الخميس 27 يوليو 2017 م - ٣ ذي القعدة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / كشافة عمان ينجحون في الترويج للسلطنة تاريخا وحضارة ومنجزات تنموية
كشافة عمان ينجحون في الترويج للسلطنة تاريخا وحضارة ومنجزات تنموية

كشافة عمان ينجحون في الترويج للسلطنة تاريخا وحضارة ومنجزات تنموية

خلال مشاركتهم في المخيم الدولي بفنلندا
نجح كشافة ومرشدات عمان في الترويج للسلطنة تاريخا وحضارة ومنجزات تنموية خلال مشاركتهم في المخيم الكشفي الدولي الفنلندي الذي استضافته مدينة هيمالينا الفنلنديه في الفترة من ٢٠ ولغاية ٢٨ من شهر يوليو الحالي ، وسجل مقر مخيم كشافة السلطنة توافد أعداد كبيرة من الزوار من مختلف كشافي العالم، الذين استهوتهم الفنون الشعبية وقاموا بتجربة الزي العماني وأخذ الصور التذكارية وتناول القهوة والحلوى العمانية.
وسجل ركن المعرض المقام على هامش الحفل زيارات عدد كبير من الزوار الذين اطلعوا خلالها على تاريخ السلطنة وحضارتها ومنجزاتها التنموية والاقتصادية ومقوماتها الطبيعية، كما شاهدوا جانبا من انجازات الكشافة العمانية وصورا لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم – حفظه الله ورعاه- الكشاف الأعظم للسلطنة بالزي الكشفي وسجلوا خلالها اعجابهم الشديد بالسلطنة وبشعبها وتاريخها، مهنئين كشافة السلطنة بكل ما تحقق لهم من انجازات عظيمة في ظل النهضة المباركة التي تعيشها عمان ومحافظاتها.
وشارك قادة الكشافة والجوالة المشاركين في العديد من الفعاليات والمناشط الثقافية والعلمية والرياضية والرحلات الداخلية التي تضمنها المخيم الكشفي الدولي خلال فترة إقامتهم ومنها القرية الكشفية التي ضمت العديد من المناشط والبرامج المتنوعة التى تناسب جميع الاعمار.
وشكلت مشاركة كشافة ومرشدات عمان فرصة ذهبية للتعريف بالسلطنة والتعرف على باقي الدول المشاركة في المخيم، حيث تأتي تلك المشاركة في إطار التواصل الثقافي والحضاري لكشافة السلطنة مع العالم حيث ان المشاركة في المخيم كانت فرصة حقيقية للتعريف بالسلطنة ومد يد التعاون والصداقة مع كشافة العالم، والتعريف بالمقومات التاريخية والطبيعية والتنوع الجيولوجي وما يتوفر بها من مرافق سياحية.
وحول المشاركة قال سلطان الصبحي من عشائر جوالة وجوالات نادي المصنعة: لقد كان تواجدنا في المخيم الكشفي الدولي فرصة رائعة وجميلة اتاحت لنا نافذة جيدة لإبراز الثقافة والهوية العمانية لكشافة العالم، فكان الركن العماني يعج بالزوار من بداية الافتتاح حيث اشتمل المعرض على عدة اركان مشوقة وممتعة للزوار، منها ركن خارطة السلطنة الذي قمنا من خلاله التعريف بموقع السلطنة الجغرافي وما تتميز به محافظاتها من تنوع بيئي وجغرافي وجيولوجي وما تكتنزه البيئة العمانية من مقومات طبيعية وسياحية، وفي الركن الآخر تم التعريف بالزي العماني واتاحت الفرصة للزوار لتجربة اللبس التقليدي العماني، وفي ركن ثالث اقيم نشاط النقش بالحناء الذي وجد اقبالا من الزوار، كما استمتع زوار المعرض بالحلوى والتمر والقهوة العمانية.

إلى الأعلى