الخميس 25 مايو 2017 م - ٢٨ شعبان ١٤٣٨ هـ

رؤية

لاتب

١
لا تُباشِرْ ..
فِي نَقْلِ الفِتَنِ.

٢
لا تَبُثَّ ..
غَيْرَ اللَّائِقِ.

٣
لا تُبَجِّلِ ..
الظَّالِمَ.

٤
لا تَبْحَثْ ..
عَنْ غَيْرِكَ.

٥
لا تَبْخَسْ ..
فِي نَقْلِ الحَقائِقِ.

٦
لا تُبَدِّدْ ..
فِي اسْتِماعِكَ.

٧
لا تَبْذِيرَ ..
لِلرُّشْدِ.

٨
لا تُبْرِزِ القَبِيحَ ..
وَتَنْسَ الأَسْمَى.

٩
لا تَبْسِيلَ ..
إِلَّا بِالصَّيْفِ.

١٠
لا تُبَشِّرْ ..
عَكْسَ الحَاضِرِ.

١١
لا تُبْصِرِ النُّورَ ..
كَئِيبًا.

١٢
لا تَبَضُّعَ ..
فِي الحِكْمَةِ.

* لَتَبَ لُتُوبًا فَهُوَ لاتِبٌ. ولَتَبَ بِالشَّيءِ: لَصِق. ولَتَبَ فِي الشَّيءِ: ثَبَتَ. ولَتَبَ لَتْبًا: لَتَبَ فُلانًا، وعلَيْهِ: لازَمَهُ. ولَتَبَ ثَوْبَهُ: أَدامَ لُبْسَهُ كأَنَّهُ لا يُرِيدُ أَنْ يَخْلَعَهُ. وألْتَبَهُ علَيْهِ: أوْجَبَهُ. والمَلاتِبُ: الجِبابُ الخُلْقانُ.

عبدالحميد بن سليمان الطائي
www.hawshuroof.com

إلى الأعلى