الخميس 30 مارس 2017 م - ١ رجب ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / شهاب الحبسي جاهز لمواجهة أبطال العالم في البطولة الأوروبية للكارتينج
شهاب الحبسي جاهز لمواجهة أبطال العالم في البطولة الأوروبية للكارتينج

شهاب الحبسي جاهز لمواجهة أبطال العالم في البطولة الأوروبية للكارتينج

فيما عبدالله الرواحي في مهمة استعادة تألقه مجددا وسط الأمطار
رسالة بلجيكا من الموفد العام ـ فهد الزهيمي :
وسط موجة البرد والأمطار الغزيرة .. يخوض فريق عمان للكارتينج إحدى أهم وأعرق البطولات العالمية في رياضة الكارتينج وذلك عندما يشارك في الجولة الرابعة والأخيرة من منافسات التحدي الأوروبية والتي تقام منافساتها على حلبة مدينة جنك بالبرتغال خلال الفترة من 29 من شهر يوليو الجاري وحتى الثاني من شهر أغسطس المقبل بمشاركة أكثر من 300 متسابق من نخبة أفضل السائقين بالعالم، ويقوم بتنظيم البطولة اللجنة الدولية للكارتينج CIK وبإشراف الاتحاد الدولي للسيارات، ويشارك الفريق بمتسابقين اثنين وهما شهاب بن أحمد الحبسي وعبدالله بن سليمان الرواحي، ويأمل الفريق من مواصلة تحقيق نتائجه الجيدة في البطولات العالمية ورفع علم السلطنة من خلال هذه المحافل التي تزخر بمشاركة أبطال العالم في هذه الرياضة. وتشهد مدينة جنك البلجيكية والتي تقام عليها منافسات السباق أمطار غزيرة من صباح أمس الأول مع موجة البرد التي تشهدها المدينة مما اضطرت الفرق المشاركة والفرق الفنية إلى تغيير خططها بشكل عاجل من حيث الإطارات الخاصة بالمطر وتغيير في إعدادات المحركات للمتسابقين من أجل الجاهزية التامة للتجارب التأهيلية اليوم، كما سيكون على المتسابقين القيادة بحذر شديد وسط الأمطار في التجارب التأهيلية اليوم وفي السباقات خلال الأيام المقبلة.
وتقام اليوم حصص التجارب التأهيلية للمشاركين في البطولة في مختلف فئاتها حيث سيتم تقسيم كل مجموعة قرابة 36 سائقاً، وقد خصص لها ثماني دقائق، ثم سيتم تقسيم المتسابقين إلى 4 مجموعات أو أكثر ويتم توزيعهم على حسب الأزمنة التي يسجلونها ويتم دمج كل مجموعتين مع بعضهما لتتقابلا على المضمار، ومن هناك يبدأ المتسابقون بجمع النقاط من أجل التأهل للسباق الرئيسي للمجموعة الأولى A في اليوم الثالث والأخير والذي يشارك فيه 34 متسابقاً، كما أن هناك للمجموعتين A و B سباقين قبل نهائيين ويمتد إلى 11 لفة وذلك من أجل تحديد مراكز الانطلاق للسباق الرئيسي في كل مجموعة ويشمل السباق الرئيسي على 22 لفة. حيث تنطلق صباح اليوم عند الساعة التاسعة وعشرة دقائق حصص التجارب التأهيلية لجميع الفئات والمتسابقين، إذ ستقام 6 حصص تجارب تأهيلية، الأولى الساعة 9.10 صباحا والثانية في الساعة 10.25 صباحا وحصة التجارب التأهيلية الثالثة الساعة 11.40 صباحا وحصة التجارب التأهيلية الرابعة الساعة 2.45 ظهرا وحصة التجارب التأهيلية الخامسة الساعة 4 عصراً وحصة التجارب التأهيلية السادسة الساعة 5.15 عصرا وخصص لكل حصص 20 دقيقة.

تحد كبير

وحول مشاركته في هذه البطولة أكد متسابق فريق عمان للكارتينج شهاب بن أحمد الحبسي أنه جاهز لتقديم أفضل ما لديه في هذه البطولة العالمية التي تحوي على المتسابقين المعروفين في الرياضة، كما أن فريق عمان للكارتينج يدله ما يمكنه من تقديم النتائج الجيدة التي تشفع له وتؤهله لوضع اسم السلطنة ضمن أفضل المتسابقين، كما أكد شهاب الحبسي على استفادته الكبيرة التي حصل عليها من المشاركة في الجولة الثانية من منافسات سباق الاتحاد الدولي للكارتينج في فئة الجونيور والتي اقيمت منافساتها على حلبة مدينة بورتوما بالبرتغال خلال الفترة من 24 – 27 من شهر يونيو الماضية، وقال الحبسي: على الرغم من حصولي على المركز 27 في الترتيب العام بعد الحادث الذي تعرضت له في السباق النهائي إلا أنني والحمد لله استفدت كثيرا من خلال المشاركة في هذه البطولة بحكم المشاركة القوية من قبل المشاركين من دول العالم والمعروفين في هذه الرياضة، إلا أن الخبرة والاستفادة التي حصلت عليها كانت كبيرة من حيث التعرف على حلبة جديدة وكيفية القيادة فيها وايضا الاحتكاك بالمتسابقين أبطال العالم. ويعتبر متسابق فريق عمان للكارتينج شهاب الحبسي أصغر متسابق في الفئة العمرية التي يشارك فيها في هذه البطولات الدولية، حيث يبلغ شهاب الحبسي 12 عاما فقط، كما أنه قد شارك هذا العام في بطولة الإمارات روتكس ماكس وبطولة الأكس 30 كما شارك في سباق بطولة ايطاليا في شهر ابريل الماضي تبعها مشاركته في بطولة فرنسا في نهاية ابريل، ثم شارك في بطولة ايطاليا في شهر مايو والتعرض فيها إلى حادث قوي نقل على اثرها إلى المستشفى واصيب بكسر في كتفه، وشارك الشهر الماضي في منافسات سباق الاتحاد الدولي للكارتينج في فئة الجونيور والتي أقيمت منافساتها على حلبة مدينة بورتوما بالبرتغال خلال الفترة من 24 – 27 من شهر يونيو الماضي، ويشارك الفريق حاليا الجولة الرابعة والأخيرة من منافسات التحدي الأوروبية والتي تقام منافساتها على حلبة مدينة جنك بالبرتغال خلال الفترة من 29 من شهر يوليو الجاري وحتى الثاني من شهر أغسطس المقبل بمشاركة أكثر من 300 متسابق من نخبة أفضل السائقين بالعالم، ويقوم بتنظيم البطولة اللجنة الدولية للكارتينج CIK وبإشراف الاتحاد الدولي للسيارات، على أن يبدأ الحبسي مشواره في بطولة الإمارات روتكس ماكس في بداية شهر سبتمبر المقبل، ويعقبها المشاركة في نهائيات بطولة العالم في مدينة ليمونز في فرنسا في شهر أكتوبر المقبل، وكان شهاب الحبسي قد حقق هذا العام بطولتين في دولة الإمارات وهي بطولة الإمارات روتكس ماكس وبطولة الأكس 30.
تهيئة الظروف
من جانب آخر أشار متسابق فريق عمان للكارتينج عبدالله بن سليمان الرواحي إلى أن الفريق يعمل بكامل طاقته من أجل الوصول للوصول للجاهزية الكبيرة التي تمكنه من تسجيل نتائج ايجابية في هذه البطولة مشيدا بالفريق الفني له الذي يعمل طوال اليوم على تهيئة السيارة له من أجل تحقيق أفضل النتائج، وأضاف: بطبيعة الحال لا يخفى على الجميع بأن المشاركة صعبة في حد ذاتها ولكن فريق عمان للكارتينج يعمل على تقديم أفضل ما لديه. وقدم الرواحي شكره للمسؤولين في بنك ظفار على دعم الفريق للمشاركة في هذه البطولة وأن هذا الدعم يمنح الفريق مزيدا من الثقة في الوصول إلى المراكز المتقدمة في البطولات العالمية القادمة، ولا يخفى على الجميع من أن هذا الدعم سوف يسهل من مهمة الفريق خلال الفترة القادمة لأن تكلفة المشاركة في هذه السباقات تكلف الكثير من الأموال سنويا، وفريق عمان للكارتينج يشارك في الكثير من السباقات بشكل سنوي في مختلف دول العالم بداية من البطولات المحلية في السلطنة ودول مجلس التعاون ومرورا بدول أوروبية عدة وبالإضافة إلى المشاركة في تجارب تأهيلية كثيرة قبل انطلاق السباق بالإضافة إلى تكلفة الحصول على فنيين للفريق ولا يخفى على الجميع ما يكلفه جلب مثل هؤلاء الفنيين الذين يملكون الخبرة الكافية في تقديم الدعم الفني واللوجستي للفريق في مشاركاته، والدعم الذي حصلنا عليه من البنك سيعمل على مشاركة الفريق في العديد من البطولات المقبلة، كما أن هذا الدعم يعتبر حافزا نحو تحقيق أهداف الفريق وهو رفع اسم السلطنة في المحافل العالمية، كما أن المسؤولين في بنك ظفار يولون اهتماما واضحا ودعما للرياضة في السلطنة وهذا يتجلى في رعايتهم للأحداث الرياضية، كما أن هذا الدعم بدوره يساهم في رقي الرياضة العمانية، وأيضا يجعل من الرياضيين يبذلون قصارى جهدهم من أجل أن يكون في منصات التتويج.
الاجتماع الفني
يقام صباح الاجتماع للمتسابقين مع اللجنة المنظمة للبطولة، إذ سيتم شرح بعض النقاط الفنية واللوائح التي يجب الالتزام بها والقوانين المعمول بها دولياً في سباقات الكارتينج، وتحرص اللجنة المنظمة للسباق وبالتعاون مع لجنة الكارتينج الدولية (CIK) التابعة للاتحاد الدولي للسيارات (FIA) على عرض اجراءات السلامة للمتسابقين والمشاركين في البطولة وباللغتين الفرنسية والانجليزية وذلك من أجل توضيح جميع الأمور من قوانين وأنظمة معمول بها في هذه البطولة وتذكيرهم بها مجدداً وهو ما يقومون به في كل جولة وسباق وتنبيههم بالعقوبات التي تحتسب عليهم في حال مخالفتهم القوانين والالتزام بها وبالوقت ومواعيد التجارب الحرة وحصص التأهيل والسباق الرئيسي لكل مجموعة وفئة. كما سيتم استعراض خارطة لحلبة السباق التي تقام عليها المنافسات والتعريف بها للجميع خصوصاً أن هناك عدد من المتسابقين لم يجربوا القيادة على هذه الحلبة مع وجود عدد كبير من المتسابقين الذين يصل عددهم إلى 300 متسابق من مختلف دول العالم.
وكان المتسابقين والفرق المشاركة قد وصلت بلجيكا قبل 3 أيام وأجرت العديد من التجارب الحرة على حلبة السباق، وشهد صباح أمس الأول عمل اجراءات التسجيل واستلام بطاقات المتسابقين الخاصة مع أعضاء فرقهم وتسلم الاطارات ومحركات سياراتهم من الشركة الشريكة للبطولة والتي تقوم بتوفيرها وهي الشركة المعروفة في عالم سباقات الكارتينج واستلام الوقود الخاص والمستخدم في هذه البطولة, كما قام المتسابقين المشاركين في السباق بعملية التسجيل واستلام التعليمات وكذلك تجهيز السيارات وغيرها من الأمور التي تقوم بها اللجنة المنظمة من أجل ضمان سهولة عملية التسجيل وعدم الوقوع في الأخطاء، واستغل سائقا الفريق شهاب الحبسي وعبدالله الرواحي بالإضافة إلى جانب بقية المتسابقين ومدربيهم بالتواجد في الحلبة أمس الأول والتعرف على مضمارها وأخذ عدد من الجولات مشياً من أجل التعرف على منعطفات الحلبة وخط التسابق على مضمارها الذي وصفوه بالصعب لاحتوائه على عدد من اللفات القوية والتي تتطلب من المتسابق نسبة تركيز كبيرة.

إلى الأعلى