الإثنين 16 يناير 2017 م - ١٧ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / رحيل الفنان السوري عبد الرحمن آل رشي

رحيل الفنان السوري عبد الرحمن آل رشي

دمشق “الوطن”:
غيب الموت امس الفنان السوري القدير عبد الرحمن آل رشي عن عمر ناهز 83 عاما بعد أزمة تنفسية. ويعد الفنان الراحل من عمالقة الفنانين السوريين وقدم الكثير من الأعمال الهامة في السينما والتلفزيون، وهو عضو مؤسس في نقابة الفنانين السوريين. ولد الفنان آل رشي في العاصمة السورية دمشق في 7 سبتمبر عام 1934، وهو من أصل كردي، بدأ عمله الفني عام 1957. ينتمي الفنان والممثل السوري عبد الرحمن آل رشي الذي يعد من أهم عمالقة الفن السوريين والعرب إلى جيل الفنانين المخضرمين والرواد الذين واكبوا انطلاقة الدراما التلفزيونية منذ بداياتها في الستينيات حتى يومنا هذا. وكانت آخر مشاركة فنية للفنان عبد الرحمن آل رشي في الدراما السورية ضمن المسلسل الاجتماعي الشامي “الغربال” للموسم الحالي، “قمر شام” خلال الموسم الماضي. قدّم الراحل عبد الرحمن آل رشي أكثر من ثمانين عملا بين السينما والتلفزيون وكان من أهمها في السينما، المخدوعون، كفر قاسم، المطلوب رجل واحد، فيلم العار، السيد التقدمي. ومن أهم أعماله التلفزيونية الحوت ، مذكرات حرامي، راس غليص، نهاية رجل شجاع ، العبابيد، تاج من شوك، زمان الوصل، ملوك الطوائف، أوبريت الضمير العربي، الظاهر بيبرس، الطير، وجواهر، كما برع في أدواره في الأعمال الاجتماعية الشامية ومنها “أهل الراية، بيت جدي، الخوالي، باب الحارة في الجزأين الأول والثاني وغيرها. كما عُرف عنه عشقه للغة العربية الفصحى وإجادته التحدث بها في الأعمال الدرامية والمسرحية والاجتماعية بشكل مميز، إضافة إلى تميزه بكاريزما خاصة في شخصيته ربما كانت أحد العوامل الرئيسية في اختيار المخرجين له للأدوار الصعبة، فهو يشعرك بأن اللغة والإحساس والأداء والحركة والصوت كتلة متكاملة تتجسد بإيمائية المشهد الفني. ‏ كما عشق أيضا الأعمال التي تنتمي للبيئة الشامية والدراما التاريخية، فهو بالرغم من مشاركته للعديد من الأعمال الدرامية وتقديمه لمئات الشخصيات المتميزة، إلا انه كان يحرص على تجسيد شخصيات تاريخية مهمة ومؤثرة.

إلى الأعلى