الأربعاء 25 يناير 2017 م - ٢٦ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / البحار الشاب المعتصم الفارسي يتصدر سباقات عُمان للإبحار لتحديد المستوى في المصنعة
البحار الشاب المعتصم الفارسي يتصدر سباقات عُمان للإبحار لتحديد المستوى في المصنعة

البحار الشاب المعتصم الفارسي يتصدر سباقات عُمان للإبحار لتحديد المستوى في المصنعة

اختتمت عُمان للإبحار بداية الأسبوع الجاري الجولة الثالثة من سباقات تحديد المستوى لأشبال فئة قوارب الأوبتسمت، وسجّل المعتصم الفارسي أفضل النتائج في هذه السباقات، وليس ذلك بغريب عليه فهو الذي سجل أفضل النتائج سابقًا بين البحّارة العُمانيين في بطولة العالم للأوبتمست المقامة في جمهورية البرتغال الشهر الفائت. يبلغ الفارسي من العمر 14 عامًا، وهو أحد طلاب مدرسة الإبحار الشراعي في المصنعة، ويُعد من أبرز الأشبال الواعدين، حيث كان أفضل العُمانيين أداءً من بين المائة المشاركين في فئة الأوبتسمت في سباقات أسبوع المصنعة للإبحار الشراعي في شهر يناير عام 2016م، وكان كذلك الأفضل في سباقات تحديد المستوى المقامة خلال شهر مايو الفائت، وعاد مرة أخرى هذا الأسبوع ليسجل أفضل النتائج ضمن أسطول مكون من 33 منافسًا هم صفوة البحّارة الأشبال في برنامج عمانتل للناشئين في عمان للأبحار، فعلى مدى يومين من التنافس القوي، حقق الفارسي نصرا ساحقا في أربع سباقات من أصل ستة لينال بذلك الميدالية الذهبية.جاء المركز الثاني مشتركًا بين كلٍ من علاء العمراني من مدرسة المصنعة للإبحار الشراعي، ومحمد العلوي من مدرسة صور، إلا أن العمراني كسر التعادل وظفر بالميدالية الفضية بينما حصل العلوي على الميدالية البرونزية.
وجاء حصول أحمد العريمي على المركز الرابع شاهدًا على التقدم الكبير الذي يحرزه البحّارة في مدرسة الإبحار الشراعي في ولاية صور التي تعتبر المدرسة الأحدث والأبعد جغرافيًا عن العاصمة من بين مدارس عمُان للإبحار الأربع الموزعة على بندر الروضة في مسقط ، والموج مسقط في السيب، والمصنعة، وصور. وبرز التطور في أداء مدرسة صور أيضًا في نتائج سباقات فِرق المدارس حيث استطاع فريق مدرسة صور تقليص الفارق بينه وبين فريق مدرسة الموج الفائرز باللقب إلى أربع نقاط فقط.
تجدر الإشارة إلى أن سباقات تحديد المستوى الوطنية تقام ست مرات في السنة، وتستخدم كوسيلة لاختيار المجيدين للانضمام إلى فريق عمانتل للناشئين الذي يمثل السلطنة في المسابقات الدولية في مختلف أنحاء المنطقة وخارجها، فضلا عن كون هذه السباقات فرصة لتطوير مهارات البحّارة والمدربين ومنظمي السباق.
وقال محسن البوسعيدي مدير برنامج الناشئين في عُمان للإبحار: «رأينا تحسنًا ملحوظًا في أداء البحّارة في ثاني يوم من أيام سباقات تحديد المستوى، وبذلك حصلنا على تنوع في مستوى الأداء ومعطيات أوضح للاختيار».
وأضاف قائلا: «يتعين على هؤلاء الشباب بذل جهود أكبر للوصول إلى مستوى المنافسات الدولية التي شهدناها في بطولة العالم التي شاركنا فيها قبل فترة وجيزة، ومع ذلك أرى بأنهم يمتلكون المواهب الفطرية اللازمة للتميز وهم قادرون على تحقيق طموحاتهم وأكثر».
وختم البوسعيدي حديثه عن المنافسات القادمة وقال: «سيلتقي هؤلاء الأشبال مرة أخرى للمنافسة على لقب البطولة الوطنية للإبحار الشراعي التي ستقام في ولاية صور خلال الفترة من 14 إلى 18 من شهر أغسطس الجاري، وستقام خلالها بطولات وطنية لفئات قوارب الأوبتمست والليزر 4.7 وقوارب تكنو 239 للتزلج الشراعي».

إلى الأعلى