الأحد 26 مارس 2017 م - ٢٧ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / تدشين برنامج “انطلاقة في ريادة”
تدشين برنامج  “انطلاقة في ريادة”

تدشين برنامج “انطلاقة في ريادة”

كتب ـ ماجد الهطالي:
دشنت شل عُمان بالتعاون مع الهيئة العامة للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة “ريادة” أمس النسخة الجديدة من برنامج شل “انطلاقة في ريادة” تحت رعاية سعادة الدكتور حمد بن خلفان الحارثي، وكيل وزارة التربية والتعليم للتعليم والمناهج عضو مجلس إدارة ريادة.
وعلى هامش حفل التدشين تم التوقيع على مذكرة تفاهم بين ريادة وبرنامج شل انطلاقة، والتي تهدف إلى دعم رواد الأعمال العمانيين والمؤسسات الصغيرة والمتوسطة في مجالات التدريب والدعم والتوجيه، كتوفير برامج تدريبية، وتقديم خدمات التوجيه والإرشاد إلى رواد الأعمال الذين تتراوح أعمارهم بين 20 إلى 55 عاماً لبدء مشاريعهم الخاصة ومساندتهم في نموها وازدهارها.
وقع المذكرة خليفة بن سعيد العبري الرئيس التنفيذي لريادة، وكريس بريز رئيس شل في السلطنة.
وقال سعادة الدكتور حمد بن خلفان الحارثي، وكيل وزارة التربية والتعليم للتعليم والمناهج عضو مجلس إدارة ريادة: تكمن أهمية البرنامج في تطوير قطاع ريادة الأعمال، والإنطلاق بهم إلى مرحلة متقدمة، مشيرا إلى أن القطاع الخاص يعد شريكا استراتيجيا في عمل ريادة، وله الدور الكبير في ازدهار القطاع سواء من خلال تطوير إمكانياتهم أو التسويق لمنتجاتهم.
وعن اهتمام الوزارة بقطاع ريادة الأعمال قال سعادته: إن الوزارة تقوم حاليا في تطوير المناهج لتتضمن مجال ريادة الأعمال، وتشكيل لجان من خلال المركز الوطني لتوجيه المهني والبرامج التعليمية المختلفة، من أجل توعية الطلاب بأهمية ريادة الاعمال وصقل مهاراتهم، بالإضافة إلى التعاون مع القطاع الخاص.
من جانبه قال خليفة بن سعيد العبري الرئيس التنفيذي لريادة: إن البرنامج سيساهم في تحقيق أهداف ريادة في نشر ثقافة ريادة الأعمال ودعم وتطوير وتنمية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة، وخاصة في المراحل التأسيسية من إنشاء مشاريعهم.
وأضاف العبري: إن الشراكة الحقيقية مع القطاع الخاص تساهم في رفد وتحقيق أهم أهداف ريادة والمتمثلة في مساعدة رواد الأعمال على المبادرة في إنشاء وتنفيذ المشروعات الخاصة بهم والريادة في إدارتها وتنميتها وتعزيز قدرة تنافسيتها على تحقيق قيمة مضافة للاقتصاد الوطني.
بدوره قال كريس بريز رئيس شل بالسلطنة: إن برنامج شل انطلاقة سيقدم حلقات تدريبية ذات مستوى عالمي مقدمة من قبل مدربين مؤهلين. مضيفا: بالتعاون مع ريادة سيقوم البرنامج بدعم رواد الأعمال الذين استكملوا تدريبهم مع انطلاقة بتوجيههم وتوفير الشركاء الاستراتيجيين وفرص تمويل الممكنة.
وأشارت نجوى بنت منصور الكندية مديرة برنامج انطلاقة أن البرنامج طُرح لأول مرة بالسلطنة في 1995، والذي كان يهدف إلى نشر ثقافة ريادة الأعمال وتشجيع المواطنين من فئة الشباب إلى الانخراط بالقطاع وعمل دورات تدريبية لهم.
وأضافت الكندية: إن من ضمن الأهداف التي يضمنها البرنامج حالياً الإستشارة والتوجيه ودعم رواد الأعمال عن طريق توفير فرص تمويل وشركاء استراتيجيين، وأيضا عمل جائزة في ريادة الأعمال من أجل دعم وتشجيع ثقافة الإبداع في قطاع المشاريع الصغيرة والمتوسطة بالسلطنة.

إلى الأعلى