الجمعة 20 أكتوبر 2017 م - ٢٩ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / “السياحة” تحقق مركزا متقدما بمؤشر التأثير الاجتماعي (كلاوت)
“السياحة” تحقق مركزا متقدما بمؤشر التأثير الاجتماعي (كلاوت)

“السياحة” تحقق مركزا متقدما بمؤشر التأثير الاجتماعي (كلاوت)

حققت وزارة السياحة مركزاً متقدماً بمؤشر التأثير الاجتماعي “كلاوت”، محرزة 71 نقطة بمنتصف شهر أغسطس لعام ٢٠١٦م جعلتها في مقدمة المؤسسات الحكومية تفاعلا وتأثيرا من خلال حساباتها على شبكات التواصل الاجتماعي.
مؤشر نقاط «كلاوت» هو مؤشر يقيس مدى تأثير حساب معين على مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي من خلال قياس كيفية تفاعل الآخرين مع المحتوى الذي يقوم بنشره. ويقوم المؤشر بقياس وتحليل البيانات الخاصة بدرجات التفاعل على منصات التواصل المختلفة لجهة معينة مثل تويتر وفيسبوك وجوجل بلاس وفورسكوير وويكيبيديا وانستجرام ليعطي مجموع نقاط من 1 إلى 100 وهو يعرف التأثير بالقدرة على تحريك الفعل وكلما زادت النقاط أكثر فذلك يعني تأثيرًا أكبر.
وبلغت مساهمة حسابات التواصل الاجتماعي المختلفة للوزارة لتحقيق مجموع هذه النقاط المتقدمة على المؤشر كالآتي: الفيسبوك (25%)، التويتر (42%)، الانستجرام (7%)، الجوجل بلس (3%)، واليوتيوب (23%).
الجدير بالذكر أن عدة أحداث وفعاليات لعبت دورا كبيرا في ارتفاع معدل التفاعل بحسابات الوزارة تدريجيا أهمها توثيق حسابات التويتر والفيسبوك، يليها زيادة الردود بتويتر وتغطية أكبر لأخبار ومشاركات وفعاليات الوزارة بالقنوات المختلفة خاصة زيارة الفنان سامي يوسف وأخيرا كان لتفعيل حساب الانستجرام للوزارة والتفاعل الكبير مع عدة مبادرات ترويجية قامت بها الوزارة وأهمها استضافة الشيخ ماجد الصباح الاثر الكبير في احراز نقاط متقدمة بمؤشر كلاوت.

إلى الأعلى