الخميس 30 مارس 2017 م - ١ رجب ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / نفط عمان يرتفع 80 سنتًا .. وصعود الأسعار بعد تجدد دعوات تثبيت إنتاج أوبك
نفط عمان يرتفع 80 سنتًا .. وصعود الأسعار بعد تجدد دعوات تثبيت إنتاج أوبك

نفط عمان يرتفع 80 سنتًا .. وصعود الأسعار بعد تجدد دعوات تثبيت إنتاج أوبك

مسقط ـ عواصم ـ وكالات: بلغ سعر نفط عُمان تسليم شهر أكتوبر القادم أمس 36ر42 دولار، وأفادت بورصة دبي للطاقة بأن سعر نفط عُمان شهد يوم أمس ارتفاعًا بلغ 80 سنتًا مقارنة بسعر يوم الجمعة الماضي الذي بلغ 56ر41 دولار.
تجدر الإشارة إلى أن معدل سعر النفط العُماني تسليم شهر أغسطس الجاري بلغ 46 دولارًا و60 سنتًا للبرميل مرتفعًا بذلك دولارين و27 سنتًا مقارنة بسعر تسليم شهر يوليو الماضي.
وتلقت أسعار النفط دعماً أمس الاثنين من تقارير بشأن تجدد المباحثات من جانب بعض المنتجين الأعضاء في منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) لتثبيت الإنتاج لكن محللين حذروا من أن العوامل الأساسية التي تدفع الخام للنزول هوت بالأسعار لأدنى مستوى في أربعة أشهر الأسبوع الماضي ما زالت قائمة.
وجرى تداول العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت بسعر 44.77 دولار للبرميل بارتفاع قدره 50 سنتاً أو 1.13% عن سعر الإغلاق السابق. وجرى تداول خام غرب تكساس الوسيط في العقود الآجلة بسعر 42.35 دولار للبرميل بارتفاع قدره 55 سنتا أو ما يعادل 1.32%.
وجاء ارتفاع السعر على خلفية تجدد دعوة بعض أعضاء أوبك إلى تثبيت مستوى الإنتاج في محاولة لكبح جماحه إذ يفوق المعروض حجم الطلب بشكل متواصل.
وقال وزير الطاقة القطري والرئيس الحالي لأوبك محمد بن صالح السادة أمس الاثنين: إن سوق النفط في طريقها نحو استعادة التوازن.
وسارعت روسيا غير العضو في أوبك وأكبر منتج للخام في العالم إلى رفض دعوات تثبيت الإنتاج .. وقال وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك للصحفيين «موقف روسيا هو أن الاشتراطات المسبقة لهذا (التثبيت) لم تتحقق بعد أخذا في الاعتبار أن الأسعار ما زالت عند مستويات تقترب من الطبيعية».
وتخيم على السوق تخمة في المعروض من النفط الخام ومنتجات التكرير.
وارتفعت صادرات الصين من الوقود في يوليو أكثر من 50% على أساس سنوي مسجلة مستوى قياسي بلغ 4.57 مليون طن بحسب بيانات رسمية. وتعقد البلدان الـ14 اعضاء منظمة الدول المصدرة للنفط (اوبك) اجتماعاً غير رسمي في نهاية سبتمبر على هامش منتدى للطاقة في العاصمة الجزائرية، على ما أعلن رئيس اوبك محمد بن صالح السادة أمس في بيان.
وقال وزير الطاقة القطري: من المقرر عقد اجتماع غير رسمي للدول اعضاء اوبك على هامش منتدى الطاقة الدولي الخامس عشر الذي ينظم بين 26 و28 سبتمبر في الجزائر.
واوضح السادة أن اوبك مهتمة باعادة الاستقرار والانتظام إلى السوق النفطية .
وأعرب مرة جديدة عن تفاؤل أوبك بالنسبة لإعادة التوازن قريباً بين العرض والطلب بالرغم من الهبوط الجديد في أسعار النفط مؤخراً.
وقال: إننا نتوقع زيادة في الطلب على النفط في الفصلين الثالث والرابع بفضل انتعاش الاقتصاد في الدول المستهلكة الرئيسية.
وجاء في البيان أن تراجع اسعار النفط المسجل مؤخراً والتقلب الحالي في الأسواق مؤقتان، مشيراً إلى عوامل ظرفية مثل قرار بريطانيا الخروج من الاتحاد الأوروبي والفائض في المخزونات.
وترى أوبك أن توقعات الارتفاع في الطلب على الخام خلال الفصلين الثالث والرابع، مقترنة بانخفاض في السيولة، تحمل المحللين على الاستخلاص بأن تراجع الأسواق مؤقت وأن أسعار النفط ستعاود الارتفاع في الفترة الاخيرة من عام 2016 .
وخلال اجتماعهم الأخير في فيينا في 2 يوليو، لم يتخذ وزراء اوبك التي تنتج حوالي ثلث النفط في العالم قرارا بتحديد سقف للانتاج، معتبرين أن مستوى الانتاج منطقي ومدعوم بالارتفاع المتواصل في الأسعار بعدما تراجعت إلى أدنى مستوياتها في يناير.

إلى الأعلى