السبت 22 يوليو 2017 م - ٢٧ شوال ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / الكويتي فهيد الديحاني يحرز الذهبية العربية الاولى في أولمبياد ريو
الكويتي فهيد الديحاني يحرز الذهبية العربية الاولى في أولمبياد ريو

الكويتي فهيد الديحاني يحرز الذهبية العربية الاولى في أولمبياد ريو

ريو دي جانيرو (البرازيل) ـ ا.ف.ب: حقق الرامى الكويتى فهيد الديحانى الميدالية الذهبية الاولى للعرب فى دورة الألعاب الأولمبية فى ريو دى جانيرو، حيث احرز المركز الأول فى مسابقة الحفرة المزدوجة “دبل تراب” اليوم الأربعاء.
وهى الميدالية الثانية للعرب فى ريو بعد برونزية لاعب الجودو الإماراتى توما سيرجيو فى وزن تحت 81 كيلوجرام أمس الثلاثاء.
وهي الميدالية الثالثة للديحاني في تاريخ مشاركاته في الالعاب الاولمبية بعد برونزيتي المسابقة ذاتها في اولمبيادي سيدني 2000 ولندن 2012.
وتلك الميدالية وعد بها الديحاني أكثر من مرة منذ عام 2012 حيث اكد أنه يسعى لإحراز ميدالية ذهبية أولمبية، في مسعى للتدارك الحادث الذي تعرض له في اولمبياد 2012 في لندن حيث تحطمت معداته واضطر لخوض المنافسات بمعدات زميل له في الفريق القطري وهوما أدى الى خسارته 4 أطباق في الجولتين الاخرتين،وحصل وقتها على الميدالية البرونزية وهوما لم يرض طموحه.
والديحاني هو صاحب الميداليتين الوحيدتين في تاريخ الكويت التي تشارك في ريو تحت الراية الاولمبية بسبب قرار الايقاف المتخذ بحق الرياضة الكويتية منذ تشرين الاول/اكتوبر 2015 لتعارض القوانين المحلية مع المواثيق والقوانين الرياضية الدولية، وبالتالي فان ذهبيته لا تحتسب لبلاده.
ونجح الديحاني في حجز مكانه الى الدور نصف النهائي بعدما خاض جولة تمايز مع الاميركي جوشوا ريتشموند والصيني بينيوان هو بعدما اصاب الثلاثة 135 طبقا من أصل 150 في الدور الاول.
وتفوق الديحاني بإصابته 12 طبقا في جولة التمايز مقابل 11 لريتشموند و7 لهو.
وتألق الديحاني في نصف النهائي بتصدره التصفيات بعدما اصاب 28 طبقا من أصل 30 متقدما بفارق طبق واحد عن الايطالي ماركو اينوتشنتي، فخاضا المباراة النهائية والتي عادت الكلمة الاخيرة فيها للديحاني ايضا بإصابته 26 طبقا من أصل 30 مقابل 24 لمنافسه.
وعادت البرونزية للبريطاني ستيفن سكوت الذي تفوق على مواطنه تيم نيل (30 مقابل 28) صاحب الرقم القياسي.
وحل الاماراتي خالد الكعبي تاسعا (134 طبقا)، والكويتي الاخر احمد العفسي خامسا عشر (128) والمغربي محمد رماح في المركز الحادي والعشرين قبل الأخير.

إلى الأعلى