الثلاثاء 24 أكتوبر 2017 م - ٤ صفر ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الأولى / العراق: القضاء يمنع سفر رئيس البرلمان وواشنطن تتحدث عن ضعف (داعش) بالموصل

العراق: القضاء يمنع سفر رئيس البرلمان وواشنطن تتحدث عن ضعف (داعش) بالموصل

بغداد ـ وكالات: قرر مجلس القضاء الأعلى العراقي، أمس الخميس، منع سفر رئيس مجلس النواب سليم الجبوري وستة مسؤولين آخرين وردت أسماؤهم في جلسة استجواب وزير الدفاع خالد العبيدي التي عقدت الاثنين الماضي، فيما وجه بالاستماع إلى شهادة مسؤولين حاليين وسابقين بشأن الاتهامات التي أطلقها العبيدي خلال الجلسة. فيما أعلن مسؤول عسكري أميركي الأربعاء أن مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية في معقلهم العراقي في الموصل “يضعفون” وتظهر عليهم علامات الإحباط قبيل بدء معركة لاستعادة المدينة. وقال المتحدث باسم التحالف الكولونيل كريس جارفر “نراهم يضعفون داخل الموصل (…) نرى بعض المؤشرات على أن معنوياتهم تراجعت”.
وأضاف أنه في الوقت الحالي ينفذ قادة التنظيم مثلا عمليات إعدام بحق مقاتلين بسبب “الفشل في ساحة المعركة”، مشيرا إلى أنهم “ليسوا مسرورين بما وصلوا اليه في الموصل”. وقد بدأ المسلحون القلقون حيال تواصل سكان المدينة مع قوات الأمن العراقية، بقطع الانترنت. وقال جارفر إن الأمر ذاته حصل في الفلوجة والرمادي قبل استعادة هاتين المدينتين. ومع ذلك، حذر المسؤول العسكري الاميركي من أن معركة استعادة الموصل التي يتوقع أن تبدأ خلال الأشهر المقبلة، لن تكون سهلة. وقال جارفر “ما زلنا نتوقع أن هناك نحو خمسة آلاف مقاتل داخل الموصل وما زلنا نتوقع معركة صعبة”. على الصعيد القضائي قال المتحدث باسم السلطة القضائية القاضي عبد الستار بيرقدار في بيان تلقت وكالة السومرية نيوز، نسخة منه، إن “الهيئة القضائية التحقيقة المشكلة من قبل مجلس القضاء للتحقيق فيما جاء على لسان وزير الدفاع خلال جلسة استجوابه قررت منع سفر الأشخاص الذين وردت أسماؤهم على لسان الوزير وهم رئيس مجلس النواب سليم الجبوري والنائبان محمد الكربولي وطالب المعماري والنائب السابق حيدر الملا والمدعو إياد الجبوري، والمدعو هيثم قاسم شغاتي، والمدعو مثنى عبد الصمد السامرائي، كإجراء احترازي وفق القانون”. وأضاف بيرقدار أن الهيئة قررت أيضا “الاستماع إلى شهود وهم مسؤولون حاليون وسابقون حيث أكد وزير الدفاع في إفادته أن لهم شهادة مهمة”.

إلى الأعلى