الجمعة 20 أكتوبر 2017 م - ٢٩ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / أشرعة / خلفان الصلهمي: جماليات الصورة نتاج ابتكار وتوافق بين الزمان والمكان

خلفان الصلهمي: جماليات الصورة نتاج ابتكار وتوافق بين الزمان والمكان

كتب ـ محمود الزكواني:
تأتي الصورة لتشكل عوالم من الدهشة والرغبة لإكتشاف ما خلفها من تفاصيل جمالية تحمل دلالات بصرية لا يألفها إلا المتمعن في ذواتها، فهي تسافر بنا عبر نهايات غير عادية ضمن حقائق غامضة وتراكيب صعبة في أحيان شتى، وما يحفز ذلك تلك الأبعاد المرئية الظاهرة ، هنا نقف على شرفة الضوء لنتلمس حقيقة هذه الصورة مع المصور ….
يحدثنا خلفان بن محمد بن خلفان الصلهمي من أبناء ولاية نزوى،عن مشواره في التصوير والذي كان في منتصف سنة 2011 , وعلى كاميرات (DSL) CANON وعدسته التي تلتقط الصور ذات الابعاد القريبة والعادية وبعد ذلك انتقل الى التصوير الجوي باستخدام الطائره بكاميرة ( فانتم3 بروفشنل), حيث كان يعشق هذا الجانب من التصوير ليعبر ما في داخله من حب الطبيعة واصالة ومعالم الحضارة العمانية وعن جغرافية السلطنة كما يعطي التصوير الجوي لتكامل في جميع زوايا والمكان بحيث يمكنني تصوير المواقع العلويه والبعيده وعن طريق جهاز التحكم من على الارض, حيث أصبحت رغبتي شديدة الى ان أقتني هذه الكاميرا وأكتشف هذا النوع من التصوير عن كثب وأكثر فاعلية عن ماهية هذا التصوير الى ان بداءت قصتي مع عالم التصوير حيث جاءت ببدأ التعلم في فن التصوير بمشاهده بعض المقاطع على اليوتيوب ومواقع التواصل الاجتماعي بالاضافة الى الإستعانة بالمحترفين وأهل الخبرة في هذا الجانب ومن خلالهم بدأت تدريجياً لتعلم هذا الفن وفي طبيعة الحال كانت الرغبة شديدة تمتلكني في تعلم هذا الفن هو الذي ساعدني بعلاقتي بهذا التصوير حيث وأعتبره جزء من روتيني وحياتي اليومية وعندما تعشق العدسة وتوثيق الحظة شيئاً فشيا فتتوقف حياتك مع الحظه رائعه لكي تستذكرها بعد مرور وقتا منالزمن وتعبر عن هذه العلاقه الوطيده بيني وبين عدستي هو فن لا يعلم مذاقه إلا من عاشه .ـوحول موضوع مشاركاته في التصوير كان مشواري طويل في هذا المجال مررت بالكثير من المشاركات الداخليه والثقافيه والأجتماعيه و بالاضافة الى مشاركاتي التطوعيه في عدة مناسبات كما ألتحقت بأحد فرق التصوير المعروفة في الولاية وكانت لي العديد من المساهمات في خدمتهم وخدمة ولايتي ومدينتي العريقة نزوى وفي أحتفالية نزوى عاصمة الثقافة الإسلامية، وشاركت معهم بالعديد من الصور الفوتغرافيه والسنمائيه وشاركت في عدت ملتقيات منها ملتقى نزوى لـ أجلك نشدو و العديد منها بمناسبة أحتفالنا بـ نزوى عاصمة لـ الثقافة الإسلامية , كما أنني شاركت في المجال الرياضي وهو التوثيق الأحداث الرياضية في نادي نزوى منها تغطية مباريات الفريق الكروي الأولى في دوري الدرجة الأولى العماني كما شاركت مع أحد الفرق السنمائية المعروفة في الولاية وهو فريق لمحة للأعمال السنمائية و الفوتغرافيه وشاركنا بعمل ” انها الحقيقة نزوى بلا حديقة ” والذي عمل ضجه حينها
وحول حديثه عن اهم الصعوبات والتحديات التي واجهته قال واجهتني صعوبات كثيره في بداياتي في هذا المجال وحتى الأن , أحب أن اطرح نقطه الكثير يجهلها ويعتقد بأن التصوير عامل سهل مجرد ضغطة زر , في الحقيقة التصوير هو عالم فيه الكثير من الصعوبات التي تواجه المصور , من الصعوبات التي مرت علي تقبل المجتمع لهذا الفن لا أخفي عليكم بأن هناك شريحة كبيرة من المجتمع لا تتقبل هذا الفن و لا تعترف به , من الصعوبات الأخرى للمصور ولي شخصياً عندما تريد أن توجد صورة رائعه وجميلة يجب عليك أن تختار الزمان و المكان المناسبين , هذه بعذ الأمور التي قد يجد فيها المصور صعوبات في مشواره بهذا المجال , لكن بعد مرور الزمن سوف تتلاشى هذه المعوقات .
وتحدث خلفان الصلهمي عن ميولة مع النواع من التصوير الجوي حيث قال بانه يمتلك أحدث كاميرات الفانتم وبسبب بسيط جداً وهو أن الكمره تعطيني بعد و زاويه علويه تبرز المعالم من السماء وتساعدني على أستكشاف المعالم أوالأماكن التي يصعب علي تصويرها بـ الكاميرة العادية أوالأرضية هذا النوع من التصوير رائع حيث سوف يعطيك صورة متكاملة الأبعاد علويه بحيث يمكنك قياس الأرتفاع الذي تريده عن طريق جهاز التحكم.
واما عن مميزات المصور المبدع قال هناك شروط عديدة عليك ان تكون مصور ناجح هو الاتقان الجيد والممارسة المستمرة والمواصلة وعدم التوقف في مجال التصوير لان هذا الفن مثري جدا وذات طابع عالي بالاضافة الى زرع الطموح داخلك لتتمكن بالتميز والنجاح وبالاضافة الى صقل مواهبك عن طريق المصورين المحترفين منهم العمانيين وايضا المصور ين العالميين والذين يتميزون بأشياء كثيرة وفي مجالات تصوير مختلفة ومن منهم من يعشق تصوير الطبيعة ومنهم من يعشق تصوير الوجوه وغيرهم من يعشق التصوير الجوي وبأعتقادي المصور الناجح يجب عليه أن يتخصص بـ أحد هذه الخصائص وان يكتفي بـالمعرفه العامه على سبيل المثال أنا مصور جوي وتخصصي التصوير الجوي لا أكترث كثيراً بـ تصوير الوجوه والسبب بسيط , لانه بختصار قد يشتتني و يمنعني عن التعمق و التميز في خاصيه واحده .
واما عن طموحاته وهواياته المستقبليه طموحي قال علي أنشر ثقافة التصوير في مجتمعي وبعد ذلك نشر أعمالي على الصعيد الداخلي الخارجي ولكن قبل ذلك أطمح لـ زيادة معرفتي بـ عالم التصوير و زيادة أعمالي ومن اولوياتي اطمح لابراز جمال وحضارت ومعالم التاريخية لوية نزوى حيث تضم كنوز أثرية كبيرة بلاضافة الى جانب الطبيعة السياحية وايضا التنقل عبر الاغوار والسراديب والهضاب والسهول والجبال والوديان في مختلف ولايات ومحافظات السلطنة لما تحويه من جذب سياحي كبير وايضا النسيج الاجتماعي العماني والثقافي ولا أنسى الجانب التطوعي الذي يخدمني وليخدم شريحة كبيرة من المجتمع ونوصل رسالة التصوير على شكل صور وفيديوهات المجتمع المجتمعات بـ أساليب مختلفه ومنوعه. واما موضوع هواياتي الأخرى قال انها منها كثيره الترحال وكرة القدم ومشاهدة كرة القدم.

إلى الأعلى