الثلاثاء 23 مايو 2017 م - ٢٦ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / الجمعة المقبل.. “مواصلات” تدشن خط الخوض ـ جامعة السلطان قابوس ـ برج الصحوة

الجمعة المقبل.. “مواصلات” تدشن خط الخوض ـ جامعة السلطان قابوس ـ برج الصحوة

فيما تدشن خط مسقط ـ الدقم خلال الربع الأخير
أعلنت شركة النقل الوطنية العُمانية “مواصلات” عن تدشين خط الخوض ـ جامعة السلطان قابوس ـ برج الصحوة اعتباراً من يوم الجمعة المقبل، الموافق ٢ سبتمبر، وذلك ضمن خطة الشركة المعلن عنها مسبقاً بشأن الخطوط التي ستقوم بتشغيلها خلال العام الجاري.
وستقوم الشركة بتسيير الرحلات على الخط الجديد (ذهابا وإيابا) بمعدل حافلة كل ٢٠ دقيقة اعتباراً من الساعة ٦ صباحاً وحتى الساعة ٩:٤٠ مساءً طيلة أيام الأسبوع من يوم الأحد إلى يوم السبت وأيام العطل الرسمية.
وسيكون مسار الخط الجديد كالآتي: (الانطلاق من محطة الحافلات ببرج الصحوة ـ سوق الموالح المركزي ـ جسر الرسيل ـ واحة المعرفة ـ الموالح الجنوبية ـ بوابة الجامعة الجنوبية ـ مستشفى الجامعة ـ دوار الخوض السادسة ـ بوابة الجامعة الشمالية ـ جامع السلطان قابوس بالخوض ـ سوق الخوض ـ دوار السلام وانتهاء عند منتزه الخوض). بعدها تقوم الحافلة بالرجوع على نفس المسار إلى نقطة الانطلاق.
وكان الخط الجديد تم تعديل مساره على خلاف ما كان مخططا له، حيث كان من المخطط دخول الحافلة إلى مباني الجامعة ولم يتم قبول المقترح من قبل إدارة الجامعة لدواعٍ تنظيمية تخصهم.
ويتيح الخط الذهاب من وإلى أهم المواقع المختلفة في المنطقة وأبرزها: جامعة السلطان قابوس ومستشفى الجامعة وواحة المعرفة، بالإضافة إلى سوق الخوض.
ومع تدشين هذا الخط تكون “مواصلات” قد قامت بتشغيل جميع الخطوط الداخلية لمحافظة مسقط للعام ٢٠١٦م والتي سبق وتم الإعلان عنها في نوفمبر الماضي.
وقد نقلت “مواصلات” أكثر من ٢,١ مليون راكب على جميع خطوطها الداخلية في محافظة مسقط، منذ تدشين عملياتها في ٢٢ نوفمبر من العام الماضي وحتى نهاية شهر يوليو ٢٠١٦م، وذلك بمعدل ١٠ آلاف راكب يوميا.
وتسعى الشركة خلال الفترة القادمة لتطوير كافة الخدمات التي تقدمها فيما يتعلق بعمليات الشحن وآلية حجز التذاكر الكترونيا وافتتاح مركز اتصالات متكامل وتدشين خدمة الانترنت اللاسكي بأحدث الأجهزة والأنظمة.
وتحث الشركة الجميع وبالأخص المواطنين على استخدام وسائل النقل العام لما لها من أهمية اقتصادية واجتماعية وبيئية على الفرد والمجتمع، حيث تكمن الأهمية الاقتصادية في التقليل من الاختناقات المرورية، وتوسع اقتصاد السلطنة وانتعاشه، بالإضافة إلى خلق فرص وظيفية ورفع مستوى الدخل، وتقلل من التكاليف الإجمالية لعمليات تشغيل قطاع النقل، كما انها تقلل من الإصابات والوفيات الناتجة عن حوادث السير.
أما الأهمية الاجتماعية فتتضح في الاندماج الاجتماعي، حيث تساعد وسائل النقل العام على ترابط الحس الاجتماعي مع مختلف فئات المجتمع من كبار السن والطلاب وذوي الاحتياجات الخاصة، وتأتي أهميتها البيئية في تحسين جودة الهواء عن طريق التقليل من انبعاثات المركبات ومستويات تضرر طبقة الأوزون، كما انها تقلل من استهلاك الوقود والاعتماد على الطاقة الى جانب الحد من ضجيج الحركة المرورية وتحسين الجودة البيئية للسلطنة.
الجدير بالذكر، أن “مواصلات “ستدشن خط مسقط ـ الدقم خلال الربع الأخير من هذا العام، وستعلن خلال نفس الفترة كذلك عن خطتها الاستراتيجية حتى عام ٢٠٤٠م، بالإضافة إلى تفاصيل الخطوط المتوقع تشغيلها خلال عام ٢٠١٧م.

إلى الأعلى