الجمعة 26 مايو 2017 م - ٢٩ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / اليوم .. تدشين مشـروع محطة الخدمات السياحية في الجبل الأخضر
اليوم .. تدشين مشـروع محطة الخدمات السياحية في الجبل الأخضر

اليوم .. تدشين مشـروع محطة الخدمات السياحية في الجبل الأخضر

تمويل من شركة تنمية نفط عمان وبالتعاون مع «السياحة»

■ يحتفل اليوم بتدشين مشروع محطة الخدمات السياحية في الجبل الأخضر ويأتي بتمويل من شركة تنمية نفط عمان وبالتعاون مع وزارة السياحة، حيث سيرعى الحفل الشيخ خليفة بن صالح البوسعيدي نائب والي نزوى بالجبل الأخضر وبحضور عدد من المختصين بوزارة السياحة.

ويأتي هذا التدشين في إطار التعاون والتنسيق والجهود التي تبذلها وزارة السياحة بالتعاون مع الجهات ذات العلاقة لدعم المبادرات السياحية والاستمرار في دعم المشروعات الصغيرة والمتوسطة التي تسهم في تنمية المواقع السياحية في السلطنة وتوفير الخدمات التي يحتاجها السائح.
كما يأتي المشروع بدعم وتمويل من شركة تنمية نفط عمان ضمن برنامج الشركة الوطني لخدمة المجتمع المحلي، حيث يتيح المشروع الفرصة للقطاع الخاصل لتعبير عن دوره الاجتماعي في دعم القطاع السياحي، من أجل إيجاد مبادرات جديدة تخدم القطاع، وتحقق الاستفادة للمجتمع المحلي.
ويتضمن المشروع تشغيل 6 أكشاك ضمن مواقع مختارة بإطلالة على مقربة من المواقع السياحية في نيابة الجبل الأخضر وفق الأنشطة المحددة لها وهي: اثنان منها لبيع الفواكه والمنتجات الزراعية الأخرى التي تنتج في الجبل واثنان لتقديم وإعداد وبيع المأكولات العمانية وواحد لبيع منتجات الصناعات الحرفية وواحد لتقديم الخدمات السياحية (الجولات السياحية).
وتهدف هذه الخطوة إلى تقديم الدعم لأصحاب المنتجات من أهالي الجبل الأخضر وإيجاد وسيلة مناسبة ومبتكرة لتسويق منتجاتهم وفتح منافذ تسويقية يسهل من خلالها تقديم المنتجات المحلية للسواح والزوار، كما يأتي المشروع ضمن برنامج تهدف من خلاله وزارة السياحة لإيجاد خدمات يستفيد منها أصحاب المؤسسات الصغيرة والمتوسطة والباحثين عن عمل للراغبين في العمل في القطاع السياحي، حيث تم مسبقا نشر إعلان بالتنسيق مع مكتب نائب والي نزوى بالجبل الأخضر للمواطنين في الجبل الراغبين في الاستفادة من المشروع وقد تقدم عدد جيد للاستفادة من الأكشاك ووقع الاختيار على من توفرت فيهم الشروط، كما يشترط التفرغ لإدارة هذه الأكشاك وعدم الارتباط بأعمال أخرى وأن يكون المستفيد باحثاً عن عمل وأن تكون لديه الرغبة الحقيقية لإدارة المشروع.
وحول المشروع أوضح سالم بن سلطان العبري خبير المبادرات السياحية بوزارة السياحة أن الوزارة والجهات المشاركة وفريق العمل قاموا بتقديم كافة التسهيلات للمستفيدين من المشروع لإنجاح هذه المبادرة، كما أشار إلى أن الهدف الأساسي من تنفيذ هذه الفكرة هي تقديم خدمات سياحية للسياح والزوار القادمين للجبل الأخضر واستفادة المجتمع المحلي من التنمية السياحية للمنطقة عبر تبني مثل هذه المبادرات التي تدعم أصحاب المؤسسات الصغيرة، كما أن المشروع سوف يشجع أبناء الجبل الأخضر للاتجاه للعمل في الخدمات السياحية والمشاريع التي تخدم السياح، حيث يعتبر الجبل الأخضر واجهة سياحية متفردة في المنطقة ويقصده آلاف السياح والزوار على مدار العام، نظرا لطقسه الجميل ولما يشتهر به الجبل من مواسم حصاد للمنتجات الزراعية كالرمان الذي يبدأ موسمه في شهر سبتمبر المقبل وستكون هذه الأكشاك فرصة لتسويق مثل هذه المنتجات، مؤكدا سعي الوزارة في المضي قدماً لدعم المبادرات السياحية والاستمرار في دعم المشروعات الصغيرة والمتوسطة التي تسهم في تنمية المواقع السياحية في السلطنة وتوفير الخدمات التي يحتاجها السائح. ■

إلى الأعلى