السبت 22 يوليو 2017 م - ٢٧ شوال ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / السياسة / قوات الاحتلال تقتحم «الدهيشة» وتعتقل العشرات بالضفة والداخل المحتلين
قوات الاحتلال تقتحم «الدهيشة» وتعتقل العشرات بالضفة والداخل المحتلين

قوات الاحتلال تقتحم «الدهيشة» وتعتقل العشرات بالضفة والداخل المحتلين

استولت على مراكب الصيادين بغزة
رسالة فلسطين المحتلة من رشيد هلال وعبد القادر حماد :
أصيب أربعة شبان فلسطينيين بالرصاص الحي وآخرين بحالات اختناق خلال مواجهات عنيفة اندلعت، امس الخميس، عقب اقتحام قوات الاحتلال مخيم الدهيشة جنوب بيت لحم، في حين اعتقلت 17 فلسطينيا بحملات دهم واسعة بالضفة وأراضي الدخل المحتل. ياتي ذلك فيما اعتقلت 7 صيادين قبالة بحر منطقة السودانية شمال غرب غزة، واستولت على مراكبهم.
وقال مراسل «الوطن» إن أربعة شبان نقلوا للمستشفى لتلقي العلاج من إصابات بالرصاص الحي أصيبوا بها في منطقة الأقدام خلال المواجهات التي اندلعت في مخيم الدهيشة خلال حملة اعتقالات طالت عدداً من نشطاء الجبهة الشعبية. وعرف من بين المعتقلين: حمدي الأطرش، ورغد شمروخ، وكرم نصري، في الوقت الذي اقتحمت فيه قوّات الاحتلال عددا من منازل المواطنين، ونفذت عمليات تفتيش داخلها. كما أعلنت قوّات الاحتلال اعتقال عدد من الشبّان في مخيم قلنديا، اندلعت على إثرها مواجهات عنيفة بين الشبّان وقوّات الاحتلال، وجرى اقتحام المخيم من عدّة محاور. وأفادت مصادر فلسطينية، بأن مواجهات اندلعت بين الشبان وقوات الاحتلال عقب اقتحام المخيم، أطلقت خلالها الرصاص الحي وقنابل الغاز والصوت، ما أدى إلى اصابة ثلاثة شبان برصاص حي في القدم، تم نقلهم إلى إحدى مستشفيات بيت لحم، لتلقي العلاج، ووصفت حالتهم بالمستقرة . وأضاف المصدر أن قوات الاحتلال واثناء اقتحامها المخيم اعتقلت أربعة شبان، عقب دهم منازل ذويهم،
وفى نابلس، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فلسطينيين اثنين، خلال اقتحامها مدينة نابلس. وقالت مصادر فلسطينية، إن قوات الاحتلال اقتحمت مدينة نابلس وداهمت عدة منازل في أنحاء متفرقة، ودارت مواجهات دون التبليغ عن إصابات. وأضافت المصادر أن قوات الاحتلال اعتقت المواطنين مجاهد عاشور، وأمين الحلبوني. ونفذت قوات الاحتلال حملة اعتقالات في صفوف الكتلة الإسلامية بجامعة النجاح في مدينة نابلس شمال الضفة الغربية المحتلة، طالت سبعة من نشطائها. واقتحمت عشرات الآليات العسكرية المدينة من عدة محاور، وباشرت مداهمة العديد من المنازل في مناطق المعاجين، والجبل الشمالي، وكروم عاشور، والمساكن الشعبية، والمخفية. واعتقلت كلا من فوزي بشكار وهو عضو بمجلس الطلبة، ومجاهد عاشور، وإيهاب عاشور، وأمين الحلبوني، وبراء ذوقان، وعبد الرحمن الوادي، وعبد الرحمن البشتاوي. وتخلل عمليات الاعتقال تفتيش المنازل والتحقيق ميدانياً مع عائلات المعتقلين.
وفى القدس, اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، أربعة شبان، بعد دهم منازلهم في أحياء مختلفة بمدينة القدس المحتلة، كما تواصل تضيق الخناق على المواطنين في بلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى المبارك، تخللها اعتقالات، ومداهمة منازل، وغرامات مالية. وأفاد مراسلنا، بأن قوات الاحتلال اعتقلت من مخيم شعفاط أنس الرجبي، وبسام مناصرة الشوعاني من مخيم قلنديا، وذلك بعد دهم منزليهما. كما اعتقلت تلك القوات، الشابين: كاظم ورمزي الرازم، بعد دهم منزلي ذويهما في حي واد قدوم ببلدة سلوان. وتواصل سلطات الاحتلال، منذ ساعات الصباح حملتها التي بدأتها يوم أمس في العديد من أحياء بلدة سلوان، والتي شملت اعتقال أكثر من 35 مواطنا، ودهم متاجر المواطنين، وتحرير غرامات مالية، للعديد منهم. وقال مراسلنا، إن شرطة الاحتلال نصبت حاجزا على مفرق حي وادي الربابة بسلوان، والمفضي لأحياء البلدة، وشرعت عناصر الاحتلال بتوقيف المركبات، وتحرير مخالفات مالية عالية، بحجج وذرائع متعددة، تسببت بحالة من التوتر والغضب العام في المنطقة. وأعرب المواطنون عن خشيتهم من أن تكون هذه الحملة بداية حملة أوسع في كافة أحياء سلوان. وفي الداخل المحتل، اعتقلت شرطة الاحتلال الاسرائيلي صباح أمس الخميس عددًا من الفلسطينيين في أنحاء متفرقة، بزعم «الإقامة في اسرائيل خلافًا للقانون». وأفادت الإذاعة الإسرائيلية العامة، بأن شرطة الاحتلال اعتقلت صباحًا 27 فلسطينيًا في منطقة «تل موند» وسط «اسرائيل» بداعي خلافًا للقانون، مشيرة إلى أنهم من سكان مدينة الخليل بالضفة الغربية المحتلة. وذكرت أنه تم فتح ملف جنائي ضد مواطن من سكان المنطقة يشتبه فيه بتوفير المبيت لأحد هؤلاء الفلسطينيين.
وفى غزة، اعتقلت بحرية الاحتلال الإسرائيلي، صباح امس الخميس، 7 صيادين قبالة بحر منطقة السودانية شمال غرب مدينة غزة، واستولت على مراكبهم. وأفاد مراسل «الوطن» نقلاً عن أحد الصيادين، بأن بحرية الاحتلال هاجمت مراكب عددا من الصيادين قبالة بحر منطقة السودانية بإطلاق النار عليهم، وقامت باعتقال كل من:»محمد بكر، ونهاد الهسي، وخميس زغرة، ومحمد زغرة، ومصطفى بكر، وسليم أبوصادق، ومحمد اللوح». وأوضح أن قوات الاحتلال استولت على مراكب الصيادين السبعة خلال اعتقالهم، حيث كانوا على متن ثلاثة قوارب صيد قبالة بحر السودانية. وكانت بحرية الاحتلال اعتقلت أمس الاول الأربعاء، إثنين من الصيادين قبالة بحر السودانية، وهما على بعد نحو6 أميال بحرية، وتتعمد بشكل يومي مهاجمة الصيادين في بحر غزة، بإطلاق النار عليهم واعتقالهم، والاستيلاء على مراكبهم، واعطاب وتخريب شباك صيدهم. على صعيد متصل، فتحت الأبراج العسكرية الإسرائيلية المقامة على الشريط الحدودي بين قطاع غزة والأراضي المحتلة، شرقي محافظة خان يونس، جنوبي قطاع غزة، نيران أسلحتها الرشاشة، تجاه الأراضي الزراعية، دون وقوع إصابات. وذكر شهود عيان ، أن الأبراج في محيط موقع «كيسوفيم» شرقي بلدة القرارة، فتحت نيران أسلحتها الرشاشة تجاه الأراضي الزراعية القريبة بشكلٍ مفاجئ. ولفت الشهود إلى أن رصاص الاحتلال أجبر المزارعين على مغادرة أراضيهم خشية على حياتهم. وتتعرض المناطق الحدودية الشرقية والشمالية من قطاع غزة بشكل شبه يومي لعمليات إطلاق نار من جيش الاحتلال الإسرائيلي، تجاه المزارعين وأراضيهم، لثنيهم عن الوصول إليها وفلاحتها.

إلى الأعلى