الثلاثاء 25 يوليو 2017 م - ١ ذي القعدة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / تدشين الأسبوع الشعري لـ”هنا قَلمي” عبر برنامج “الانستجرام”

تدشين الأسبوع الشعري لـ”هنا قَلمي” عبر برنامج “الانستجرام”

بالتركيز على البحور الشعرية
متابعة ـ خالد بن خليفة السيابي:
دشنت أسرة “هنا قلمي” أمس الأول أسبوعها الشعري عبر التواصل الاجتماعي الانستجرام، ويَتضَمن هَذا الأسبوع عَددًا مِن الأَساسيات الشِعرية التي تَندرج تَحت علم “العروض” وِفق معايير مُتخذه مِن دَواوين سَطرها نُخبةٌ مِن الشُعراء والأدباء.
وفي هذا الإطار قال إبراهيم الربيعي نائب رئيس أسرة “هنا قلمي”: كَما عودتنا “هنا قلمي” عَلى التَشويق الأَدبي مِن خِلال إقامة العَديد مِن الأنشطة والفَعاليات المُزمع إقامَتها بَينها وبين أَعضائها إضافةً لمُتابعيها ومُحبيها عبر برنامج التواصل الاجتماعي، والشعر هو أَحد ألوان الأَدب الباهِية وأحد أعذب ألحان الأدب ولَكن لَيس بالسهل أَن يَكون المرءُ شاعِرا، عَلى هذا المُنطَلق فَقد عَزم قِسم الشِعر بالأُسرة إقامة هَذا الأُسبوع الذي يَحمل اسم هَذا اللون الأدبي وأضاف: آلية هَذا الأُسبوع قَائمةٌ عَلى رَكائز أَساسية تَتَصدرها رَكيزة “البُحور الشعرية ومَفاتيحها وتَفعيلاتُها”،بناءً عَلى ذَلك فَقد وُضعت خُطة عَمل تَبدأ بإختيار أَحد البُحور مثل (البحر الكامل الذي كان بالأمس) وطَرح الأَمثلة وتُختَتَم بالمُجاراة الشِعرية بين الأعضاء والمُتابعين، مَمزوجةً بِروح التِنافس الودي وأضاف”الربيعي”: أسرة “هُنا قلمي” تحاول أن تجعلُ مِن الحَرفِ حياة وعَلى هذا الصَدد فَقد قَرر أَحد أَقسامها إقامة أُسبوع يَختَص بِما تتضمنه مَناشطه واختِصاصاتهِ، ونحن نحاول جاهدين إيجاد حراك أدبي أكبر بين شريحة أفراد المجتمع ونحاول أن نقدم لشباب ومواهب هذا الوطن ما يستحق وعمان تزخر بالعديد من المواهب الأدبية فقط ينقصها الصقل المدروس الذي يأخذ بأيديهم إلى هرم سلم المعرفة.

إلى الأعلى