الثلاثاء 25 يوليو 2017 م - ١ ذي القعدة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / “الدوحة للأفلام” تقدم سلسلة “سيمفونيات السينما” مع “أوركسترا قطر الفلهارمونية”
“الدوحة للأفلام” تقدم سلسلة “سيمفونيات السينما” مع “أوركسترا قطر الفلهارمونية”

“الدوحة للأفلام” تقدم سلسلة “سيمفونيات السينما” مع “أوركسترا قطر الفلهارمونية”

تقام في آخر سبتمبر على مسرح الدراما، ودار الأوبرا في الحي الثقافي
الدوحة ـ “الوطن” :
تطلق مؤسسة الدوحة للأفلام سلسلة أفلام جديدة بعنوان “سيمفونيات السينما” لعشاق السينما خلال شهر سبتمبر المقبل ، عقب النجاح الذي شهدته العروض السابقة؛ وهي سلسلة “خبراء في صناعة الخيال”، وسلسلة “الخيال العلمي في سفن الفضاء” وسلسلة “الموضة والسينما ـ أزياء شخصيات الأفلام”. كما تتعاون المؤسسة مع “أوركسترا قطر الفلهارمونية”، والسفارة البريطانية في الدوحة، والمجلس الثقافي البريطاني في تقديم سلسلة عروض “سيمفونيات السينما”، بهدف إضافة المزيد من البهجة والتشويق للحضور مع العزف المباشر للأوركسترا الموسيقية.
وتُعرض “سيمفونيات السينما” خلال الفترة من 22 إلى 26 سبتمبر على مسرح الدراما، ودار الأوبرا في كتارا، لكي تقدم للحاضرين تجربتين استثنائيتين من خلال العرض الأول في منطقة الخليج لفيلم الرعب التعبيري “نوسفيراتو- سيمفونية رعب” للمخرج الألماني إف دبليو مورنو، يصاحبه عزف حي للموسيقى التصويرية للفيلم تؤديه أوركسترا قطر الفلهارمونية. وتشتمل باقي عروض السلسلة على أفلام “الجيد والسيء والبشع” للمخرج سيرجيو ليون، وفيلم “الشمال من الشمال الغربي” للمخرج ألفريد هيتشكوك، وعرض مجاني مخصص للشباب لفيلم “أسطورة مريدا – شجاعة” ثلاثي الأبعاد من إنتاج استديوهات بيكسار، بحضور باتريك دويل، وفيلم “ران” للمخرج أكيرا كوروساوا، وفيلم “سكّر بنات” للمخرجة نادين لبكي، وفيلم “مشهد في الضباب” للمخرج اليوناني ثيو أنجيلوبولوس.
وبالإضافة إلى ذلك، سيشهد الجمهور عزفًا موسيقيًا حيًا للموسيقار باتريك دويل، مؤلف الموسيقى التصويرية الشهير بأعماله الموسيقية في أفلام “العقل والعاطفة”، و”حديقة جوسفورد”، و”هاري بوتر وكأس النار”، و”ثور”، و”سندريلا”، و”طريق كارليتو” و”صحوة كوكب القردة” وغيرها من الأفلام. كما سيشارك دويل في محاضرة لعشاق السينما والموسيقى في قطر يوم 24 سبتمبر في تمام الساعة الخامسة مساءً في مسرح متحف الفن الإسلامي. وتتناول هذه المحاضرة أهمية الموسيقى في الأفلام، وتأثير الموسيقى التصويرية على المشاهدين.
ويسلط حفل دويل الموسيقي خلال سلسلة “سيمفونيات السينما” الضوء على مؤلفاته الموسيقية المتميزة خلال مسيرته المهنية. وبالتزامن مع ذكرى مرور 400 عام على وفاة ويليام شكسبير، ستُقدم موسيقى أفلام من أعمال دويل ارتبطت بشكسبير، ومنها: “جعجعة بلا طحن”؛ و”هاملت”؛ و”هنري الرابع” و”كما تشاء”، بالتعاون مع المخرج والممثل السير كينيث براناغ.
وبهذه المناسبة، قالت فاطمة الرميحي الرئيس التنفيذي لمؤسسة الدوحة للأفلام :”نحن سعداء لمشاركة أوركسترا قطر الفلهارمونية، عضو مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، وبرنامج “شكسبير ليفز” بالمجلس الثقافي البريطاني في سلسلة العروض الجديدة التي تحتفي باثنين من أقوى صور الإبداع الفني؛ وهما الموسيقى والسينما. وتعدّ “سيمفونيات السينما” حدثًا فريدًا من نوعه يمكن أن يساهم في تعزيز الوعي والتقدير لهاتين الصورتين من صور الإبداع، بعفويتهما وتألقهما الكلاسيكي، في أوساط مجتمعنا. ويصاحب هذا العرض الفريد للأفلام، عزف موسيقي مباشر، ومحاضرة ستسهم في تعزيز الوعي بتوجهات السينما والموسيقى العالمية. كما يشرفنا الترحيب بموسيقار الأفلام الأسطوري باتريك دويل، للاحتفال معنا بإطلاق هذه السلسلة التي ستحتفي أيضاً بذكرى مرور 400 عام على رحيل الروائي العالمي الراحل ويليام شكسبير، بالشراكة مع برنامج “شكسبير ليفز” في المجلس الثقافي البريطاني”.
من جانبه، قال باتريك دويل: “أنا متحمس جدًا لرحلتي الأولى إلى قطر للاحتفال بذكرى مرور 400 عام على رحيل شكسبير. ونحن نعتقد أن هذه الرحلة توفر فرصة رائعة لتقديم مجموعة مختارة من موسيقى أفلام شكسبير التي أسعدني الحظ بالعمل عليها مع صديقي السير كينيث براناغ. كما يسرني أن أقدم في الحفل بعض العروض العالمية الأولى لمجموعة من الأفلام التي عملت فيها خلال السنوات الـ 25 الماضية، بعضها تعرض للمرة الأولى في الدوحة. وأعتبر هذه الدعوة من السفارة البريطانية في الدوحة والمجلس الثقافي البريطاني ومؤسسة الدوحة للأفلام شرفًا كبيرًا بالنسبة لي”.
ويعّد فيلم “نوسفيراتو: سيمفونية رعب” عملًا سينمائيًا رائعًا، واقتباسًا غير مصرح به لرواية برام ستوكر “دراكولا”. ويقدم الفيلم لوحة بصرية رائعة حيث جرى التصويت له كثاني أنجح أفلام الرعب التي أعيد عرضها. وستتاح لعشاق الأفلام في قطر فرصة نادرة لمشاهدة هذا الفيلم مع العزف الموسيقي المباشر المصاحب للعرض.

إلى الأعلى