الثلاثاء 25 يوليو 2017 م - ١ ذي القعدة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / السياسة / إسرائيل تسمح لمستوطنين بالانتقال إ لى منزل متنازع عليه بالخليل
إسرائيل تسمح لمستوطنين بالانتقال إ لى منزل متنازع عليه بالخليل

إسرائيل تسمح لمستوطنين بالانتقال إ لى منزل متنازع عليه بالخليل

القدس – ( ا ف ب) : وافق وزير الدفاع الاسرائيلي موشيه يعالون امس الاحد على عودة مستوطنين يهود الى منزل في مدينة الخليل جنوب الضفة الغربية المحتلة، بحسب ما اعلن بيان صادر عن مكتبه. واصدرت المحكمة العليا الاسرائيلية الشهر الماضي حكما زعمت فيه بأن المستوطنين الاصحاب الشرعيين لمنزل من اربع طبقات موجود في قلب مدينة الخليل القديمة. وقال البيان “عقب قرار المحكمة، وافق وزير الدفاع موشيه يعالون اليوم على ان يتم السكن في المنزل” مشيرا الى انه تم “السماح لعدد محدود من العائلات بالسكن بالمنزل”. وكانت اسرة الرجبي الفلسطينية التي كانت تملك المنزل اصرت طوال سنوات على ان المستوطنين اقاموا في المنزل من طريق الغش. والمنزل الذي اطلق عليه البعض اسم “منزل النزاع” والمستوطنين اسم “منزل السلام” باعه في 2004 وفقا للمحكمة اصحابه الفلسطينيون الى مستوطنين بواسطة رجل غير يهودي. وفي 2007 اقام المستوطنون في المنزل وقدم الفلسطينيون شكوى باعتبار ان الغش يبطل عملية البيع. ويعتبر الفلسطينيون بيع منزل لمستوطنين اسرائيليين خيانة ، ولهذا السبب تتم دائما هذه الصفقات سرا او بواسطة عملاء ما يؤدي الى رفع شكاوى امام المحاكم الاسرائيلية. والمستوطنون الذين اقاموا في هذا المنزل في 2007 طردهم منه الجيش الاسرائيلي في 2008 بعد اسبوع من اعمال العنف. ويثبت رد شكوى الاسرة الفلسطينية نهائيا، ان المستوطنين باتوا اصحاب المنزل الشرعيين. ويعيش نحو 200 الف فلسطيني في الخليل وهي اكبر مدينة في الضفة الغربية المحتلة في اجواء توتر دائم مع نحو سبعمائة مستوطن اسرائيلي يقيمون في جيب في قلب المدينة بحماية من الجيش الاسرائيلي.

إلى الأعلى