السبت 21 يناير 2017 م - ٢٢ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / أصحاب الاعمال بالظاهرة يعربون عن فرحتهم بما تحقق من منجزات في البلاد
أصحاب الاعمال بالظاهرة يعربون عن فرحتهم بما تحقق من منجزات في البلاد

أصحاب الاعمال بالظاهرة يعربون عن فرحتهم بما تحقق من منجزات في البلاد

بمناسبة يوم النهضة المباركة
عبري – من صلاح بن سعيد العبري:
احتفلت السلطنة في الثالث والعشرين من يوليو بيوم النهضة المباركة الذي شكل علامة تاريخية فارقة انطلقت معها عمان دولة وشعبا ومجتمعا إلى آفاق العزة لبناء دولة عصرية قادرة على تحقيق التقدم والسعادة والرخاء والاستقرار لأبنائها .
“الوطن” التقت بعدد من أصحاب الأعمال بمحافظة الظاهرة، حيث أعربوا عن سعادتهم بهذه الذكرى الوطنية الغالية.
ففي البداية قال خالد بن سيف الفارسي نائب رئيس لجنة الكسارات بغرفة الظاهرة : الثالث والعشرون من يوليو يوم أشرق فيه النور وتوشحت عمان بثوبها الجديد هي فرحة وطن وشعب تجلت باستلام حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ مقاليد الحكم في البلاد حيث سعى جلالته جاهداً لجعل عمان تنتقل نقلة حضارية تجاوزت من خلالها جميع الصعاب وحلقت عاليا بين الدول المتقدمة ليصبح الشعب العماني يتمتع بكافة الخدمات العصرية وفي جميع المجالات ويصبح ما تحقق على هذه الأرض الطيبة مصدر فخر واعتزاز لكل مواطن عماني ، وإنه ليسرني بهذه المناسبة أن أرفع أصدق عبارات التهاني إلى مقام حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ وإلى كل مواطن عماني على هذا الوطن العزيز .
وقال خالد بن عبيد الجساسي صاحب مؤسسة معالم المظهار : تهل علينا مناسبة وطنية مهمة تعد من اللحظات الفارقة في تاريخ عمان والتي كان لها الدور الرئيسي في تغيير مجرى الحياه في عمان وبهذه المناسبة يشرفني أن أرفع أسمى آيات التهاني والتبريكات وأصدق عبارات الأماني إلى المقام السامي لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ والتي يقف لها كل عماني رافعا رأسه وهامته أمام الجميع مفتخرا بالقائد الفذ كما أن هذه الذكرى تستوجب علينا شد الهمم وصدق النوايا والمشاركة الإيجابية في دفع عجلة التنمية فمبارك لك يا عمان سلطانك وشعبك وكل عام وقائدنا بألف خير.
محمد بن سليمان الكلباني صاحب مؤسسة مشاريع أنوار اليرموك للتجارة قال: تعتبر ذكرى الثالث والعشرين من يوليو المجيد يوم عزيز على كل مواطن عماني حيث أطلق حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ
العنان لقوة وإرادة المواطن العماني ولتطلعه في بناء حياة جديدة له ولأبنائه فانطلقت مسيرة النهضة العمانية الحديثة نحو غاياتها المنشودة تقودها وتوجهها حكمة جلالة السلطان المعظم وفكره المستنير ورؤية جلالته الواضحة والمتكاملة لما ينبغي أن تكون عليه عمان في كل المجالات ومستندة في الوقت ذاته إلي طاقات المواطن العماني وقدراته التي كانت على موعد مع تولي جلالته ـ حفظه الله ورعاه ـ مقاليد الحكم في الثالث والعشرين من يوليو من العام 1970م واليوم تقف عمان شعبا ومجتمعا ودولة فخورة ومعتزة بقيادتها ومجدده الولاء والعرفان لباني نهضتها الحديثة حضرة صاحب الجلالة السلطان المعظم وها هي غدت السلطنة ذات مكانة مرموقة في العالم وتحظى باحترام لا مثيل له بين الدول والشعوب الشقيقة والصديقة.

إلى الأعلى