الأحد 22 أكتوبر 2017 م - ٢ صفر ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الرياضة / أسعد البطاشي يفاجئ الجميع ويتوج بـ 10 ميداليات ذهبية والسلطنة تحصد 25 ميدالية متنوعة
أسعد البطاشي يفاجئ الجميع ويتوج بـ 10 ميداليات ذهبية والسلطنة تحصد 25 ميدالية متنوعة

أسعد البطاشي يفاجئ الجميع ويتوج بـ 10 ميداليات ذهبية والسلطنة تحصد 25 ميدالية متنوعة

في بطولة العرب والتضامن الإسلامي والآفروآسيوية لرفع الأثقال
متابعة ـ يونس المعشري:
25 ميدالية منها 15 ذهب و5 فضه و 5 برونزية هي الحصيلة التي خرجت بها السلطنة مسجلة حضورا لافتا في بطولة العرب والتي تتضامن معها بطولتا التضامن الاسلامي والافرو آسيوية لرفع الأثقال التي تختتم منافساتها اليوم في العاصمة الأردنية عمان بمشاركة 32 دولة في البطولات الثلاث.
• أسعد يخطف الذهب
كان رباع منتخبنا أسعد البطاشي بالفعل في يوم سعده وهو يقدم أفضل عروضه وإنجازاته الرياضية في رفع الأثقال الذي استطاع أن يخطف الانظار في البطولات الثلاث مؤكدا للجميع بأن أبناء السلطنة قادرون على تحقيق الانجازات مهما كانت الظروف عندما خطف 10 ميداليات ذهبية في اليوم الثالث من منافسات رفع اﻻثقال العرب للشباب والناشئين والكبار ، حيث شارك البطاشي في الفئتين (ناشئين وكبار) ويحق له المشاركة في البطولات الثلاث العرب والتضامن الاسلامي واﻵفروآسيوية في فئة وزن 77 كلج وفي نفس الوزن 77 كلج شارك زميله مرشد بن محمد العجمي ( شباب وناشئين وكبار) ، وقد كانت حصة الأسد فقد حقق اسعد البطاشي في رفعة الخطف 134 كلج ورفعة الكلين والنتر 170 كلج متقدما على زميله مرشد العجمي بالمركز الثاني الذي خطف 121 كلج وفي الكلين والنتر 165 كلج .. وكان المركز الثالث من نصيب الرباع السعودي سامي العثيمان الذي خطف 125 كلج وفي مسابقة الكلين والنتر 155 كلغ ..وبهذه النتيجة كان نصيب ﻻعبنا اسعد البطاشي 3 ميداليات ذهبية ولزميله مرشد العجمي
( اللاعب الناشئ الذي حقق رقما قياسيا عربيا جديدا في رفع الكلين والنتر وقدرها 165 كلج وهو من مواليد عام 2000 على 3 ميداليات فضية في منافسات بطولة العرب الذي كان ينافس في هذا الوزن 12رباعا …. اما في منافسات التضامن اﻻسلامي فقد حصل اللاعب اسعد البطاشي على ذهبية هذا الوزن متقدما على اللاعب اﻻذربيجاني علي خليلوف الذي حصل على فضية هذا الوزن من الخطف 125 كلج والنتر 171 كلج وكانت الميدالية البرونزية من حصة اللاعب التركي الذي خطف 133 ونتر 161 كجم .
وفي منافسات بطولة الافروآسيوية ايضا كانت الذهبيات الثلاث لهذا الوزن للاعبنا المتألق اسعد البطاشي والفضيات لزميله الناشئ الذي فاجأ الجميع بإمكانياته والبرونزيات كانت من نصيب ﻻعب كازاخستان أندروف اندريه الذي خطف 132 كلج ونتر 160 كلج . وبذلك تكون حصيلة ﻻعبنا اسعد البطاشي على عشر ميداليات ذهبية موزعة على النحو التالي 3 ذهبيات في فئة الشباب ومثلها في فئة الكبار لبطولة العرب و3 ذهبيات في البطولة الآفروآسيوية وذهبية واحدة في بطولة التضامن الاسلامي ، وكذلك زميله مرشد العجمي الذي كانت حصيلة انجازه في جميع هذه المنافسات على تسع ميداليات ( 3 ذهبيات حصل عليها في فئة الناشئين لبطولة العرب و4 فضيات في الناشئين للعرب والخطف والمجموع لفئة الشباب لبطولة العرب وفي بطولة الأفرواسيوية في النتر والمجموع
و2 برونز )
• تألق الخنجري
استطاع اللاعب الشاب عامر بن سالم الخنجري أن يسجل حضوره الأول على المستوى العربي وأن يسجل اسمه كلاعب واعد في منافسات رفع الأثقال عندما شارك في فئة الشباب وحقق ثلاث ميداليات برونزية في بطولة العرب لوزن 69 كجم وكان أحمد سالم الحبسي قد حصل على ذهبيتين وفضية في اليوم الأول من منافسات البطولة وبذلك يكون عدد الميداليات التي حصل عليها منتخب السلطنة في رفع الاثقال في ختام مشاركته على 25 ميدالية (15 ميدالية ذهبية و5 ميداليات فضية و5 ميداليات برونزية).
• البطاشي : لم تكن المنافسة سهلة
اعرب النجم المتألق الرباع اسعد البطاشي عن سعادته بما حققه من إنجاز للسلطنة بحصوله على 10 ميداليات ذهبية في مشاركة تعتبر من أقوى المشاركات بالأخص في الأفروآسيوية التي دائما ما تتميز بوجود خامات قوية من الدولة الآسيوية ودائما ما تكون المنافسة حامية ، ولكن بفضل الله اولا والتوجيه وللتدريب المستمر من قبل المدرب العراقي مازن البدري الذي طور فينا هذه الرياضة وجعلنا قادرين على المنافسة ليس فقط في هذه البطولة بل حتى على المستوى العالمي ونأمل بالفعل أن يكون لنا نصيب في العام القادم في بطولة أقوى من ذلك ولا نزال نقولها ونؤكد على ذلك بأن اللاعب العماني قادر على المنافسة حتى في مصاف الأولمبياد ولكن ذلك يحتاج إلى الكثير من الاعداد وبرنامج زمني مطول ومشاركات مستمرة في البطولات على المستويات الآسيوية والعالمية.

• مازن البدري : عمان مليئة بالخامات الممتازة من اللاعبين
أشاد المدرب العراقي مازن البدري بالإنجاز الرياضي الذي تحقق لرباعينا في بطولة العرب والتضامن الاسلامي والافروآسيوية مؤكدا بأن هؤلاء اللاعبين لو حصلوا على أكبر عدد من المشاركات لاستطاعوا تحقيق الكثير من الانجازات ولاسيما على المستوى الآسيوي والعالمي ، مشيراً بأن السلطنة مليئة بالعناصر الجيدة والممتازة لرياضة رفع الأثقال لأن البنية الجسمانية موجودة ولكنها تحتاج إلى الكثير من الاهتمام وهناك دول في المنطقة للأسف تتمنى أن تحصل على مثل هذه الخامات من اللاعبين ولذلك نجدهم يلجأون إلى التجنيس من بعض الدول.
وتابع البدري قائلاً سبق وأن قدمنا ملفا لإعداد أحد اللاعبين على المستوى الأولمبي والذي أرى فيه بأنه قادر على تحقيق ميدالية أولمبية للسلطنة ولكن الموضوع لم ير النور لأنه يحتاج إلى موازنة مالية وخطة إعداد طويلة الأمد ، ولو رجعنا إلى المشاركات هذا العام لم نستطع المشاركة إلا في بطولة واحدة وهذا غير كاف ورغم كل الظروف استطاع ابناء السلطنة أن يقدموا أفضل هدية للشعب العماني خلال عيد الاضحى المبارك بحصولهم على هذا العدد من الميداليات التي وصلت إلى 25 ميدالية من بعثة تعد هي الأقل بين كل الدول المشاركة.

إلى الأعلى