الخميس 25 مايو 2017 م - ٢٨ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / المعرض السمكي يعرف بالدور الاقتصادي لقطاع الثروة السمكية في السلطنة
المعرض السمكي يعرف بالدور الاقتصادي لقطاع الثروة السمكية في السلطنة

المعرض السمكي يعرف بالدور الاقتصادي لقطاع الثروة السمكية في السلطنة

شهد المعرض السمكي الذي تنظمه وزارة الزراعة والثروة السمكية في إطار مشاركتها في فعاليات مهرجان صلالة السياحي للعام الجاري 2016م بميدان المهرجان في سهل ايتين بمحافظة ظفار زيارات عديدة من المواطنين والمقيمين والزوار لمحافظة ظفار حيث جذبت أركان المعرض الأنظار بما تضمه من مكونات علمية وتراثية وتقليدية من البيئة البحرية العمانية يتم عرضها بطرق حديثة ساهمت في التعريف بالأهمية والدور الاقتصادي لقطاع الثروة السمكية في السلطنة.
وقام المختصون في المراكز البحثية بالمديرية العامة للبحوث السمكية بوزارة الزراعة والثروة السمكية بتقديم الشرح الوافي عن أركان المعرض السمكي لزوار جناح الوزارة في المهرجان حيث اطلع الزوار على أحواض الكائنات المائية وأحواض الاستزراع السمكي واللوحات الارشادية والمجسمات والصور والرسومات التعبيرية وقدم الباحثون والمختصون في مركز الاستزراع السمكي شرحا عمليا للزوار عن نموذج تطبيقي لتقنية الزراعة الاحيومائية ونموذج الاستزراع السمكي في الاقفاص العائمة وكيفية استزراع الربيان النهري. يهدف المعرض إلى تعريف الزوار من داخل وخارج السلطنة بالقطاع السمكي في السلطنة وأهميته الاقتصادية ودوره في إنتاج الغذاء وتحقيق الأمن الغذائي للسلطنة وتقديم فكرة ونبذة عن نشاط الاستزراع السمكي والتعريف أيضا بالجوانب التراثية المرتبطة بمهنة صيد الأسماك العريقة في السلطنة وتقديم فكرة عن البيئة البحرية في سواحل السلطنة بمكوناتها النباتية والحيوانية.
وقد شهد المعرض منذ افتتاحه إقبالا كبيرا من الزوار سواء المواطنين والمقيمين وكذلك السواح الذين يقومون بزيارة محافظة ظفار خلال هذه الفترة وقد جذبت أحواض الأسماك والكائنات المائية اهتمام الزوار وبصفة خاصة الأطفال الذين حرصوا على مشاهدة الأسماك والكائنات المائية في الأحواض والتعرف عليها والحصول على معلومات عنها من قبل المختصين من وزارة الزراعة والثروة السمكية.
وفي ركن المطبوعات والنشرات العلمية أتيحت الفرصة لزوار المعرض لاقتناء أحدث الإصدارات العلمية من الكتب والمطبوعات التي تتناول العديد من المجالات في قطاع الثروة السمكية بالسلطنة وأبدى العديد من الزوار ارتياحهم لما يقدمه الركن من كتب ونشرات ومطويات علمية تساهم في نشر المعرفة والثقافة عن القطاع السمكي في السلطنة ودوره الاقتصادي وأهميته الاجتماعية وما يمثله من موروث ثقافي وإرث حضاري ومعرفي.

إلى الأعلى