الخميس 30 مارس 2017 م - ١ رجب ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / في دوري عمانتل للمحترفين.. فنجاء لاستعادة سكة الانتصارات والسيب لتحقيق الأمنيات
في دوري عمانتل للمحترفين.. فنجاء لاستعادة سكة الانتصارات والسيب لتحقيق الأمنيات

في دوري عمانتل للمحترفين.. فنجاء لاستعادة سكة الانتصارات والسيب لتحقيق الأمنيات

الاتحاد يخوض أهم امتحان وصحار جاهز لكسب الرهان
بدأت حرارة الصيف تظهر تدريجياً ومع ارتفاع تلك الحرارة نشاهد مثلها أيضاً على مستوى الدوري المحلي وتحديداً في دوري عمانتل للمحترفين لكرة القدم الذي يواصل إثارته وصراع انتزاع الصدارة من جانب وصراع الحصول على المقشة التي تنقذ بعض الفرق من الجانب الآخر بعد أن حسمت بعض الفرق ربما موقفها من البقاء أو المغادرة ، ومع ختام الجولة الثانية والعشرين من خلال المباراتين التي تقام اليوم نجد الموقف بدأ يصعب على بعض الفرق والأخرى تحاول جاهدة أن تعيد مسارها على خارطة المنافسة ،ولهذا ستقام اليوم مباراتان ربما المباراة الأولى التي تجمع فنجاء والسيب هي الأكثر حرصاً على المتابعة ومعرفة ما تنتهي عليه هذه المباراة والتي تقام في الساعة الثامنة مساء على حسب ما هو موضح في جدول الدوري وذلك على ملعب استاد السيب الرياضي وفي الساعة الثامنة والنصف مساء تقام مباراة الاتحاد وصحار على ملعب مجمع السعادة بصلالة، فيما أجلت مباراة ظفار والسويق المقرر لها أن تقام اليوم بسبب ظروف الوصول لفريق السويق من طاجيكستان بعد فوزه على نادي رافشان بخماسية نظيفة وبها يودع كأس الاتحاد الآسيوي ، ولهذا ستقام مباراته مع ظفار يوم 20 من الشهر الجاري.

· البحث عن المفقود
يبحث فنجاء عن الكنوز النقاط المفقودة منه والتي بات يفقدها من مباراة لأخرى ، ولكن ذلك الكنز المفقود سيكون في مواجهة صعبة أمام السيب الذي يبحث هو الاخر عن المكانة التي سيكون فيها وهو الاقتراب مع أحد المراكز الثلاثة الأولى بعد ان قدم وعزف أجمل عروضه هذا الموسم ، وكانت مباراة الدور الأول بين الفريقين كانت الأفضلية للسيب الذي تفوق على فنجاء بهدفين نظيفين وجاءت هذه المباراة في ظروف ربما تعتبر صعبة على فنجاء الذي يعاني من تدني مستوى الفريق بعد خسارته مباراتين متتاليتين الاولى من المتصدر حالياً فريق النهضة والثانية وهي التي أثارت حفيظة الجماهير الفنجاوية بعد الخسارة من صحار بهدف نظيف ، مما دفع بالادارة وكما يقال بأن المدرب الاسباني الجنسية هشام جدران قد أعتذر عن مواصلة المشوار بسبب الظروف الصحية وحل مكانه المدرب الايطالي ارينا جولي لتولي المهمة فيما تبقى من عمر الدوري وهي الجولات الخمسة مع مباراة اليوم.
وإذا كان المدرب قد تابع فنجاء في مباراته أمام الجيش السوري ضمن منافسات كأس الاتحاد الآسيوي والتي انتهت بالتعادل السلبي بدون أهداف فإن مهمة المدرب ستكون الأصعب خلال المرحلة المتبقية منها المنافسة على لقب الدوري وكذلك الكأس ويبقى الأمل الموجود في كأس الاتحاد الآسيوي ، وعلى الرغم من العناصر والأسماء التي يضمها فنجاء إلا أن الفريق خلال الفترة الأخيرة بدأ يمر بتقلبات غير طبيعية على الرغم من الأسماء المحترفة والتي جعلت الجماهير تخرج عن صمتها وتطلق عبارات التهجم على اللاعبين والفريق بسبب ذلك المستوى الذي لا يرضي طموح الجماهير الرياضية والوسط الرياضي بأكمله ، وهنا يجب على فنجاء أن يخوض اليوم مواجهة صعبة وقوية لرد الاعتبار مع فريق يحظى بمساندة جماهيرية ، فهل يستطيع الايطالي أن يقدم الشيء الجديد للفريق اليوم ، أم تبقى المهمة بين أقدام اللاعبين وعلى تلك الأسماء أن تبرهن بأنها قادرة على انتشال فنجاء من فخ الخسائر حتى لا يلحق به الآخرون ، فهو حالياً يحتل المركز الثاني برصيد 42 نقطة وبحاجة إلى الفوز ، لذلك يجب على محمد مبارك ورفاقه أن يقدموا الكثير في مباراة اليوم في ظل وجود كوكبة من الأسماء المميزة منها بدر الميمني وعبدالعزيز المقبالي وسيسيه وسعد سهيل واحمد مبارك كانو واحمد حديد ومحمد المسلمي ونذير المسكري ومحمد المعشري وفي حراسة المرمى هناك مازن الكاسبي وغيرها من الأسماء الكثيرة التي يضمها فنجاء وليس لديه مشكلة في الغيابات لأن الاحتياط بنفس مستوى اللاعب الأساسي.
أما نادي السيب الذي يقدم أفضل عروضه هذا الموسم فهو الآخر لديه القدرة على تقديم عروضه ويستمر في تأدية أجمل مباراة فهو لن يرضى بأن تخرج نتيجة المباراة من بين يديه بعد تعادله في الجولة الماضية أمام صور في مباراة ماراثونية ولهذا يسعى للحصول على النقاط الثلاث لتعزيز مركزه الرابع حالياً برصيد 32 نقطة وأن يقترب من السويق الذي يحتل المركز الثالث ، لذلك على لاعبي السيب أن يواصلوا عروضهم القوية وأن يقدموا اليوم الهدية لجماهيرهم ، ربما يعاني السيب من بعض الاصابات فهو يعتمد على بعض الأسماء التي يأمل أن تكون موجودة في قمة أدائها اليوم مثل أيمن الرحبي وهو الدينمو المحرك للفريق وكذلك عبدالعزيز النوفلي وعمار البوسعيدي واسامه حديد وسلطان الجلبوبي وعزان سرور وعبدالله الشين وغيرها من الأسماء التي ستكون حاضرة وأملها الخروج بالنقاط الثلاث في المباراة.

· مواصلة المهمة
أما مباراة الاتحاد وصحار فهي ربما ستكون في متناول فريق صحار الذي يسعى لمواصلة عروضه ومفاجآته بعد أن قدم واحدة من اجمل المباريات أمام فنجاء في الجولة الماضية واستطاع أن يحرجه بالفوز عليه ويعزز مكانه ليصل إلى المركز الحادي عشر برصيد 25 نقطة ولكنه لا يزال في وضعية غير مريحة ، ولكن مدربه الاردني عدنان عوض شعيبات دائماً يؤمن بالتحدي ولا ينظر إلى فريق الاتحاد بأنه أعلن نفسه هابط إلى مصاف أندية دوري الدرجة الاولى في الموسم القادم والذي يحتل حالياً المركز الأخير برصيد 7 نقاط ولا يوجد لديه أمل في الابتعاد عن شبح الهبوط حتى لو فاز في مباراة اليوم وكذلك في باق المباريات الأخرى فهو في وضعية صعبة جداً وأصبح مدربه رالف ليس لديه العصا السحرية التي تغير جدول النقاط بين الفرق الأخرى.
كما إن فريق صحار الذي يحظى بمساندة جماهيرية عريضة من المؤكد إنها ستكون متواصلة مع فريقها اليوم حتى هناك في محافظة ظفار فهي تأمل أن يبتعد قليلاً إلى منطقة الأمان وأن يكون الفوز على فنجاء دافعا كبيرا له للفوز في مباراة اليوم ، وهنا تكون مهمة المعتصم الشبلي أحد اللاعبين المشاكسين للدفاعات وكذلك المتألق مارديكان وزميله حازم جودت وباقي عناصر الفريق منهم عمر الفزاري وخليل الكحالي وعبدالله الشبلي وغيرها من الأسماء الشابة التي أثبتت بأن مستواها يتطور للأفضل وتستطيع أن ترسم الفرحة دائماً على وجوه جماهيرها ، فيما بقى الاتحاد في الوضعية الصعبة وأصبح الهبوط الرسمي هو من أعلن عنه قبل انتهاء الدوري بخمس جولات وتكون مباراته اليوم أما لتأدية الواجب أو للحصول على الفوز الثاني له في الدوري.

النهضة يقترب من اللقب بقوة .. تفوق بصعوبة على مجيس 2/1
متابعة ـ حمدان بن سعيد العلوى :
نجح النهضة في بلوغ النقطة 51 في دوري عمانتل للمحترفين عقب فوزه امس على فريق مجيس 1/صفر في المباراة التي جرت بملعب مجمع صحار الرياضي وذلك ضمن منافسات الجولة الـ22 وكان الشوط الاول من المباراة قد انتهى بالتعادل السلبي لكن في الشوط الثاني تغير الحال لصالح النهضة الذي استطاع ان يترجم سيطرته الى فوز مهم بنتيجة 2/1 ليرفع النهضة رصيده الى النقطة 51 وبذلك يخطو خطوة كبيرة نحو الفوز باللقب ،فيما اصبح موقف مجيس اكثر صعوبة بعد ان تجمد رصيده عند 13 نقطة فقط .
بدأ الشوط الأول برغبة واضحة من قبل نادي مجيس حيث بدأ منظما في تحركاته غالقا مفاتيح لعب النهضة
وتضييق المساحات حيث بادر بخلق فرصة خطيرة ( 6 ) إثر خطا على يسار رياض سبيت لعبت عرضية وصلت لسيف حمزة لو أحسن التصرف بها لكانت هدفا أول لكنه سددها ضعيفة في نفس الموقع الذي يتواجد به رياض سبيت الذي تمكن من السيطرة عليها ، وعلى ما يبدو أن مجيس يشعر بأهمية المباراة ولا بديل له سوى المحاولة والخروج من التكتل الدفاعي فرأيناه مبادرا ويصنع الهجمات إلا أنه بدأ عليه تأخير اللعب وذلك قد يكون بسبب قتل حماس الفريق النهضاوي ، مرت المباراة هادئة برتمها البطيء دون تحركات تنذر بهدف و رغم ضياع بعض الفرص للنهضة وبعد مرور 36 دقيقة إنفرد المحترف العراقي سيف حمزة بحارس مرمى النهضة
ولكن السرعة كانت لصالح رياض سبيت لينقذ فريقه من هدف لمجيس ،وما كان غير متوقع مجاراة مجيس للنهضة وتعطيل هجماته ولم يكتف بذلك بل بادر بخلق الفرص ومحاولة الوصول للمرمى النهضاوي و من تمريرة متقنة ( 42 ) من جمال راشد بينية لأنور الهنائي إلا أنه لم يتعامل معها بالشكل المطلوب ولعبها بطريقة عشوائية ذهبت بعيدا عن المرمى ، شوط أول مرت دقائقه بدون أن نرى هوية البطل فالشوط الأول انتهى سلبيا خاليا من الأهداف دون أية إثارة تذكر .
الشوط الثاني :
ومع انطلاقة الشوط الثاني انطلق امتياز عبد المعطي بعد تمريرة جمعة سعيد ولولا تصدي عبد السلام حارس مجيس وإبعادها من أمام أقدام أكثر من لاعب نهضاوي كانوا متواجدين في منطقة الجزاء لكان هدفا أكيدا للنهضة ، و من هنا بدأت رغبة النهضة واضحة من تكثيف الهجمات والضغط على مجيس في ملعبهم إلا أن مجيس ما زال صامدا ويقطع الكرات قبل وصولها مع محاولات للمحترف العراقي سيف حمزة ولكن بدون فعالية تذكر على مرمى النهضة ، الدقيقة ( 55 ) والضغط يزداد كلما تقدم الوقت ومع كل محاولة من جانب النهضة تجد الأقدام السماوية في الموعد لتقطع وتفسد جميع الهجمات على النهضة ، وحتى العرضية التي لعبها امتياز عبد المعطي على قدم محمد أفلاي ولكن الأخير سددها ضعيفة في حارس المرمى فما السر الذي جعل النهضة بطيئا نوعا ما وأداءه مغايرا عن مبارياته السابقة هل هو تكتيك معين لعب به مجيس أم أن غياب عيد الفارسي أثر على ذلك أم الجانب النفسي الذي تحدثنا عنه كثيرا وعلى ما يبدو هو الأقرب ليكون سببا بالمستوى الذي ظهر عليه النهضة حتى الآن فالكرات تذهب من أقدام لاعبي النهضة بدون تركيز وكرات أخرى مقطوعة،وحين غابت الحلول
وأغلقت جميع المنافذ أتى جمعة سعيد بالحل بهدف كان ينتظره النهضة بفارغ الصبر بعد أن استلم الكرة داخل منطقة الجزاء لمجيس بين مدافعيه ليلف حول نفسه بكل أريحية ويضعها قوية هزت شباك مجيس ( 64 ) هدف أول قد يصل به النهضة إلى تأكيد الصدارة ، وبهذا الهدف قد يفتح مجيس اللعب لتدارك الخسارة وهذا ما سوف يتيح الفرصة لجمعة سعيد ورفاقه من زيادة الغلة
ولكن مجيس يحاول إدراك التعادل على أقل تقدير بتحركات لاعبيه المباغتة ولكنها بعيدة عن المرمى النهضاوي ومع مرور الوقت يشعر لاعبو مجيس بصعوبة المهمة وعلى ما يبدو عليهم قد سلموا للواقع
وآمنوا بصعوبة المباراة رغم المحاولات البسيطة وغير المؤثرة في مباراة مستواها أقل من المتوسط لم نر فيها شيء يذكر سوى هدف النهضة وبعض المحاولات النهضاوية والكرات المقطوعة من الجانبين في هجمات غير مكتملة وبعد أن ظن الجميع أن المباراة قد انتهت للنهضة إلا أن الشيبة ارتكب خطأ فادحا بعرقلته لمهاجم مجيس داخل منطقة الجزاء النهضاوية ليحتسب حكم المباراة ضربة جزاء لمجيس ( 84 ) نفذها طارق الذهلي بنجاح ليعطي فريقه معادلة النتيجة بأداء كان لا يوحي بأن النهضة سوف يحصد نقاط المباراة رغم الإمكانيات والفوارق وذلك عطفا على الأداء المتواضع الذي ظهر عليه في هذا اللقاء رغم الأفضلية في الأداء بعض الشيء ، إلا أن هوية البطل ظهرت أخيرا ليؤكد لنا جميعا أن النهضة قادر على العودة في أي وقت وفي أصعب الظروف ليسجل سالم الشامسي هدف التقدم للنهضة من جديد ( 89 ) هدف بطعم البطولة للنهضة بعد أن اعتقدنا أن المباراة قد انتهت وتقاسم الفريقان النقاط وهذا ليس في صالح أي منهما جاء الرد من الشامسي ليسعد الجماهير النهضاوية وتعود خيبة الأمل لمحبي مجيس في حين الابتسامة لجماهير النهضة بعد أن شعرت بفقدانها عطفا على الأداء وتسجيل مجيس هدفه في وقت قاتل ، وقبل انطلاق صافرة النهاية كثف مجيس من تحركاته وكاد أن يسجل في اللحظات الأخيرة لولا بسالة مدافعي النهضة ليطلق بعدها حكم المباراة صافرته معلنا فوز النهضة وسط احتجاجات من قبل إدارة نادي مجيس على حكم المباراة ، فالنهضة حقق ما كان يرجوه ومجيس خسر اللقاء رغم محاولة الصمود والتشبث ، إذن 51 نقطة للنهضة ومجيس يبقى على الـ 13 نقطة .

المصنعة يرد اعتباره أمام صور بهدف نظيف
متابعة ـ عبدالعزيز الزدجالي :
نجح فريق المصنعة فى رد اعتباره امام فريق صور بعدما تفوق عليه بهدف نظيف على ارضية ملعب استاد السيب الرياضي وذلك عبر البديل خالد الهاجري في الدقيقة (72) بعد مراوغة ناجحة لدفاع صور وبهذا الفوز يصل المصنعة الى النقطة 31 فيما تجمد رصيد صور عند النقطة 29 حيث شهدت المباراة جملا تكتيكية طيلة الشوط الأول فتمكن صور من امتصاص حماس لاعبي المصنعة واللعب على المرتدات لصور كما شهد الشوط الأول خروج حارس مرمى المصنعة سليمان الجديدي وتعويضه بالحارس البديل نايف البلوشي لينتهي الشوط الأول سلبيا ولكن الفرج اتى للمصنعة في الشوط الثاني بعدما قام المدرب وليد السعدي بعدد من التغييرات في صفوف فريقه وكانت لها اثرها الطيب بخروج الفريق بنتيجة ايجابية تمثلت بفوز بهدف نظيف وذلك ضمن منافسات الجولة ال22 لدوري عمانتل للمحترفين
الشوط الأول
لم ينتظر الفريقان فترة جس النبض اذ دخلا في أجواء المباراة مباشرة فمن الدقيقة الأولى ابتكر صور أولى الهجمات عبر كرة عرضية في عمق الدفاع المصنعاوي والتي احدثت دربكة بين حارس المرمى سليمان الجديدي والمدافع عبدالله الهنداسي وتمكن الأخير من اخراجها الى ركنية وتبادل الفريقان السيطرة على وسط الميدان وبناء الهجمات مع افضلية للمصنعة بحكم الفرص الخطرة وكاد صور ان يفتتح التسجيل عبر رأسية سامي الحسني بعدما تلقى عرضية من الجهة اليمنى ارسلها خالد الغيلاني (35) وقبيل نهاية الشوط الأول تم استبدال حارس مرمى المصنعة سليمان الجديدي بعد تعرضه للإصابة اثر احتكاك مع احد مهاجمي صور ودخل عنه الحارس البديل نايف البلوشي (44)واضاف قاسم الحاتمي حكم الساحة ثلاث دقائق كوقت بديل اضافي لينتهي الشوط بالتعادل السلبي
الشوط الثاني
وفي بداية الشوط الثاني كثف صور هجماته الى مرمى المصنعة من الجهة اليسرى حيث يتواجد عزان البلوشي الظهير الأيسر للمصنعة ،فيما اعتمد المصنعة على سرعة لاعبيه وحيويتهم في محاولة اختراق دفاعات صور ولم يتمكن وليد السعدي من استقبال عرضية في منطقة جزاء صور حيث خرجت لضربة مرمى لصالح صور (55) وفوت كونيه مهاجم المصنعة فرصة ثمينة عندما تلقى عرضية مثالية في ظهر المدافعين من زميله مازن السعدي ولعبها على الطاير مفتقدة للتركيز حيث خرجت بمحاذاة القائم الأيمن لحارس صور سهيل المخيني (60) واجرى وليد السعدي مدرب المصنعة ثاني تغييراته باخراج مصطفى الرشيدي وادخال خالد الهاجري (64) وتم انذار كونيه مهاجم المصنعة بعد تدخل عنيف على احمد السيابي لاعب صور (70) وتمكن البديل خالد الهاجري من هز شباك صور بعد مراوغة ناجحة لمدافع صور واضعا الكرة على يسار حارس صور (72) واختتم المصنعة تغييراته بإخراج وليد السعدي وادخال احمد المجيني (79) وبعد الهدف تراجع المصنعة بعد ضغط صور ولكن وقفت العارضة مع اصحاب الأرض عندما منعت هدفا محققا لصور عبر تسديدة احمد السيابي بعد دربكة في منطقة جزاء المصنعة (90) لتنتهي المباراة بفوز بهدف نظيف للمصنعة.

النصر يعزز حظوظه في البقاء .. فاز على العروبة 1/2
صلالة من عوض دهيش
عزز النصر حظوظه في البقاء بدورى عمانتل للمحترفين بعد فوزه على العروبة 1/2 في اللقاء الذي جمع الفريقين مساء أمس على ملعب مجمع السعادة بصلالة في اطار منافسات الأسبوع الـ( 22) وتقدم النصر في الشوط الاول بهدفين سجلهما مهيب عزة وقاسم سعيد في الدقيقتين 17و39 بينما سجل هدف العروبة الوحيد عبدالله صالح في الدقيقة 66 وبهذا يرفع النصر رصيده الي 27 نقطة بينما توقف رصيد العروبة عند نقاطه 29 .
وقد انتهج الفريقان الأسلوب الهجومي من الدقائق الاولى بغية إحراز هدف السبق وهو كفيل ببث الاطمئنان ويبدأ مرحلة جديدة في البحث والتوغل والاصطياد وكانت أولى الهجمات والفرص الضائعة من جانب فريق العروبة من ضربة حرة مباشرة في الدقيقة 2 بالقرب من منطقة الجزاء نفذها يونس المحيجري داخل منطقة الجزاء تبعد من قبل مدافعي النصر ثم فرصة أخرى في الدقيقة 14 عن طريق سعيد الرزيقي الذي استلم الكرة داخل منطقة جزاء النصر ومر من الحارس لكنه وضع الكرة في الشبك من الخارج مهدرا فرصة التقدم للعروبة احس لاعبو النصر بالخطورة القادمة من العروبة وشن هجمة مرتدة طويلة في الدقيقة 17 ويحصل منها على ضربة حرة مباشرة قريبة من منطقة جزاء العروبة نفذها ببراعة وقوة مهيب عزت أرضية زاحفة تسكن شباك احمد خميس القلهاتي حارس العروبة واضعا النصر في المقدمة لم يستسلم لاعبو العروبة وهاجموا بكل قوة لكن الانضباطية والتنظيم الجيد في خط دفاع النصر حال دون الوصول للمرمي وفي الدقيقة 25 يرسل راشد الفارسي تسديدة من خارج المنطقة لكن أنور العلوي حارس النصر كان لها بالمرصاد وأمسكها وتشتد محاولات الطرفين النصر لإضافة هدف ثان والعروبة للتعديل لتشهد الدقيقة 39 هدفا ثانيا وجميلا للنصر من هجمة مرتدة تصل إلي أنور مبارك الذي حولها إلي قاسم سعيد الذي أرسلها قوية تسكن في شباك احمد القلهاتي معززا النتيجة بهدف ثان بعد الهدف واصل تألقه وهدد مرمي العروبة في المقابل كاد سعيد الرزيقي في الدقيقة 43 من تقليص الفارق لو تعامل بشكل تام عندما أنفرد بمرمي أنور العلوي لكنه سددها لتعلو العارضة ويرد عبد الله نوح في الدقيقة الأخيرة من زمن الشوط الأول عندما أنفرد بمرمي القلهاتي حارس العروبة لكنه أطاح بالكرة خارج المرمي والملعب لينتهي بعدها اللقاء بتقدم مستحق للنصر بهدفين دون رد .
واصل النصر تفوقه واستحواذه على الكرة لكن العروبة لم ييأس وهاجم معتمدا في هجماته على الكرات الارضية السهلة وكاد سعيد الرزيقي ان يقلص الفارق بعد ان سنحت له كرة وهو على بعد خطوات من المرمي اطاح بها الى خارج الملعب واجري العروبة تغييرا بخروج سعيد الرزيقي وحل محله ابراهيم الغيلاني وتحرك العروبة بشكل أفضل ويضيع عبدالله صالح هدفا محققا بعد أن سدد كرة قوة تتخطى حارس مرمى النصر أنور العلوي لكن مدافع الفريق استطاع تشتيت الكرة قبل أن تعبر خط المرمي وذلك في الدقيقة 63 ولكن صلح من خطاه واستطاع ان يسجل هدف الاول للعروبة في الدقيقة 66 بعد ان راوغ مدافع النصر وأرسلها على أيمين أنور العلوي حارس مرمى النصر أشعل الهدف المباراة وأعطاه طابع الاثارة وتبادل الفريقين الهجمات لكن دون تركيز استطاع مدافعو النصر افشال كل الطلعات التي قام بها مهاجمو العروبة وتنتهي المباراة بفوز مهم للنصر .
أدار المباراة حكم ساحة ياسر الرواحي وساعده للخطوط عبد الله الشماخي وراشد الغيثي ورابعا خالد الشخصي ومراقب المباراة عبد الله سبيل ومراقب الحكام على القاسمي .

إلى الأعلى