث العُماني”، وحلقة تدريبية فنية لتصميم الملابس، بوابة مسقط، وإقامة معرض المؤسسات الصغيرة والمتوسطة بالتعاون مع الهيئة العامة لتنمية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة، وإقامة ملتقى رواد الأعمال، ومحاضرات توعوية للأطفال والأسرة. وجاءت ضمن أبرز أجندة الفعاليات الرياضية بالمهرجان رياضة عروض المركبات والدراجات النارية، وعروض البحرية السلطانية العمانية وسفينة شباب عُمان، وعرض التاتو “الخوذ الحمراء” الذي يقدمه أعضاء التابعة للحرس السلطاني العماني، وفرق الفنون التقليدية والفرق الفنية، وعروض المظليين، والرياضات المائية، وسباقات الماراثون والتريثلون، وعروض الأكروبات والتوازن وعروض الساحات الشخصية الإلكترونية، وألعاب مطاطية للأطفال، وعروض كرة السلة الخارجية.
طواف عُمان
اختتم طواف عُمان نسخته السادسة في السلطنة بمشاركة(144) دراجاً من 18 فريقاً عالمياً، حيث توج الدراج الإيطالي فنشنزو نيبالي من فريق أستانا الكازاخستاني بلقب طواف عمان 2016م في الترتيب النهائي، وحقق الفرنسي رومان بارديه من فريق أي جي تو آر الفرنسي المركز الثاني، فيما ذهب المركز الثالث للدراج الدنماركي فولجن جاكوب من فريق أستانا الكازاخستاني، ونال فريق دايمنشن داتا الجنوب أفريقي جائزة أفضل فريق في الطواف، وقطع الطواف في هذا العام 904 كيلومترا خلال ست مراحل طاف خلالها عدداً من المحافظات والولايات بمشاركة. وحظي الطواف بتغطية 189 محطة إعلامية، ووصل إلى كل دول العالم عن طريق 32 إعلامياً حضروا خصيصا لتغطية هذا الحدث، بالإضافة إلى وسائل الإعلام المحلية، وتم تسجيل19.8 مليون انطباع عبر مواقع التواصل.
مسقط الأقل تلوثاً عربياً
حققت السلطنة المركز الأول عربياً في مؤشر الدول الأقل تلوثاً في العالم عام 2016، بحسب موقع “numbeo.com”، الذي تأسس في صربيا عام 2009م. واحتلت مسقط المركز الـ69 عالمياً في قائمة أقل مدن العالم تلوثاً. وجاءت في المركز السادس في قائمة المدن الأقل تلوثاً في آسيا. وأكد المؤشر انخفاض معدل مياه الشرب الملوثة بها ليقف عند 42.35 درجة فقط، في حين كان مستوى عدم الرضا من السكان من جراء عدم التخلص من القمامة بها منخفضاً وعند 25 درجة فقط، كما كان مستوى المناظر غير الحضارية بها متدنياً للغاية وعند 18.18 درجة. كما كان مستوى الضوضاء والتلوث الضوئي بمسقط وفقاً للمؤشر منخفضاً وعند 31.82 درجة، ومستوى عدم الرضا لقضاء بعض الوقت في المدينة منخفضاً وعند 32.69 درجة، ومستوى عدم الرضا عن المساحات الخضراء والحدائق فيها منخفضاً وعند 34.04 درجة.
جائزة تراخيص البناء
حرصاً على تطبيق الاستراتيجية الوطنية للتحول الرقمي في مختلف المعاملات والخدمات المقدمة للجمهور، فقد حصلت البلدية مطلع العام الجاري على المركز الثاني كأفضل بلدية في إصدار تراخيص البناء على مستوى دول مجلس التعاون الخليجي ضمن(جائزة مجلس التعاون للعمل البلدي) للدورة الأولى لعامي2015 /2016م، ويأتي هذا الإنجاز تتويجاً للمساعي الحثيثة التي بذلت نحو تطوير العمل البلدي باستخدام أفضل النظم التقنية، وبما يتواكب مع الأنظمة العصرية والمستجدات، من أجل سرعة وجودة وتبسيط الإجراءات والمعاملات التي تخدم الجمهور. وقد بلغت تراخيص البناء الصادرة خلال الربع الأول من العام الجاري 2016م عدد(1541) ترخيصاً بمختلف الاستعمالات سكني، تجاري، وسكني تجاري، وحكومي، وكذلك في الاستعمالات الأخرى، كما بلغت مجمل تراخيص البناء الصادرة خلال العام الماضي(5975) ترخيصاً بلدياً.
تطبيق بلديتي الإلكتروني
دشنت بلدية مسقط مطلع شهر إبريل من هذا العام تطبيق “بلديتي” عبر الهواتف الذكية، ليضاف إلى الخدمات الالكترونية التي تقدمها البلدية ، ويتضمن التطبيق الحديث خدمات تفاعلية كتجديد التراخيص البلدية، وتجديد عقود الإيجار، وتجديد إباحات البناء، وخدمة التقدم للوظائف، وخدمة إرسال الملاحظات، والتواصل مع مركز اتصالات مسقط 1111، وخدمات مواقف السيارات مثل التصاريح، وحجز المواقف، ودفع قيمة مخالفات السيارات. بالإضافة إلى أن التطبيق يوفر خيار عرض كافة الخدمات ذات الصلة في خريطة جغرافية تفاعلية، وغيرها من الميزات الإضافية .
مركز اتصالات مسقط
سجلت معدلات إنجاز معالجة البلاغات الواردة إلى بلدية مسقط عبر مركز اتصالات مسقط خلال النصف الأول من هذا العام نسبة100% في كل من المديرية العامة للنقليات والمديرية العامة للتشجير والحدائق ورئاسة البلدية، حيث تلقت الأولى(14) بلاغاً، والثانية(330) والثالثة(54) بلاغاً، وتمت معالجتها كلياً. وجاء عدد البلاغات الواردة للمركز خلال النصف الأول من هذا العام(2016م) منها(14335) بلاغاً متعلقاً بالعمل البلدي، وتم معالجة وإغلاق(13080) بلاغاً بنسبة إنجاز وصلت إلى (91.24 %).
مواقع التواصل الاجتماعي
يعتبر حساب بلدية مسقط الرسمي على(تويتر) من أنشط الحسابات الخدمية بالسلطنة نمواً وتفاعلاً، ويصل عدد مُتابعي الحساب حتى مطلع هذا الشهر الجاري حوالي(183) ألف و(401) مُتابع مقارنة بـ(85) ألف مُتابع نهاية العام الماضي2015م، و(34) ألف مُتابع نهاية عام2014م. ويبلغ عدد متابعي حساب بلدية مسقط على الفيسبوك أكثر من (3814) متابع، وفي الإنستجرام (6214) متابع حسب آخر تحديث.
سوق الأسماك بمطرح
يتواصل العمل في مشروع سوق السمك الجديد بمطرح، حيث يتضمن المشروع عمل سوق متخصص للأسماك في الدور الأرضي بمساحة إجمالية تقدر بحوالي1410 متر مربع، محتوياً على 120 موقعاً مجهزاً لبيع الأسماك، وأماكن مخصصة تبلغ 40 موقعاً لتقطيع وتنظيف الأسماك.
التشجير والمتنزهات
تحتضن محافظة مسقط حوالي 135 متنزه وحديقة وملعب أطفال موزعة على كافة ولايات المحافظة حسب الكثافة السكانية، ومن أبرز المتنزهات بمسقط: متنزه القرم الطبيعي، ومتنزه أبراج الصحوة، ومتنزه ريام ، ومتنزه النسيم ، ومتنزه العامرات ، ومتنزه قريات، ومتنزه الوادي الكبير، ومن أبرز المماشي: ممشى حي الصاروج، وممشى وادي الخوير، ورصيف المشاة بحي الوزارات، والطريق البحري بمطرح وسداب، وواجهة السيب البحرية. وتحرص بلدية مسقط على إيجاد مساحات خضراء بمحاذاة الشواطئ وداخل الأحياء السكنية وعلى الميادين المفتوحة والطرق العامة والفرعية وشتى المواقع الملائمة للزراعة والتشجير، ومن ضمن خطط البلدية التوسع في إنشاء الحدائق والمتنزهات وممرات المشاة الحديثة في الأماكن العامة ، وفي المواقع الترفيهية والأحياء السكنية، وتهيئتها بكافة المرافق لتشكل متنفساً طبيعياً حيث نفذت البلدية عدداً من مشروعات ممرات المشاة ذات الأطوال المختلفة، تتوزع على مختلف ولايات محافظة مسقط، وفق أحدث الطرز الهندسية التي تعكس الصورة الجمالية والحضارية للمدينة، كما تقوم البلدية بدراسات ميدانية لاختيار وتحديد أماكن إقامة مثل هذه المشاريع في الفترات القادمة.
مشروع المتنزهات
بدأت المديرية العامة للتشجير والمتنزهات في مشروع متنزهات وملاعب الأطفال منذ عام 2010م – 2012م، بإنشاء عدد 40 متنزه وملعب أطفال، وذلك خلال المرحلة الأولى والثانية والثالثة، وتم تطوير وإدراج المواصفات الجديدة في المرحلة الرابعة والخامسة والسادسة، حيث تم تطبيق المواصفات الأوربية لعدد 45 متنزه وملعب أطفال لغاية عام 2016م. و قد تم إعداد الخطط لمرحلتي السابعة والثامنة والتي سوف يتم تنفيذها لاحقا حسب توفر الإمكانيات المادية.
مواصفات عالمية
من ضمن مكونات هذه المتنزهات، ساحة ألعاب الأطفال، والتي نفذت وفق مواصفات عالمية من أجل ضمان جودة الألعاب والأرضيات المطاطية لتوفير بيئة صحية ونظيفة وسليمة للأطفال وفق معايير المواصفات الأوربية العالمية(European standards) وإحدى مميزات هذه الأرضيات أن تكون مصنوعة من مادة(EPDM) (Ethylene Propylene Diene Monomer)، وهو نوع من المطاط الصناعي. وذلك لتفادي أية مواد ضارة، و تتميز هذه الأرضيات أيضاً بمقاومتها لأشعة (UV) الأشعة تحت البنفسجية، وذلك للحد من الانبعاثات الحرارية والروائح، وحماية الأطفال عند اللعب. وتم تركيب عدد يتراوح ما بين 4 الى 10 أنواع من الألعاب لكل موقع، وذلك على حسب تصميم ومساحة المتنزه المتاحة، فقد وصل عدد الألعاب التي تم تغطيتها بالأرضيات المطاطية في المراحل الرابعة والخامسة والسادسة عدد(254) لعبة، وتتضمن الألعاب: ألعاب متعددة الاستخدام، وألعاب المراجيح، وألعاب الميزان، وألعاب الهزازة، وألعاب الدوارة، وألعاب الزحلقة، وألعاب التسلق وغيرها من الألعاب الممتعة.
قطاع الشؤون الصحية
تماشياً مع خطط التطوير التي تنتهجها بلدية مسقط لتقديم أعلى مستوى ممكن من الخدمات للمواطنين، تأتي حزمة الخدمات الصحية المتعلقة بصحة وسلامة البيئة والمجتمع، والبحث عن سبل التطوير، والاستفادة من أحدث المستجدات العلمية في هذا المجال، وتشمل الخدمات الصحية الأساسية المندرجة تحت مظلة بلدية مسقط مراقبة الأغذية والمنشآت الغذائية والصحية، وسلامة البيئة وإدارة النفايات، ومكافحة الآفات، وفيما يلي إيجاز حول ما تقدمه البلدية في هذه المجالات:
التفتيش ومراقبة الأغذية
يضطلع هذا القسم بمسؤولية التفتيش ومراقبة الأغذية في محافظة مسقط عن طريق فرق تفتيشية مزودة بالإمكانيات العلمية والفنية والتي تنتشر في المديريات التابعة لبلدية مسقط بالمناطق. وتقوم تلك الفرق بزيارات رقابية على جميع المنشآت الغذائية البالغ عددها (6307) لمراقبة عمليات تداول المواد الغذائية، من أولى مراحلها وإلى حين وصولها للمستهلك للتأكد من سلامتها وخلوها من أية ملوثات، وضمان صلاحيتها للاستهلاك الآدمي. بالإضافة إلى متابعة المنشآت الأخرى التي لها علاقة مباشرة بالصحة العامة مثل محلات غسيل وكي الملابس، ومحلات الحلاقة الرجالية، ومراكز التجمل النسائية والبالغ عددها حوالي(3123)، وذلك للتأكد من التزامها بالاشتراطات الصحية المعتمدة. إضافة إلى الأعمال الميدانية يقوم المختصون في قطاع رقابة الأغذية بإعداد لوائح الاشتراطات الصحية للأنشطة الغذائية، وكذلك للأنشطة التي لها علاقة بالصحة العامة، إضافة إلى إعداد الكتيبات والمطبوعات الخاصة بسلامة الغذاء، وطرق تداولها والوقاية من تلوثها وفسادها. كما يوجد مختبر لتحليل عينات من المواد الغذائية التي يتم سحبها من الأسواق للتأكد من صلاحيتها، ومتابعة مستوى النظافة في المحلات، والتأكد من سلامة المواد الغذائية المتداولة بالأسواق، وقد تم تحديث المختبر وتزويده مؤخراً بعدد من الأجهزة الحديثة لإجراء كافة التحاليل اللازمة.
صحة البيئة
تقع مسؤولية نظافة مدينة مسقط كلها تحت هذا القسم الحيوي الذي يتولى مهمة الاشراف على جمع ونقل والتخلص من النفايات الصلبة، ومتابعة سائر المواضيع المتعلقة بصحة البيئة، ويعمل القسم جاهداً للاستفادة من أحدث التقنيات والنظم الادارية في هذا المجال، مثل ادخال التنظيف الآلي، ومعدات نظافة الشواطئ التي تهدف إلى تنظيف الشواطئ على طول مدينة مسقط دون الاضرار بالبيئة أو الكائنات الحية التي تعيش في هذه البيئة، كما تقوم بتطوير الأسس والأساليب والأنظمة الادارية، فيما يتعلق بجمع ونقل النفايات، مثل إتباع النقل المباشر للنفايات في المناطق التي تساعد التضاريس الجغرافية والتخطيط المدني فيها لمثل هذا النظام، إلى جانب تعديل ومتابعة مسارات سيارات نقل النفايات ومتابعة عمل هذه السيارات من حيث كمية الشحنات والحمولة والوقت، وعدد المنازل أو الأحياء التي تخدمها السيارة وغيرها من البيانات الأساسية، وذلك من خلال تزويد المركبات بنظام تتبع حديث للمركبات، يتيح للمختصين مراقبة المركبات عن بعد وجمع بياناتها ودراستها، وتتم معالجة كافة البيانات من حيث كمية النفايات المنزلية والصلبة، ومعدل إفراز الفرد ومتوسط كمية النفايات في كل ولاية وغيرها من البيانات الأساسية سنوياً، ليتم على ضوئها وضع الخطط الاستراتيجية والتخطيطي السليم، كما يولي القسم اهتماما كبيرا للنواحي التجميلية للمدينة من خلال التفكير في تحسين منظر المدينة باستخدام حاويات متطورة؛ كالحاويات تحت الأرض التي تم تدشينها مؤخراً في عدد من المناطق، وحاويات ذات لمسة جمالية مميزة للحدائق والشواطئ لزيادة والوعي وتشجيع الناس على استخدامها والمحافظة على النظافة العامة، بالإضافة إلى استخدام الحاويات الضاغطة في بعض المواقع كسوق الموالح المركزي، والتي تعتبر ذات كفاءة عالية لمثل هذه المواقع، ويواصل المختصون في هذه الأقسام دراسة كل ما يتم طرحه في الأسواق العالمية لإدارة النفايات، واختيار المناسب منها لكل موقع وفقاً لمتطلبات الموقع.
مكافحة الآفات
يعكف هذا القسم على معالجة واحتواء المشاكل المتعلقة بانتشار الحشرات والقوارض والتحكم فيها، وتفادي انتشارها على نحو غير مرغوب فيه، مع مراعاة عدم الاضرار بالبيئة، وتفادي قتل الكائنات الحية الأخرى، والنباتات أو الاضرار بها، واستمراراً لخطط التطوير التي تنتهجها إدارة الشؤون الصحية للتقليل من استخدام طرق المكافحة الكيميائية، والاتجاه نحو استخدام المواد والمبيدات الطبيعية التي تمثل الحل الآمن، والتي تسعى من خلالها إلى نظام مكافحة مستدام وسلامة للإنسان والبيئة، فقد تم استخدام مواد وأدوات آمنة وصديقة للبيئة تستهدف الحشرات الضارة ولا تؤثر على الكائنات الأخرى.
حاويات تحت الأرض
حفاظاً على المظهر الحضاري للمدينة، واستخدام التقنيات الحديثة في مجال إدارة النفايات وإزالة الحاويات والمخلفات المشوهة، ومنع انتشار الحشرات والقوارض، ومنع رمي المخلفات الاستهلاكية والصلبة في الساحات العامة، جاء مشروع نظام حاويات تحت الأرض بتوزيع حوالي 108 حاويات على 30 موقعاً، وبواقع حاويتين إلى أربع حاويات بكل موقع، وقد تم تنفيذ توريد وتركيب نظام حاويات جمع النفايات تحت الأرض بمنطقة الحي التجاري وحي مطرح التجاري. وتتلخص فكرة المشروع في تثبيت هذا النظام كلياً تحت الأرض، ولا يظهر منه إلا الجزء العلوي، والمتمثل في فوهة إلقاء النفايات، ويعمل النظام بالطريقة الهيدروليكية برفع الحاويات إلى مستوى سطح الأرض لتفريغها، ثم إعادتها إلى مكانها المخصص لها تحت مستوى سطح الأرض، علماً بأن الطاقة اللازمة لتشغيل النظام تأخذ من السيارات المخصص لنقل النفايات والتابعة للبلدية.
نظام النقل المباشر
قامت إدارة الشؤون الصحية ببلدية مسقط بتوزيع2500 حاوية قمامة منزلية حديثة، وذلك ضمن خطتها للتوسع في تطبيق نظام النقل المباشر للمخلفات على الأحياء السكنية في محافظة مسقط، وذلك كطريقة حديثة لجمع النفايات بهدف الارتقاء بالصحة العامة والحفاظ على نظافة المدينة. ليصل إجمالي الحاويات الموزعة منذ بدء تطبيق النظام وحتى نهاية العام الجاري إلى7000 حاوية. ويعتبر هذا النظام هو المرحلة الأولى التي يتم بعدها تطبيق نظام فرز النفايات من المصدر، تمهيداً لإعادة تدويرها، حيث شمل النظام في مراحله الأولى بعض مناطق السيب(الموالح)، وبعض الأحياء السكنية بمنطقة العذيبة، ومنها تدريجياً إلى كافة مناطق ولايات محافظة مسقط.
مسلخان بالسيب والعامرات
تواصل بلدية مسقط الأعمال الإنشائية بتنفيذ مسلخين جديدين بمنطقة المعبيلة بولاية السيب، ومسلخ بولاية العامرات، وذلك من أجل تغطية الكم المتزايد على خدمات المسالخ بمحافظة مسقط والولايات المجاورة، حيث من المؤمل الانتهاء منها خلال هذا العام.
نظام تعقب مركبات بلدية مسقط
نظام تعقب المركبات ببلدية مسقط يستخدم تقنية “GPS” ويـقـوم بتوفير خدمات تقنية عالية المستوى تمكن من متابعة و تعقب المركبات ومعرفة أدق التفاصيل عن أماكن تواجدها وتعمل تقنية الـ”GPS” على تحديد المواقع باستخدام الخرائط الإلكترونية، حيث يقوم النظام برسم موقع المركبة الفعلي على الخريطة، وتعقب حركتها في أي وقت، وتحديد سرعتها واتجاهها ومكان تواجدها وتزويد النظام المركزي بإحداثيات المركبة باستمرار عن طريق جهاز يتم زرعه في المركبة، ومن ثم يتم نقل البيانات من الجهاز إلى الحاسب الآلي وتحليلها عبر البرنامج الخاص بالنظام. ويتكون النظام من حاسب آلي وبرامج متخصصة بإدارة المركبات وأجهزة خاصة بإرسال واستقبال البيانات. يهدف البرنامج للحفاظ على المركبات والتقليل من المصروفات التشغيلية الخاصة بها، ورفع مستوى الإنتـــاجية الخدمية و تحسين ظروف السلامة، وانضباط قائد المركبة.
وقد تم تطبيق نظام تعقب المركبات في جميع ومديريات ووحدات البلدية، بحيث يغطي البرنامج حالياً(332) مركبة كمرحلة مبدئية، منها(105) مركبة ثقيلة، وعدد(227) مركبة خفيفة. ويقدم نظام تعقب المركبات عدة امتيازات تتمثل في تحـديد الموقع الفعلي للمركبة بشكل دائم ومستمر ومتابعة سرعتها وتحركاتها وذلك بواسطة الأقمار الاصطناعية المدعم بأنظمة شبكة الانترنت من خلال غرفة للمراقبة. ويعطي البرنامج تأكيد على خط سير المركبة وأنها تسلك الطريق الأمثل والأقصر في إنجاز مهام العمل، ويكشف عن الرحلات غير الضرورية التي تقوم بها المركبة. حيث تسفر هذه الضوابط والقيود إلى التقليل من استهلاك المركبة واستهلاك الوقود من خلال اختصار الكيلومترات الزائدة. وقد ثبتت فعالية هذا النظام في ضوء الدراسة التي قامت بها البلدية، والتي أفضت إلى رصد إجمالي الوفر المالي من الوقود للمشروع الذي بلغ نسبة 51.4%.
ولاية قريات
نفذت المديرية العامة لبلدية مسقط بقريات خلال العام 2015م ما مجموعه 38.460 كم متر من أعمال إنارة الطرق، والتي شملت تركيب 961 عمود إنارة في عدد من قرى ومناطق الولاية والطرق الرئيسية بها. كما اهتمت المديرية بتخطيط المساحات، وعمل المواقف العامة، وهدم المباني المهجورة بالولاية. إضافة إلى تنفيذ عدد من المشاريع الخدمية؛ منها تسوير المقابر والملاعب، وإنشاء دورات مياه عامة، ومظلات الاستراحة، وشق طرق ، وعمل حمايات وصيانة المرافق العامة. إلى جانب الانتهاء من تنفيذ مشاريع تجميلية؛ كتجميل الأحياء السكنية، وذلك برصف البلاط المتشابك في المساحات الترابية والممرات، وكذلك المساندة في تجميل المواقع الحكومية كالمدارس وغيرها. حيث تم تغطية ما يقارب 80% من المساحات الترابية في منطقة السوق (مركز الولاية) بالبلاط المتشابك. كما تم الانتهاء من رصف 42 كم من الطرق في عدد من قرى الولاية في العامين 2014م و2015م. ويجرى العمل على رصف 30 كم أخرى ضمن الخطة. كما قام قسم الصيانة بعمل ممشى يربط بين منطقة حي الظاهر والشهباري الشرقية عبر وادي المسفاة، وذلك حتى يسهل للمواطنين التنقل بين ضفتي الوادي، وصيانة مظلة انتظار الحافلات، وإعادة صبغ مظلات انتظار الحافلات، وصبغ مظلات شارع الميناء، وعمل قنوات لتصريف تجمعات مياه الأمطار، وغيرها من الأعمال.
ولاية بوشر
انتهت المديرية العامة لبلدية مسقط ببوشر من تنفيذ عدد من المشاريع التطويرية، أهمها تطوير مناطق حي المنصورية، وحلة النجد بمنطقة الغبرة الشمالية، وتطوير منطقة الخوير 17/1 المرحلة الثانية، وتطوير منطقة فلج الشام، ونفذت المديرية عدداً من الطرق خلال العام 2015م منها رصف ما مجموعه 33 كم في كل من الخوير والأنصب ومرتفعات بوشر ومرتفعات غلا وفلج الشام وصنب والمسفاة الصناعية والسكنية وغيرها من المناطق . كما انتهت المديرية من إنارة ما مجموعه 30 كم من الطرق في مناطق العوابي الشمالية والغبرة الشمالية وبلدة صنب والخوير17/1 و17/2 والعذيبة الشمالية. وعالجت المديرية تجمعات مياه الأمطار في عدد من المواقع بالولاية. وفي الشأن الصحي نفذ قسم التفتيش ومراقبة الأغذية عدة حملات تفتيشية أسفرت عن تحرير 652 مخالفة وإتلاف 192 طن من المواد الغذائية. كما قام فريق التفتيش النسائي بعدد من الحملات الصحية التي استهدفت النوادي الصحية، ومواقع بيع مستحضرات التجميل، وصالونات التجميل النسائية. حيث قام الفريق بتحرير 22 مخالفة صحية، وإتلاف 127 كجم من مستحضرات التجميل. كما قام قسم النظافة العامة بتفعيل نظام النقل المباشر بإضافة مناطق أخرى بزيادة قدرها 2502 حاوية. والقيام بسحب عدد 174 مركبة مهملة بعدة مواقع. أما قسم مكافحة الآفات فقد تلقى 1982 بلاغاً، وقام بضبط وتحرير 45 مخالفة.
ولاية العامرات
قامت المديرية العامة لبلدية مسقط بالعامرات خلال هذا العام بإصدار 712 ترخيصاً بلدياً، وتجديد 786 وتعديل 150، وإلغاء 320 ترخيصاً، وبلغت عدد الزيارات الصحية التفتيشية 676 زيارة لعدد 455 نشاطاً تجارياً، وقامت برصف 2.7 كم من الطرق وصيانة 110 كم من الطرق الترابية، كما تم في العام الماضي رصف حوالي 13كم من الطرق، وتركيب 185 عمود إنارة. كما قامت المديرية بتطوير وعمل البلاط المتشابك بمنطقة العامرات الأولى ومنطقة المحج الشمالية، ومنطقة صياء، والحاجر الطويان، والعامرات القديمة وقرى وادي الميح وغيرها من المناطق، وتجميل بلدة قيد، وتكملة برنامج تسوير المقابر في منطقة حيم وديم والبجرية والجفينة.
ولاية السيب
نفذت المديرية العامة لبلدية مسقط بالسيب عدداً من المشاريع التجميلية بالولاية، شملت مشروع تجميل مناطق حلة الفتح والنصر، وتجميل الأحياء السكنية والتجارية بمنطقة الخوض بالقرب من مسجد صفا، وكذلك منطقة وادي اللوامي بالقرب من مكتب الوالي. إضافة إلى تجميل مناطق خريس الحبوس والخوض التجارية ومنطقة المساكن الاجتماعية المرحلة الثانية بالخوض، وتجميل شارع الصافنات المرحلة الثانية. حيث تضمن المشروع تبليط المساحات بالبلاط المتشابك على جانب طريق الخدمة بالمنطقة بعرض مترين وأكثر حسب طبيعة الأرض. وشمل برنامج رصف الطرق الداخلية السنوي الذي تنفذه المديرية رصف قرابة 14 كم في كل من الخوض والحيل والمعبيلة وسور آل حديد ووادي اللوامي وحلة الفتح. إضافة لذلك قامت المديرية بتركيب 288 عمود إنارة للشوارع الداخلية في عدد من المناطق بطول يزيد عن 11 كم.
وفي الجانب الصحي نفذ قسم التفتيش ومراقبة الأغذية عدد 10958 زيارة ميدانية، أسفرت عن تحرير 625 مخالفة صحية، وإغلاق 927 منشاة غذائية وصحية، كما تمت مداهمة 9 منازل تقوم عمالة وافدة فيها بإعداد وتخزين المواد الغذائية بها. كما قام القسم بتنفيذ 17 حملة تفتيشية شملت الفنادق والمصانع ومحلات الحلاقة ومحلات بيع اللحوم ومحلات متعددة الأنشطة ومحلات التسوق ومحطات الوقود. كما شارك القسم بإلقاء محاضرات توعوية بالتنسيق مع مكتب التوعية بالمديرية في عدد من المدارس والمساجد. فيما نفذ قسم مكافحة الآفات عدد من الحملات للتصدي لانتشار الحشرات، بالإضافة لإجراء عدد من الحملات التوعوية للتوعية بطرق مكافحة الحشرات والقوارض.
التوعية
وفي إطار رفع مستوى الوعي بالمجتمع نظمت مكاتب التوعية خلال الفترة الماضية العديد من الحملات التوعوية التي ركزت على مكافحة الظواهر السلبية تجاه البيئة، وتنفيذ عدد من حملات النظافة، بالإضافة إلى التعاون مع قسم التفتيش في تنفيذ الحملات التوعوية بالصحة العامة وتعزيز السلوكيات الإيجابية من أجل تحقيق الشراكة المجتمعية.

إلى الأعلى