الأربعاء 25 يناير 2017 م - ٢٦ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / دار الوراق العمانية تصدر كتاب “ن” لأسرة “هنا قلمي”
دار الوراق العمانية تصدر كتاب “ن” لأسرة “هنا قلمي”

دار الوراق العمانية تصدر كتاب “ن” لأسرة “هنا قلمي”

تحقيقا لرسالتها “لنصنع عمان مفكرة”

مسقط ـ الوطن :
أصدرت دار الورّاق العُمانية كتاب “ن” ضمن برنامجها الواعد لدعم المجموعات الأدبية الشابة، وتحقيقا لرسالتها “لنصنع عمان مفكرة”، والكتاب لأسرة “هنا قلمي” التي تؤمن بالتَعاون، والتَكاتُف، والإبداع ومَبدأ اليَد الوَاحدة، هَكذا تِوَحدت نُجوم مَجرة الأَدب “هُنا قَلمي” لصُعود سُلم النَجاحات والإنجَازات التي مِن شأنها أَن تَرتقي بالمَجرة بَين كَواكب الصَدارة في سَماء الإبداع في المَجال الأَدبي الثَري بالكَثافة اللغَوية. كَما تَعودنا وَعَودتنا أُسرة هُنا قَلمي أَن الطُموحات هَي فَسيلة العَقبات والعَمل الجاد والنَجاح هي الثَمرة الحُلوة المَكسوة بِطعم الإبداع، خُطوةً بِخطوة والإنجَازات تُخط بأحرف ذَهبية في أَسطر هُنا قَلمي، بدأتها بِجلب مَواهِب عَربية أدبية وظفتها فِي صَفها، بالجَانب المُقابل أثبتت هَذه الخَامات الأدبية نَفسها بِكل جدارة واستحقاق، بسَواعدها التَي شَمرت عن نَفسها وخُلِقت العَديد من الفُرص للخُروج بـ”هُنا قَلمي” بين نُخبة الجَماعات الأدبية عَلى الصَعيد المَحلي أو العَربي رُبما. عَلى هَذا الغِرار عَزمت الأُسرة تَرجمة جُهودها المُتواصلة عَلى مدار عام كامل وتَتويجها بآخر إنجازاتها باصدار كِتاب “ن” الخاص بِها والذي رأى النور بفضل برنامج دار الوراق لدعم مبادرات الشباب الأدبية.
وفي هذا الإطار قالت ليلى الحربية رئيس جماعة “أسرة هنا قلمي”: أخيرًا أُسدل السِتار عَلى كِتاب “ن” الذَي يَضم العَديد مِن الكِتابات الأدبية النثرية منها والشِعرية بِشتى ألوان الإبداع التي سُطرت بأنامل العَديد من المواهب الشَبابية مِن مُختلف الوَطن العَربي ،أَبناء اللُغة الأُم بَرّوا بأُمهم مِن خِلال تَوظيف كُل قَواعدها وأَساسياتها وأبجدياتها في كُل نَص وَضع بين خَبايا هَذا الكِتاب الذي لا يَحتضن سِوى حُروف تَعي الحُب الكامن تَحت أعماق بَحر الأدب واللغة، وأضافت”الحربية”: إسم الكِتاب المأَخوذ مِن الطَابع القُرآني البحت
وهَذا الكِتاب يُعتبر مِن أبرز الأعمال الشَبابيَّة التَي تَستحِق الذِكر والإشادة بِهذا المَناط الفِكري والطاقة الشبابية التي سُخرت لتَشييد نَماذِج لها أَحقية الافتخار بها و لَن نَقِف هُنا وحَسب، بل سنحكي أنَّ هُناك يدا بيضاء ونَجمةٌ إبداع في السَماء ،عَليها لا اعتلاء فَما أعظمك يا دار السَخاء ،هنا فلا بُد من شُكر دار الوَرّاق العَمانية ورَفع القَبعة لهذه المُؤسسة الداعِمة وبِقوة لِطاقات الشَباب وإخراجها في كتب بأبهى الحُلل، مِن القَلب شُكرًا لَكم وعَلى قيامكم بدعم الجماعة وطباعة كتابها الأول َ فأنتم أهل للثناء والافتخار وأنتم سبب لنجاحنا.

إلى الأعلى