الثلاثاء 24 أكتوبر 2017 م - ٤ صفر ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / السياسة / العراق: العنف يحصد 12 قتيلا

العراق: العنف يحصد 12 قتيلا

بغداد ـ وكالات: قتل 12 شخصا في اعمال عنف متفرقة جديدة في العراق امس الاربعاء، بينها هجوم انتحاري مزدوج بسيارتين مفخختين في محافظة الانبار المضطربة غرب البلاد، بحسب ما افادت مصادر امنية وطبية. وقال ضابط برتبة مقدم في الشرطة لوكالة فرانس برس “قتل خمسة اشخاص بينهم ثلاثة جنود وشرطي واصيب 12 بجروح في هجوم انتحاري مزدوج بسيارتين مفخختين في مدينة الرمادي” (100 كلم غرب بغداد). واضاف ان “الهجوم استهدف حوالى الساعة العاشرة صباحا (07,00 تغ) نقطتي تفتيش في موقعين مختلفين يؤديان الى مجمع مبان حكومية ومقر عسكري”. ويضم المجمع ثلاثة مبان رئيسية هي مقر قيادة عمليات محافظة الانبار ومجلس المحافظة ومكتب محافظ الانبار. واكد ضابط برتبة نقيب في الجيش تفاصيل الهجوم واعداد الضحايا. بدوره، اكد طبيب في مستشفى الرمادي حصيلة الضحايا. ووقع الهجوم بعد ساعات قليلة على مقتل الفريق في الجيش العراقي حسن كريم خضير، قائد قوات الجزيرة والبادية، اثر تعرض مروحية كانت تقله الى خلل فني اثناء هبوطها في احدى مدن محافظة الانبار.ويسيطر منذ نهاية العام الماضي مسلحون من تنظيم “الدولة الاسلامية في العراق والشام” واخرون مناهضون للحكومة على مناطق في الرمادي، كبرى مدن محافظة الانبار التي تشترك بحدود تمتد لحوالى 300 كلم مع سوريا، وعلى كامل مدينة الفلوجة (60 كلم غرب بغداد). وفي بغداد، قال ضابط برتبة عقيد في الشرطة “قتل شخص في هجوم مسلح قرب منزله في منطقة الشعب” في شمال شرق بغداد. واضاف “قتل شخص اخر واصيب خمسة بجروح اثر انفجار عبوة ناسفة عند سوق شعبي في منطقة سبع البور” الواقعة الى الشمال من بغداد.واكدت مصادر طبية في مستشفيات بغداد حصيلة الضحايا.وفي منطقة سبع البور ايضا، قالت مصادر امنية ان هجوما اخر بقذائف الهاون “استهدف مقرا عسكريا ما ادى الى وقوع ضحايا” دون الاشارة لتفاصيل اكثر.واكدت مصادر طبية في مستشفى الكاظمية “تلقي جثتي جنديين ومعالجة تسعة جنود اصيبوا في الهجوم”. وفي بيجي (200 كلم شمال بغداد) قتل احد قادة الصحوة ومرافقه في منطقة المزرعة (غرب) في هجوم نفذه مسلحون مجهولون منتصف النهار، وفقا لمصادر امنية وطبية.

إلى الأعلى