الثلاثاء 28 مارس 2017 م - ٢٩ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / برنامج “شبابي” بمحافظة مسقط يحتفي بختام برامجه وأنشطته الصيفية
برنامج “شبابي” بمحافظة مسقط يحتفي بختام برامجه وأنشطته الصيفية

برنامج “شبابي” بمحافظة مسقط يحتفي بختام برامجه وأنشطته الصيفية

اختتمت مساء أمس الأول فعاليات ومناشط برنامج شبابي بمحافظة مسقط، عبر إقامة الحفل الختامي، وذلك بقاعة الرواق بالنادي الثقافي، برعاية خليفة بن سيف العيسائي مدير عام الأنشطة الرياضية بوزارة الشؤون الرياضية وبحضور عدد من المسؤولين ومشرفي فريق عمل البرنامج بمحافظة مسقط وعدد من المشاركين بالبرنامج.
جاء الحفل الختامي للبرنامج بتجول راعي الحفل في المعرض المخصص لنتاجات أعمال المشاركين بمختلف المناشط والفعاليات التي أقيمت بالبرنامج، حيث تعرف راعي الحفل على شرح مفصل لعدد من أعمال الفنانين التشكيليين من الشباب والفتيات بالاضافة الى ابداعات الشباب في مجال الانشاد عبر تقديم المنشد حاتم الرحبي لفقرة انشادية والشعر الشعبي عبر تقديم الشاعر الصغير محمد الحكماني لقصيدة شعرية والى الفقرة الخاصة بالعزف عبر تقديم العازفة زينب الزدجالية لوصلة غنائية شعبية اضافة الى تعرف راعي الحفل على الركن الخاص بالاهتمام بالموروث التقليدي عبر تواجد مجموعة من الشباب وتعريفهم لبعض المنتجات التراثية كأنواع الخناجر المختلفة والعصي والنطاق وغيرها من المنتجات.
تنوع الأنشطة
أوضح خليفة بن سيف العيسائي مدير عام الأنشطة الرياضية بأن برنامج شبابي تميز بتنوع أنشطته وفعالياته التي تم تنفيذها على مدار الأشهر الثلاثة الماضية عبر مشاركة ومساهمة مختلف الجهات الحكومية والمؤسسات الخاصة اضافة الى مؤسسات المجتمع المدني في تنفيذ تلك البرامج والأنشطة، مشيرا إلى أن هذا التفاعل والتنويع هي ما تسعى اليه وزارة الشؤون الرياضية عبر برامجها المتنوعة، وأضاف العيسائي:” سعينا عبر برنامج شبابي بأن يخرج عن النطاق الرياضي، حيث يعتمد تواجد هذا البرنامج بأن تكون الانشطة ما بين العلمية والفنية والاجتماعية وخير دليل ما شاهدناه عبر التفاعل المميز للشباب المتواجدين بالبرنامج، لافتا الى أن الجميع يتطلع الى استمرارية البرامج الصيفية وان كنا نشهد الحفل الختامي اليوم الا أن هناك مجموعة من البرامج والمبادرات الأخرى والتي ستقام طوال العام وفي فترات مختلفة، وأثنى العيسائي على مشاركة ادارة النادي الثقافي وتعاونها مع ادارة برنامج شبابي مشيدا بتعاون كافة وسائل الاعلام المختلفة والجهات المشاركة شاكرا لفريق العمل لبرنامج شبابي بمحافظة مسقط على جهودهم المضنية لنجاح مختلف أنشطة البرنامج، واختتم العيسائي تصريحه بأن شراكة الوزارة مع النادي الثقافي هي قائمة بحكم طبيعة توجه النادي الثقافي وتزامنها مع مختلف الانشطة والبرامج التي تطلقها الوزارة على مدار العام والمتعلقة في مختلف الأنشطة الأدبية والثقافية والفنية وهناك شراكة قوية ونتطلع الى استمرارية هذه الشراكة.
35 فعالية
وقال محمد النيري عضو في فريق العمل ببرنامج شبابي بمحافظة مسقط:” شهد برنامج شبابي بمحافظة مسقط تنفيذ ما يقارب من أكثر من 35 فعالية ونشاط متنوع على مستوى المحافظة، حيث تنوعت هذه الأنشطة ما بين الدينية والثقافية والاجتماعية والرياضية والترفيهية، وحاولنا قدر الامكان التركيز على تنويع هذه المناشط وتخصيصها لمختلف الفئات الشباية حتى نستهدف كافة الفئات”، وأضاف النيري:” برنامج شبابي الذي تشرف على اقامته وزارة الشؤون الرياضية حقق العديد من الأهداف ومن أبرزها هي استغلال أوقات الفراغ لدى الشباب والفتيات واستثماره فيما هو نافع ومفيد خلال فترة الاجازة الصيفية وغرس قيم العمل الاجتماعي والتعاون وربطهم بالموروث التقليدي عن الآباء والأجداد”، وعن أبرز الفعاليات التي قام البرنامج بتنفيذها، قال النيري:” تم تنفيذ العديد من البرامج ومن ضمنها: زيارة الى محمية سد وادي ضيقة وإقامة حلقة خاصة لتعلم لغة الاشارة وحلقة أخرى عن التصوير الضوئي ومحاضرة عن العمل التطوعي ومحاضرة مخصصة للنساء عن العمل التطوعي وعمل معسكر خاص لتنظيف فلج العامرات وحملة تنظيف أحد بيوت الله بولاية العامرات ومحاضرة دينية بعنوان “إن مع العسر يسرا” وزيارة متحف بيت الزبير واقامة مسابقة خاصة للمنشدات واقامة يوم ترفيهي للاطفال وغيرها من المناشط الأخرى، وذكر النيري بأن البرنامج حظي باقبال كبير من قبل الشباب والفتيات هذا العام، مشيرا الى أن الوزارة حريصة على تفعيل الأنشطة الشبابية وذلك من منطلق الحرص على توثيق العلاقة مع أفراد المجتمع خصوصا الفئات العمرية حتى 25 سنة.
تنوع الفعاليات.
وقالت هاجر الحكمانية عضوة في فريق العمل ببرنامج شبابي بمحافظة مسقط:” شهد برنامج شبابي بمحافظة مسقط تنفيذ العديد من المناشط والبرامج المختلفة طوال فترة اقامة البرنامج شبابي الذي انطلق في شهر يونيو الفائت واستمر لغاية نهاية أغسطس الحالي الذي استمر لقرابة ثلاثة أشهر تقريبا، حيث قام فريق العمل بتنظيم العديد من الفعاليات ومنها الدينية والثقافية والعلمية والاجتماعية والترفيهية، وشهدت جميع الفعاليات مشاركة واسعة من الشباب كما تمت اقامة عدد من الحلقات العلمية والمحاضرات ومنها الحلقة الخاصة بالتصوير الضوئي وحلقة تعلم لغة الاشارة ومعرض للفنون التشكيلية وغيرها من الفعاليات”، وأضافت الحكمانية:” نجح برنامج شبابي في استقطاب العديد من الشباب وكافة فئات المجتمع الى فعالياته ومناشطه، حيث لم تقتصر حضور الفعاليات على فئة محددة من المجتمع بل كان الصغار والكبار من المجتمع يحضرون مختلف الفعاليات، ومنهن عضوات جمعيات المرأة العمانية لمحافظة مسقط فرعي العامرات وسداب، وأثنت الحكمانية على التعاون الكبير لادارة النادي الثقافي ولجميع الجهات المتعاونة والمساندة مع برنامج شبابي متطلعة الى مشاركة أكبر من مختلف فئات المجتمع في النسخ القادمة من فعاليات البرنامج.
الموروث التقليدي
قال حمير العمري أحد المشاركين في برنامج شبابي:” جاءت مشاركتي في برنامج شبابي عبر تقديمي لبعض المنتجات التراثية والتقليدية وهي الخناجر، حيث قمت باحضار مجموعة جيدة من الخناجر وقمت بتعريف كافة الزوار بالمعرض على ماهية الأنواع المتوافرة والفرق في جودتها وأسعارها مع تواجد كافة المستلزمات الخاصة بها”، وأضاف العمري:” اقبال الشباب على برنامج شبابي كان جيدا هذا العام، لان فترة البرنامج تتزامن مع فترة الاجازة الخاصة بالمدارس والجامعات والكليات الخاصة، مما تكون الفرصة مواتية لكثير من الشباب في مختلف ولايات السلطنة للاقبال على مختلف الفعاليات والمناشط الخاصة للبرنامج”، وأشار حمير العمري الى أننا كشباب نتطلع الى استمرارية البرنامج وبإضافة أنشطة أخرى تحقق ميول ورغبات الشباب في مختلف الفئات، خصوصا أن وجود مثل هذه المبادرات والبرامج الشبابية الهادفة تعد بمثابة الملجأ الرئيسي لابداعات الشباب المختلفة وبالتالي مرتع مهم لصقل مواهبهم واهتماماتهم.
وتم في نهاية الفعالية الختامية تكريم المجيدين بالبرنامج وهم أعضاء فريق العمل بمحافظة مسقط، كما تم تكريم الجهات المعاونة والمساندة وهي النادي الثقافي والهيئة العامة للصناعات الحرفية وجمعية المرأة العمانية (العامرات وسداب) ومرسة الرفعة بولاية جعلان بني بو علي، إضافة الى تكريم بعض الشخصيات التي ساهمت في انجاح المناشط.

إلى الأعلى