الإثنين 22 مايو 2017 م - ٢٥ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / سوريا: غارات مكثفة بحلب وتدمير صهاريج لداعش بالسويداء
سوريا: غارات مكثفة بحلب وتدمير صهاريج لداعش بالسويداء

سوريا: غارات مكثفة بحلب وتدمير صهاريج لداعش بالسويداء

الأمم المتحدة تجهز لجولة محادثات
دمشق ـ عواصم ـ (الوطن) ـ وكالات:
نفذ الطيران الحربي السوري أمس غارات جوية مكثفة على تجمعات ونقاط انتشار المجموعات الإرهابية في معظم أماكن تمركزهم جنوب غرب حلب كما تم تدمير صهاريج من النفط المسروق تابعة لإرهابيي داعش في السويداء.
وأفاد مصدر عسكري سوري في تصريح نقلته وكالة الأنباء الرسمية (سانا) أن “غارات سلاح الجو في الجيش العربي السوري تركزت على تجمعات ومحاور تحرك المجموعات الإرهابية في محيط الراموسة والعامرية وخان طومان” جنوب غرب حلب.
وأكد المصدر أن الضربات الجوية أدت إلى “تدمير عربات مدرعة بعضها مفخخ والقضاء على عشرات الإرهابيين”.
إلى ذلك أفاد مراسل سانا بنشوب اشتباكات بين وحدات من الجيش وحلفائه مع إرهابيين من “جيش الفتح” في محور الراموسة أسفرت عن تدمير آلية دفع رباعي بصاروخ موجه ومقتل من فيها قرب كراجات الراموسة.
كما دمر سلاح الجو في الجيش السوري رتل آليات ومقراً لتنظيم “داعش” في ريف حمص الشرقي.
وأفاد مصدر عسكري بأن الطيران الحربي “نفذ ضربات جوية على تجمعات ومحاور تحرك إرهابيي تنظيم داعش في السخنة وعلى محور السخنة تدمر” بريف حمص الشرقي.
وأكد المصدر أن الضربات الجوية أدت إلى “تدمير مقر لإرهابيي التنظيم التكفيري في السخنة إضافة إلى تدمير عدد من الآليات كانت متجهة من السخنة إلى شمال تدمر”.
وأوقعت وحدات من الجيش أمس أكثر من 60 إرهابيا من تنظيم “داعش” قتلى ومصابين قرب منطقة الصوامع شرق مدينة تدمر بنحو 15 كم.
كما وجهت وحدات من الجيش ضربات مركزة على تحركات وتجمعات لتنظيم “داعش” المدرج على لائحة المنظمات الإرهابية في ريف السويداء الشرقي.
وأفاد مصدر عسكري بأن الضربات أدت إلى “تدمير عدد من الصهاريج لإرهابيي تنظيم “داعش” محملة بالوقود المسروق شرق قرية الرشيدة ومرصد مراقبة لهم ومقتل طاقمه في تل صعد” شرق مدينة السويداء بنحو 38 كم.
ونفذت وحدة من الجيش والقوات المسلحة بالتعاون مع مجموعات الدفاع الشعبية عملية نوعية ضد تجمع لمجموعة إرهابية في ريف القنيطرة الشمالي.
إلى ذلك غادر القاهرة أمس السفير رمزي عز الدين نائب مبعوث الأمم المتحدة بشأن سورية متوجها إلى جنيف بعد زيارة لمصر استغرقت عدة أيام، وذلك في إطار جولاته الرامية إلى التوصل لحل سياسي للأزمة السورية.
وصرح عز الدين لدى سفره :”يتم حاليا الإعداد لعقد جولة جديدة من المباحثات السورية السورية فى جنيف خلال الأيام القادمة”، رافضا الحديث عن تفاصيل أبرز النقاط التي سيتم التباحث حولها.
وكان نائب المبعوث الأممي بشأن سورية قد قام بزيارة خلال الأيام الماضية لدمشق والتقى عددا من كبار المسؤولين السوريين لبحث الإعداد لهذه الجولة من المباحثات بين الحكومة والمعارضة.

إلى الأعلى