الجمعة 20 يناير 2017 م - ٢١ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / نبض واحد

نبض واحد

حمد الصواعي

المسؤولية عظيمة ..
أنشأ آباؤنا وأجدادنا هذا الوطن العظيم منذ ذلك الزمن السحيق العابر في هذه القارة الآسيوية من أجل أن يبقى شامخاً تلامس اسطوانة إنجازاته تاريخه العظيم، وهكذا من الطبيعي أن يكون لهذا الوطن سجل تاريخي كبير حافل منذ أزل العصور في تعاقب مختلف الحضارات عليه ، فله روح عمانية لم تجعل منه فقط قوياً متماسكاً صلداً، بل أيضا واحدا من أضخم وأجمل البلدان في نشر عناقيد التسامح والسلام بين دول العالم والذي أصبح مرتكزا قويا في عملية السلام.
وفيما نحن فخورون وأعناقنا تلامس هامات السحب بهذا الوطن التاريخي العظيم ، وفيما نحن فخورون بأجيالنا وهي تحافظ على مكنونات تاريخها العظيم ، إلا أننا نشعر باعتزاز أعمق بهويتنا وعاداتنا وتقاليدنا في هذه الأرض الحنونة التي نقف عليها، فعندما يملك الإنسان الأرض التي يقف عليها وهو شامخ والسقف الذي يرتفع فوق رأسه وهو ملك، فإنه لم ولن يتأثر من الشائعات وموجة العولمة التي جعلت من هذا الفضاء المفتوح قرية صغيرة.
فدائما العزف على أوتار الذاكرة الخفية الممتدة في هذه الأرض الشاسعة من هذا الوطن، تجعل من خلالها المسؤولية عظيمة في تبني روح المبادرة من أجل الوطن ، نعم من أجل الوطن هذا الكيان التاريخي المتجذر الذي ينبغي أن يتعمق في شرايين دمائنا من خلال بوابة روح المبادرة، نعم روح المبادرة، فما هي روح المبادرة ؟ فروح المبادرة أن تقوم بالشيء الصحيح دون أن يطلب منك ذلك.
والشيء الصحيح يكمن في المسؤولية العظيمة، والأمانة الأعظم في الحفاظ على كيان هيبة الوطن ومكانته بين دول العالم في هذا الفضاء المفتوح، فنكمل المشوار الوطني الملتهب بداخلنا بقوة الأقوياء وصلابة الشجعان وبأمانة المخلصين في تكريس طاقاتنا في الحفاظ على رقيه ومكاسبه في ظل موجة الصراعات القائمة التي تنخر في الأمة العربية من أجل الخروج من هذه التحديات أكثر قوة وتماسكاً بناء على متطلبات تاريخنا العظيم في ظل قائد المسيرة حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه.
لذلك ينبغي عليك يا صديقي في هذا الوطن في ظل انتشار وسائل التواصل الاجتماعي على مصراعيها في هذا العالم المفتوح، وهاتف النقال بين أصابعك، أن يكون حب عمان وقائدها هي من أولوياتك على أن تكون يقظا بكامل حواسك عند القراءة، وأن تكون حذرا في قمة الحذر عند الكتابة، وأن تكون حكيما مختزلاً جل مبادئك عند النشر، ولا تكون كالذي ينشر كل شيء في كل شيء وفي النهاية لا يقول شيئا.
ضمير مستتر : الروح العمانية هي شرارة قوة تاريخنا العظيم ، فلتكن هذه الشرارة في أعماقنا بكل زمان ومكان .

حمد الصواعي
Hamad.2020@hotmail.com

إلى الأعلى