الجمعة 28 يوليو 2017 م - ٤ ذي القعدة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / فخرية اليحيائية وحفصة الميمنية تنقلان حديث الفن التشكيلي العماني عبر المعرض الفني الطائر
فخرية اليحيائية وحفصة الميمنية تنقلان حديث الفن التشكيلي العماني عبر المعرض الفني الطائر

فخرية اليحيائية وحفصة الميمنية تنقلان حديث الفن التشكيلي العماني عبر المعرض الفني الطائر

مسقط ـ الوطن:
ضمن فعاليات المعرض الفني التشكيلي الطائر “ألوان في السماء” الذي تقيمه الجمعية العمانية للفنون التشكيلية التابعة لمركز السلطان قابوس العالي للثقافة والعلوم بديوان البلاط السلطاني، تشارك الفنانة التشكيلية فخرية اليحيائية في نقل الصورة الحية عن الفن العماني التشكيلي وذلك ضمن الدفعة الثانية للفنانين العمانيين الذين يسافرون عبر أجنحة الطيران العماني لعواصم ودول العالم. هذه المرة تشارك الفنانة فخرية الفنانين البريطانيين، من خلال محطة لندن التي وصلت إليها أمس، حيث تنقل الصورة الحقيقية للفن وتفاصيله المختلفة، كما أنها ستقوم بزيارات عديدة إلى أشهر المتاحف ودور الثقافة والفن في العاصمة البريطانية، من جانبها ستقوم اليحيائية بالتعريف بماهية الفن التشكيلي العماني وإبراز خصوصيته على أكمل وجه، من خلال جلسات الحوار المفتوحة مع العاملين على القطاع الفني في بريطانيا.
يذكر أن الفنانة فخرية اليحيائية الحاصلة على دكتوراه الفلسفة في الفنون الجميلة، المملكة المتحدة هي عضوة في الجمعية العمانية للفنون التشكيلية، وعضوة في المتحف العالمي للمرأة ، سان فرانسيسكو ، الولايات المتحدة الأميركية، كما لها العديد من المعارض الشخصية التي أقيمت في المملكة المتحدة من بينها المعرض الفردي الأول الرؤيا، والثاني ” طريقة أخرى للرؤيا “، والثالث ببليستر سيتي جاليري، والرابع بجامعة ديمونت فورت. كما حصدت المركز الأول في مجال النحت بالمعرض السنوي الثامن للفنون التشكيلية .
وفي الإطار نفسه وضمن فعاليات المعرض الفني الطائر في دفعته الثانية حطت أجنحة الطيران العماني بالفنانة التشكيلية حفصة التميمية في العاصمة الماليزية كوالالمبور والتي بدورها ستتواصل مع روائع الفن التشكيلي الماليزي والتي وتتعرف على الأعمال الفنية الرائدة في العاصمة كوالالمبور، كما ستقوم التميمية بالالتقاء بالفنانين الماليزيين، متبادلة معهم الأفكار الفنية والتفاصيل التشكيلية المتنوعة، حيث ستقوم بزيارات متعددة للمؤسسات الفنية الماليزية الرسمية منها والخاصة، من جانبها تنقل الفنانة التميمية أهم تفاصيل وروائع الفن العماني بوجه عام وخصوصية أعمالها بشكل خاص، وستفتح بابا للتواصل بين الثقافتين العمانية والماليزية في الإطار الفني التشكيلي. يذكر أن الفنانة التشكيلية حفصة التميمية عضوة في الجمعية العمانية للفنون التشكيلية ولها حضور فريد في الجوانب الواقعية والتجريدية، كما إنها موضوعاتها دائما ما تكون في الطبيعة الصامتة، البيوت، والحياة الاجتماعية. وشاركت في العديد من المعارض المحلية من بينها معرض مهرجان مسقط، ومعرض الفن التشكيلي الخامس للشباب ،ومعرض الفن التشكيلي ، جماعة المرأة الأميركية ومعرض الفن التشكيلي السادس للشباب، والمعرض السنوي الحادي عشر للفنون التشكيلية ومعرض الفنانات التشكيليات. كما حصدت العديد من الجوائز الفنية من بينها المركز الأول في مسابقة الإبداع الحديث بدبي، والجائزة التقديرية في معرض الفن التشكيلي للشباب والمركز الأول في معرض الفن التشكيلي السادس للشباب.
الجدير بالذكر أن مشروع المعرض الفني الطائر يعتبر حدثاً فنياً رائداً ونوعياً في فكرته تزامناً مـع احتفالات السلطنة بالعيد الوطني الثالث والأربعين المجيـد، وبمناسبة مرور عشرين عاماً على إنشاء الجمعية العمانية للفنون التشكيلية التي تم انشاؤها بتوجيهات سامية من لدن المقام السامي لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم . ويهدف الى تعريف الفنان العُماني بالمعالم الفنية التشكيلية بالوجهات العالمية التي يسافر إليها، بهدف إكسابه مهارات فنية حديثة وإبراز ما وصلت إليه مسيرة الفنون التشكيلية العُمانية من تقدم تقني وعمق حضاري ومستوى فني . كما يهدف إلى تحقيق أهداف ثقافية وسياحية وحضارية، خاصة وأنه يوظف الفن التشكيلي في خدمة التراث العماني بشكل عصري وعملي وقريب من الجمهور داخل السلطنة وخارجها من أجل إحداث نقلة نوعية في حركة الفن التشكيلي، ويعبر عن ما تحظى به الفنون التشكيلية العمانية من اهتمام يتجاوز الإطار المحلي.

إلى الأعلى