السبت 21 أكتوبر 2017 م - ١ صفر ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / المحليات / مديحة الشيبانية تستقبل رئيسة مجلس الآباء والمعلمين بإمارة عجمان ومديرة المكتب الإقليمي لليونسكو في الدوحة

مديحة الشيبانية تستقبل رئيسة مجلس الآباء والمعلمين بإمارة عجمان ومديرة المكتب الإقليمي لليونسكو في الدوحة

استقبلت معالي الدكتورة مديحة بنت أحمد الشيبانية وزيرة التربية والتعليم في مكتبها بديوان عام الوزارة أمس الشيخة عزة بنت راشد النعيمية رئيسة مجلس الآباء والمعلمين بإمارة عجمان وعضو مجلس إدارة جمعية أم المؤمنين بالإمارة والوفد المرافق لها الذي يزور السلطنة حاليا للاطلاع على تجربة السلطنة في مجال التعاون بين البيت والمدرسة .
في بداية اللقاء رحبت معاليها بالشيخة عزة النعيمية متمنية لها وللوفد المرافق طيب إقامة بعدها تطرقت حول أهمية التواصل بين البيت والمدرسة وأهمية تعزيزه بما يعود بالنفع على الطالب والعملية التعليمية، وأشارت الشيخة الضيفة أثناء حديثها الى تجربة السلطنة في مجال تعزيز العلاقة بين البيت والمدرسة، وأن هذه الزيارة تأتي من أجل تبادل الآراء والخبرات بين البلدين، فيما يتعلق بالتواصل بين المدرسة والبيت والاستفادة من تجاربهما في هذا المجال. كما أشارت معالي الدكتورة :بالدور التي توليه دولة الإمارات العربية المتحدة من خلال الكثير من المبادرات في المشاريع التربوية التي من الممكن الاستفادة من خبراتها وتجاربها مؤكدة على أهمية استمرار التعاون التربوي بين البلدين ، موضحه أن هذه الزيارة تأتي من منطلق التعاون القائم بين دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية في مختلف الجوانب . وعليه فقد اتفق الجانبان على ضرورة تبادل الخبرات بين البلدين في مجال التواصل بيت البيت والمدرسة والاستفادة من أفضل الممارسات في هذا الجانب والجوانب التربوية الأخرى بما يحقق طموحات البلدين. حضر المقابلة من وزارة التربية والتعليم عدد من المختصين .

كما استقبلت معالي الدكتورة مديحة بنت أحمد الشيبانية وزيرة التربية والتعليم في مكتبها بديوان عام الوزارة الدكتورة آن باوليني مديرة المكتب الإقليمي لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة(اليونسكو) بالدوحة.
ورحبت معالي الدكتورة وزيرة التربية والتعليم في بداية اللقاء بسعادة الدكتورة باوليني في السلطنة متمنية لها التوفيق في مهام عملها الجديدة في المكتب الإقليمي لليونسكو في الدوحة، ومؤكدة معاليها للضيفة أنها ستجد كل التعاون من السلطنة في مختلف المجالات التي تعمل عليها اليونسكو.
وتطرقت المديرة الإقليمية لليونسكو الى مناقشة الدور الأساسي للجان الوطنية كهمزة وصل بين اليونسكو والجهات ذات الصلة، واقترحت عقد اجتماعات مشتركة لأمناء اللجان الوطنية للتربية والثقافة والعلوم في دول مجلس التعاون الخليجي سعيا للوصول الى مبادرات تربوية مشتركة لطلاب المدارس المنتسبة لليونسكو والشباب حول مواضيع المواطنة والتنوع الثقافي، وغيرها من الموضوعات ذات الصلة بجوانب العمل المشترك بين الجانبين.
حضر المقابلة من وزارة التربية والتعليم محمد بن سليم اليعقوبي أمين اللجنة الوطنية العمانية للتربية والثقافة والعلوم وآمنة بنت سالم البلوشية المنسقة الوطنية للمدارس المنتسبة لليونسكو في السلطنة.

إلى الأعلى