السبت 27 مايو 2017 م - ٣٠ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / تدشين أعمال المؤتمر الدولي لأمراض الكلى بمحافظة ظفار
تدشين أعمال المؤتمر الدولي لأمراض الكلى بمحافظة ظفار

تدشين أعمال المؤتمر الدولي لأمراض الكلى بمحافظة ظفار

مدير عام الخدمات الصحية بظفار: بلغت عدد وحدات أمراض الكلى في السلطنة 20 وحدة وبلغت عدد عمليات زراعة الكلى 1400 عملية منها 20% أجريت داخل السلطنة. 4280 مريضاً عدد المرضى الذين ترددوا على العيادات الخارجية بمستشفى السلطان قابوس العام الماضي المؤتمر يهدف إلى إبراز آخر المستجدات المتعلقة بأمراض الكلى وطرق الغسيل الكلوي بشقيه الدموي والبروتوني.

كتب-أحمد أبو غنيمة:
تحت رعاية سعادة عبدالله بن عقيل آل إبراهيم القائم بأعمال نائب محافظ ظفار دشن أمس الأول أعمال المؤتمر الدولي لأمراض الكلى بصلالة بمنتجع كراون بلازا .حضر حفل التدشين عدد من المكرمين اعضاء مجلس الدولة وأصحاب السعادة أعضاء مجلس الشوري والمستشارين بمكتب وزير الدولة ومحافظ ظفار وعدد من أصحاب السعادة الولاة والمسئولين والشيوخ بظفار والمشاركين بالمؤتمر ومسئولي المراكز والمستشفيات الطبية والمهتمين بالمجال الطبي بشكل عام. بدأ الحفل بتلاوة ما تيسر من الذكر الحكيم. ثم كلمة ترحيبية للدكتور خالد بن محمد المشيخي مدير عام المديرية العامة للخدمات الصحية لمحافظة ظفار قال فيها :
تعزيز وتطوير
ويأتي هـذا المؤتمر الذي تنظمه وزارة الصحة بالتعاون مع الرابطة العمانية لأمراض الكلى والجمعية الدولية لأمراض الكلى في إطـار حرص وزارة الصحة على اقامة مثل هذه المؤتمرات والملتقيات العلمية . لمـا في ذلك من أهمية في تعزيز وتطوير معارف وخبرات العاملين الصحيين في السلطنة . وسوف يستمر هذا المؤتمر لمدة 3 أيـام بمشـاركة 250 من الأطبـاء والفئات الطبية المساعدة من مختلف محافظات السلطنة . يـتم خلالهـا تقديم 27 ورقة عمل في 7 جلسـات علمية يقـدمهـا نخبة من المحاضرين الدوليين.
مشاركة دولية
ويشارك بالمؤتمر كل من فرنسـا . وبلجيكـا. و إيطاليـا. والهنـد. و المملكة العربية السعودية . ودولة الكويت بالإضافة إلى عدد من المحاضرين من داخل السلطنة كالمستشفى السلطاني ومستشفى جامعة السلطان قابوس ومستشفى نزوى ومستشفى السلطان قابوس بصلالة .
تكلفة إقتصادية ومعاناه إجتماعية
وأوضح مدير عام الخدمات الصحية بظفار: أن أمراض الكلى من الأمراض المزمنة الشائعة في جميع دول العام والتي يترتب عليها إنـفاق الأموال الطائلة من قبل الحكومات حول العالم حيث أنها من الأمراض التي تثقل كـاهل موازنات الدول و الأفراد و الأسر هذا من الناحية الاقتصادية ناهينكم عما تشكله من معاناة صحية وإجتماعية للأسر والأفراد حيث العلاج الطويل والمكلف والاعاقة عن العمل بسبب تأزم صحة المريض المستمرة ولما كان لهذه الأمراض من فرص تـأخيرها أو الوقاية الكاملة منها من خلال الوعي الصحي والإهتمام والعناية بالغذاء الصحي والنشاط البدني وإتباع أنماط الحياة الصحية والتي ولله الحمد أصبحت متـاحة في كل مـكان. فإن المسؤولية ملقاة على عاتق كل فرد للأخذ بالأسباب واتباع البروتوكول العلاجي والتقيد بالتعليمات الطبية.
أرقام وإحصائيات
وأشار المشيخي إلى جهود المديرية ممثلة بوحدة الكلى بمستشفى السلطان قابوس وقسم التثقيف الصحي في نشر التوعية بمخاطر الامراض الغير معدية كالسكري والضغط والتي تمثل اهم مسببات الفشل الكلوي .وتشير الاحصاءات على المستوى الدولي بأنه في 2015 يُـقدر عدد مرضى الفشل الكلوي 3.7 مليون مريضا و عدد مرضى الغسيل الدموي 2.6 مليون مريضا فيما يـقدر عدد المرضى الذين خضعوا لزراعة الكلى 700 ألف نسمة .
20 وحدة كلى
بينما على المستوى الوطني بلغت عدد وحدات أمراض الكلى في السلطنة 20 وحدة تحتوي على 217 سريرا وبلغت عدد عمليات زراعة الكلى 1400 عملية منها 20% أجريت داخل السلطنة وذلك منذ بداية الخدمة وحتى عـام 2015م .و توجد في محافظة ظفار وحدة لأمراض الكلى تحتوي على 22 سريرا وبلغ عدد مرضى الغسيل الدموي 165 مريضاً بواقع 22176 جلسة غسيـل في عام 2015م . و عدد مرضى الغسيل البريتوني 7 مرضى .فيما عدد المرضى الذين ترددوا على العيادات الخارجية بمستشفى السلطان قابوس لعام 2015م 4280 مريضاً.

مراحل تطور خدمات الكلى في ظفار
بعدها قدم الدكتور سانجاي جوبتا أولى المحاضرات العلمية في المؤتمر تحت عنوان (مراحل تطور خدمات الكلى في ظفار) مستعرضا تاريخ وحدة الكلى في مستشفى السلطان قابوس . حيث أوضح الإرتفاع الكبير في حالات الفشل الكلوي بشكل خاص بين المرضى الذين يعانون من مرض الضغط والسكري وهم يمثلون 60 % من مجموع مرضى الفشل الكلوي ونوه د. سانجاي بالزيادة المطردة في مرضى غسيل الكلى حسب الاحصائيات حيث بلغ عددهم 55 مريضا عام 2005 مقارنة ب154 مريضا في عام 2015 . وقد بلغت عدد جلسات غسيل الكلى 7291 جلسة عام 2005 وزادت الى 22176 جلسة عام 2015 .مؤكدا في الوقت ذاته على ضرورة السيطرة على مرض السكري وإرتفاع ضغط الدم لمنع زيادة الفشل الكلوي . بعدها قام سعادة راعي الحفل بتسليم الهدايا والدروع التذكارية إلي المتحدثين والشركات المساهمة في المؤتمر.كما قام الدكتور خالد بن محمد المشيخي مدير عام المديرية العامة للخدمات الصحية بمحافظة ظفار بتقديم هدية تذكارية لراعي المناسبة.
من جهته ألقي سانجاي كومار اجارور عضو مجلس الجمعية ورئيس قسم امراض الكلى في معاهد العلوم الصحية في الهند كلمة للجمعية الدولية لامراض الكلى عرف من خلالها عن نشاطات الجمعية ومساهماتها دوليا .
معرض مصاحب
وعلي هامش أعمال المؤتمر قام سعادة عبدالله بن عقيل بن أحمد آل إبراهيم القائم باعمال نائب محافظ ظفار راعي المناسبة والحضور بالتجوال في المعرض المصاحب للمؤتمر. والذي أقامته وحدة أمراض الكلى بمستشفى السلطان قابوس . حيث إستمع سعادته إلي شرح تفصيلي عن مكونات المعرض وأقسامه المختلفة .وقد ابدي سعادته إعجابه بالمعلومات الثرية بالمعرض وأيضا المعلومات التثقيفية والصحية والتي يمكن أن تساعد المرضي في حل العديد من المشاكل الصحية التي تواجههم جراء الإصابة بهذا المرض. من جانب آخر إشتمل المعرض علي تقنيات غسيل الكلى والكتيبات التوعوية والتثقيفية المتعلقة بأمراض الكلى .وعرض آخر المستحضرات الدوائية المقدمة من قبل شركات الادوية وأيضا آخر تقنيات الغسيل الكلوي والغسيل البريتوني .
اليوم الختامي
هذا سوف يختتم اليوم (السبت) أعمال المؤتمر الدولي لأمراض الكلى والذي إستمر لمدة ثلاثة أيام ألقيت خلاله 27 ورقة عمل في 7 جلسـات علمية قـدمهـا نخبة من المحاضرين الدوليين. حيث شارك فيه 250 مشارك من مختلف محافظات السلطنة و دول مجلس التعاون الخليجي و عدد من البلدان الصديقة.ويأتي إقامة هذا المؤتمر ثمرة التعاون مع الرابطة العمانية و الجمعية الدولية لأمراض الكلى والذي تنظمه المديرية العامة للخدمات الصحية لمحافظة ظفار ممثلة بوحدة الكلى بمستشفى السلطان قابوس .
الجدير بالذكر يعتبر المؤتمر الدولي للكلى الأول من نوعه في صلالة و يهدف الى إبراز آخر المستجدات المتعلقة بأمراض الكلى وطرق الغسيل الكلوي بشقيه الدموي والبروتوني .كما يهدف لتحسين طرق علاج الفشل الكلوي الحاد والمزمن والتقليل من مضاعفات الفشل الكلوي و مخاطره.

إلى الأعلى