الجمعة 20 يناير 2017 م - ٢١ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / “التجارة والصناعة” تواصل تقديم خدماتها الالكترونية في المراكز‭ ‬التجارية‭ ‬بمحافظات‭ ‬السلطنة
“التجارة والصناعة” تواصل تقديم خدماتها الالكترونية في المراكز‭ ‬التجارية‭ ‬بمحافظات‭ ‬السلطنة

“التجارة والصناعة” تواصل تقديم خدماتها الالكترونية في المراكز‭ ‬التجارية‭ ‬بمحافظات‭ ‬السلطنة

بعد‭ ‬النجاح‭ ‬الذي‭ ‬حققته‭ ‬التجربة خلال25‬‭ ‬يوليو‭ ‬الجاري
مسقط ـ العمانية: أعلنت‭ ‬وزارة‭ ‬التجارة‭ ‬والصناعة عن استمرار‭ ‬تقديم‭ ‬خدماتها‭ ‬الالكترونية‭ ‬في‭ ‬عدد‭ ‬من‭ ‬المراكز‭ ‬التجارية‭ ‬بجميع‭ ‬محافظات‭ ‬السلطنة‭ ‬لمدة‭ ‬أسبوع ‭ ‬بعد‭ ‬النجاح‭ ‬الذي‭ ‬حققته‭ ‬التجربة خلال ٢٥‬‭ ‬يوليو‭ ‬الجاري.‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬
وأثبتت‭ ‬التجربة القدرة‭ ‬الفنية‬‭ ‬الناجحة‭ ‬للتوجه‭ ‬الإلكتروني‭ ‬دون‭ ‬مراعاة‭ ‬الزمان‭ ‬والمكان‭ ‬وكذلك‭ ‬لتلبية‭ ‬رغبة‭ ‬المستثمرين‭ ‬والإقبال‭ ‬الكبير‭ ‬على‭ ‬منافذ‭ ‬الوزارة‭ ‬في‭ ‬هذه‭ ‬المراكز‭ ‬والتعريف‭ ‬بالخدمات‭ ‬الإلكترونية‭ ‬وكيفية‭ ‬استخدامها‭ ‬ذاتيا.‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬
‭و‬شهدت‭ ‬التجربة‭ ‬نجاحا‭ ‬كبيرا‭ ‬واقبالا‭ ‬جماهيريا ‬وأصبح‭ ‬بإمكان‭ ‬موظفي‭ ‬الوزارة‭ ‬إنجاز‭ ‬معاملات‭ ‬المستثمرين‭ ‬والجمهور‭ ‬من‭ ‬خارج‭ ‬مكاتب‭ ‬الوزارة‭ ‬وفي‭ ‬أي‭ ‬وقت‭.‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬
كما‭ ‬قام‭ ‬موظفو‭ ‬الوزارة‭ ‬بالرد‭ ‬على‭ ‬استفسارات‭ ‬المستثمرين‭ ‬وشرح‭ ‬كيفية‭ ‬انجاز‭ ‬معاملاتهم‭ ‬ذاتيا‭ ‬وشهدت‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬محافظات‭ ‬السلطنة‭ ‬تسجيل‭ ‬سجلات‭ ‬جديدة‭ ‬وإضافة‭ ‬نشاط‭ ‬لسجل‭ ‬قائم‭ ‬في‭ ‬زمن‭ ‬لا‭ ‬يتعدى‭ ‬الدقائق‭ ‬المعدودة‭ ‬للخدمة‭ ‬الواحدة‭.‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬
وقال‭ ‬حمد‭ ‬بن‭ ‬سالم‭ ‬الشكيلي‭ ‬مدير‭ ‬إدارة‭ ‬التجارة‭ ‬والصناعة‭ ‬بمحافظة‭ ‬جنوب‭ ‬الباطنة‭ ‬بالرستاق‭ ‬إن‭ ‬التجربة‭ ‬كانت‭ ‬ثرية‭ ‬جدا‭ ‬وشهدت‭ ‬إقبالًا‭ ‬كبيرًا‭
‬من‭ ‬المراجعين‭ ‬واستمرت‭ ‬في‭ ‬محافظة‭ ‬جنوب‭ ‬الباطنة‭ ‬لمدة‭ ‬أربعة‭ ‬أيام‭ ‬وشملت‭ ‬معظم‭ ‬ولايات‭ ‬المحافظة‭ ‬،‭ ‬حيث‭ ‬قدمت‭ ‬الخدمات‭ ‬الإلكترونية‭
عبر عدد من المراكز التجارية وتم خلالها تقديم شرح تفصيلي للخدمات التي ‬تقدمها‭ ‬الوزارة‭ ‬وكيفية‭ ‬استخدامها‭ ‬ذاتيا،‭ ‬مما‭ ‬انعكس‮ ‬‭ ‬بوجود‭ ‬حالة‭ ‬من‭ ‬الرضا‭ ‬العام‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬الزوار،‭ ‬حيث‭ ‬عبر‭ ‬العديد‭ ‬منهم‭ ‬عن‭ ‬رغبتهم‭ ‬في‭ ‬استمرار‭ ‬تلك‭ ‬الخدمات‭.‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬
وأكد‭ ‬مدير‭ ‬إدارة‭ ‬التجارة‭ ‬والصناعة‭ ‬بمحافظة‭ ‬جنوب‭ ‬الباطنة‭ ‬أن‭ ‬هناك‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬المعاملات‭ ‬أنجزت‭ ‬خلال‭ ‬فترة‭ ‬العمل‭ ‬داخل‭ ‬المراكز‭ ‬التجارية،
‭ ‬مما‮ ‬يجيز‭ ‬الخدمات‭ ‬فنيا‭ ‬وإداريا، ‭ ‬مشيرا‭ ‬إلى أن‭ ‬التجربة‭ ‬والانطباع‭ ‬العام‭ ‬حولها‭ ‬قد‭ ‬أثبت‭ ‬إمكانية‭ ‬تقديم‭ ‬خدمات‭ ‬الوزارة‭ ‬من‭ ‬خارج‭ ‬نطاق‭ ‬
المكاتب، ‭ ‬تسهيلا‭ ‬للجمهور‭ ‬ولإضفاء‭ ‬بُعد‭ ‬جديد ‬على‭ ‬العمل‭ ‬الإداري‭.‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬
وأضاف ‭ ‬الشكيلي‭ ‬إنه‭ ‬تم‭ ‬تعريف‭ ‬المراجعين‭ ‬بالتصديق‭ ‬الإلكتروني‭ ‬وتم‭ ‬عمل‭ ‬شرح‭ ‬مفصل‭ ‬لكيفية‭ ‬عمله،‭ ‬كما‭ ‬ساعدت‭ ‬فرق‭ ‬العمل‭ ‬المنتشرة‭ ‬في‭ ‬معظم‭ ‬ولايات‭ ‬المحافظة‭ ‬المراجعين‭ ‬على‭ ‬تفعيل‭ ‬خدمة‭ ‬التصديق‭ ‬الإلكتروني،‭ ‬وهذه‭ ‬التجربة‭ ‬سوف‭ ‬تتيح‭ ‬استدامة‭ ‬تقديم‭ ‬الخدمة‭ ‬حتى‭ ‬ولو‭ ‬كان‭ ‬الموظف‭ ‬في‭ ‬منزله،‭ ‬فالأمر‭ ‬لا‭ ‬يحتاج‭ ‬إلا‭ ‬إلى الربط‭ ‬عبر‭ ‬شبكة‭ ‬الانترنت‭ ‬فقط‭ ‬،‭ ‬مما‭ ‬يسهل‭ ‬سرعة‭ ‬إنجاز‭ ‬العمل‭ ‬والاجراءات‭ ‬ويصب‭ ‬في‭ ‬صالح‭ ‬الاقتصاد‭ ‬الوطني‭.‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬
من جانبه ‭ ‬أشاد‭ ‬عبدالله‭ ‬بن‭ ‬سيف‭ ‬الشندودي‭ ‬مدير‭ ‬إدارة‭ ‬التجارة‭ ‬والصناعة‭ ‬بمحافظة‭ ‬الداخلية‭ ‬بنزوى‭ ‬بالتجربة، مؤكدًا ‬بأنها‭ ‬لاقت‭ ‬نجاحا ‬وإقبالا‭ ‬جماهيريا‭ ‬واسعا، ‭ ‬وأن‭ ‬استمرار‭ ‬هذه‭ ‬التجربة‭ ‬سيسهم‭ ‬في‭ ‬زيادة‭ ‬وعي‭ ‬الجمهور‭ ‬بخدمات‭ ‬استثمر‭ ‬بسهولة، ‬وكيفية‭ ‬تفعيلها‭ ‬ذاتيا‭.‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬
وقال‭ ‬عبدالله‭ ‬الشندودي‭ ‬أن‭ ‬هناك‭ ‬توجها‭ ‬عام‭ ‬بالوزارة‭ ‬إلى‭ ‬الانتقال‭ ‬كليا‭ ‬لتقديم‭ ‬خدمات‭ ‬تسهل‭ ‬العمل‭ ‬للجمهور‭ ‬بخطوات‭ ‬بسيطة‭ ‬دون‭ ‬مراعاة‭ ‬الزمان‭ ‬والمكان‭ ‬لتنتقل‭ ‬تدريجيا‭ ‬إلى‭ ‬موقع‭ ‬افتراضي‭ ‬في‭ ‬ذاكرة‭ ‬أجهزة‭ ‬الحاسب‭ ‬الآلي‭ ‬لتقديم‭ ‬خدمات‭ ‬السجل‭ ‬التجاري‭ ‬وغيرها‭ ‬عبر‭ ‬شبكة‭ ‬الإنترنت‭ ‬من‭ ‬أي‭ ‬موقع‭ ‬وعلى‭ ‬مدار‭ ‬الساعة،‭ ‬مما‭ ‬يتيح‭ ‬للوزارة‭ ‬التركيز‭ ‬على‭ ‬الاستثمار‭ ‬في‭ ‬الخدمات‭ ‬الإلكترونية‭ ‬الذكية‭ ‬والتدريب‭ ‬والتأهيل،‭ ‬في‭ ‬المرحلة‭ ‬المقبلة‭.‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬
من جهته قال‭ ‬مدين‭ ‬بن‭ ‬بشير‭ ‬عبيدون‭ ‬مدير‭ ‬دائرة‭ ‬التجارة‭ ‬بالمديرية‭ ‬العامة‭ ‬للتجارة‭ ‬والصناعة‭ ‬بمحافظة‭ ‬ظفار‭ ‬إن‭ ‬التجربة‭ ‬ساهمت‭ ‬في‭ ‬ترسيخ‭
‬العمل‭ ‬الإلكتروني،‭ ‬وعرفت‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬الجمهور‭ ‬كيفية‭ ‬استخراج‭ ‬السجلات‭ ‬التجارية‭ ‬وإضافة‭ ‬نشاط‭ ‬تجاري،‭ ‬وذلك‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬الشرح‭ ‬الوافي‭
‬التي‭ ‬قامت‭ ‬به‭ ‬فرق‮ ‬‭ ‬موظفي‭ ‬الوزارة‭ ‬المنتشرة‭ ‬في‭ ‬أربعة‭ ‬أماكن‭ ‬في‭ ‬مدينة‭ ‬صلالة،‭ ‬كما‭ ‬قام‭ ‬الموظفون‭ ‬بالرد‭ ‬على‭ ‬كافة‭ ‬استفسارات‭ ‬الجمهور،‭ ‬حيث‭
شهدت‭ ‬مراكز‭ ‬الخدمات‭ ‬اقبالا‭ ‬جماهيريا،‭ ‬خصوصا‭ ‬وأن‭ ‬محافظة‭ ‬ظفار‭ ‬ومدينة‭ ‬صلالة‭ ‬تحديدا ‬تعد‭ ‬الآن‭ ‬قبلة‭ ‬لزوار‭ ‬الخريف،‭ ‬وتشهد‭ ‬تواجدًا‭ ‬كثيفًا‭
‬لمواطنين‭ ‬من‭ ‬كافة‭ ‬ولايات‭ ‬ومحافظات‭ ‬السلطنة‭.‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬
وأكد‭ ‬أن‭ ‬استمرار ‬التجربة‭ ‬سوف يسهم‭ ‬بزيادة‭ ‬الوعي‭ ‬بخدمة‭ ‬استثمر‭ ‬بسهولة‭ ‬وأهميتها‭ ‬في‮ ‬‭ ‬جعل‭ ‬تسجيل‭ ‬الاستثمار‭ ‬والقيام‭ ‬بالتعاملات‭ ‬التجارية‭
‬في‭ ‬السلطنة‭ ‬أكثر‭ ‬سهولة‭ ‬وشفافية‭ ‬وجودة‭ ‬عبر‭ ‬نافذة‭ ‬إلكترونية‭ ‬تخدم‭ ‬كافة‭ ‬المستثمرين‭ ‬وأصحاب‭ ‬الأعمال‭ ‬عبر‭ ‬تقديم‭ ‬70‭ ‬خدمة‭ ‬دون‭ ‬الرجوع‭ ‬إلى‭ ‬موظفي‭ ‬الوزارة،‭ ‬ومن‭ ‬المؤمل‭ ‬في‭ ‬المرحلة‭ ‬القادمة‭ ‬الاتفاق‭ ‬مع‭ ‬جهات‭ ‬حكومية‭ ‬أخرى‭ ‬لاستكمال‭ ‬الربط‭ ‬الإلكتروني‭ ‬ونقل‭ ‬غالبية‭ ‬الخدمات‭ ‬إلى‭ ‬
الخدمة‭ ‬الذاتية‭ ‬على‭ ‬مدار‭ ‬الساعة‭.‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬‬
ورأى‭ ‬مدين‭ ‬عبيدون ان‭ ‬إعادة‭ ‬تكرار‭ ‬التجربة‭ ‬سوف يعزز‭ ‬التوجه‭ ‬نحو‭ ‬الفضاء‭ ‬الالكتروني،‭ ‬خصوصا‭ ‬عندما‭ ‬يأتي‭ ‬المتسوق‭ ‬الى‭ ‬المركز‭ ‬او‭ ‬
المكان‭ ‬الترفيهي،‭ ‬ويقوم‭ ‬بعمل‭ ‬ما‭ ‬كان‭ ‬يستلزم‭ ‬انجازه‭ ‬دون‭ ‬الحاجة‭ ‬إلى‭ ‬التفرغ‭ ‬في‭ ‬الصباح،‭ ‬مما‭ ‬سيجعل‭ ‬ادارة‭ ‬الاستثمارات‭ ‬اكثر‭ ‬سرعة،‭ ‬وسيتيح‭ ‬وقتا‭ ‬اكبر‭ ‬لإنجاز‭ ‬المعاملات‭ ‬التجارية‭ ‬الاخرى،‭ ‬كما‭ ‬سيوفر ‭ ‬التكلفة،‭ ‬وغيرها‭ ‬من‭ ‬الامور‭ ‬التي‭ ‬سيصبح‭ ‬انجازها‭ ‬اكثر‭ ‬يسرا‭ ‬مع‭ ‬هذا‭ ‬التوجه‭ ‬الجديد،‭ ‬وترسيخ‭ ‬التجربة‭ ‬التي‭ ‬استمرت‭ ‬يوما‭ ‬واحدا‭ ‬فقط‭ ‬في‭ ‬بدايتها‭.

إلى الأعلى