الثلاثاء 17 يناير 2017 م - ١٨ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / سلاح الجو السلطاني العماني يقوم بنقل أحد المرضى العمانيين من أبو ظبي إلى المستشفى السلطاني
سلاح الجو السلطاني العماني يقوم بنقل أحد المرضى العمانيين من أبو ظبي إلى المستشفى السلطاني

سلاح الجو السلطاني العماني يقوم بنقل أحد المرضى العمانيين من أبو ظبي إلى المستشفى السلطاني

قامت إحدى طائرات النقل التابعة لسلاح الجو السلطاني العماني بعميلة نقل مريض عماني تعرض لوعكة صحية حرجة بإمارة أبوظبي عاصمة دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة ، حيث تعرض أحد المواطنيين لأزمة صحية خلال زيارة يقوم بها وعائلته لدولة الإمارات العربية المتحدة مما أدى إلى إحالته لقسم العناية المركزة بمستشفى المفرق في إمارة أبوظبي، وذلك نظرا لصعوبة نقله برا لإعادته للسلطنة نتيجة حالته الحرجة ولاستكمال العلاج اللازم له .

وقد رافق المريض خلال عملية إعادته إلى السلطنة جوا عبر طائرة الايرباص طاقم طبي تخصصي متكامل من كل من الخدمات الطبية للقوات المسلحة ووزارة الصحة إلى جانب عائلته التي كانت برفقته.

يأتي ذلك في إطار الخدمات التنموية والإنسانية التي تقدمها وزارة الدفاع ممثلة في سلاح الجو السلطاني العماني وباقي أسلحة قوات السلطان المسلحة في جهود متكاملة مع المؤسسات الحكومية الأخرى بالدولة.
هذا وقد عبر المواطن محمد بن حمد بن مبارك المخيني إبن المريض عن ذلك قائلا : في البداية أتشرف بأن أتقدم لمولاي جلالة السلطان المعظم – حفظه الله ورعاه – بجزيل الشكر وعظيم الامتنان وحكومته الرشيدة من أجل إحضار والدي من مستشفى المفرق بإمارة أبوظبي إلى السلطنة لتكملة علاجه هنا في السلطنة ، وكذلك شكري إلى جميع القائمين على مستشفى المفرق بإمارة أبوظبي وكل من ساهم في التعامل مع هذا الموقف الإنساني ، كما أخص بالشكر أيضا قيادة سلاح الجو السلطاني العماني على موقفها النبيل ووزارة الصحة على هذه اللفتة الطيبة وهذه ليست بغريبة عليهم جميعا. فيما قال المقدم طبيب بدر بن محسن العبري من الخدمات الطبية لقوات المسلحة : لقد تمت عملية إخلاء المريض من مستشفى (المفرق) و الذي يعاني من ارتفاع في ضغط الدم وكذلك ارتفاع في نسبة السكر مع مشاكل في القلب أدخل على أثر ذلك إلى قسم العناية المركزة هناك ، وتم التنسيق فورا مع وزارة الصحة لإخلاء المريض إلى المستشفى السلطاني وذلك لتكملة علاجه ، كما تم أيضا التنسيق حول توفير الكادر الطبي اللازم والمعدات وفق احتياجات هذه الحالة إلى جانب توفير اختصاصي التخدير الذي تتطلبه هذه الحالة ، والحمد لله تمت عملية النقل الجو بكل سهولة وهذا ليس بغريب على الخدمات الطبية للقوات المسلحة فهى دائما سباقة للتعاون مع جميع الأجهزة والمؤسسات الحكومية الأخرى وتقديم الخدمات الطبية لجميع منتسبي قوات السلطان المسلحة والدوائر الأخرى بوزارة الدفاع وتقديم الدعم للمواطنين وكذلك المقيمين في حال تعرضهم لمثل هكذا حالات حرجة وصعبة.
ومن جانبه أشارالرائد طيارمحمد بن غصن بن هلال العبري: لقد تلقينا آومر للقيام برحلة إلى دولة الإمارات العربية المتحدة وهى رحلة ذات طابع إنساني لنقل أحد المواطنين المرضى للسلطنة وتم القيام بالإجرات اللازمة حيث تم إشعار كافة الجهات المعنية ذات العلاقة للقيام بذلك ، وهذه الرحلة ليست الأولى وليست غريبة على وزارة الدفاع وسلاح الجو السلطاني العماني وهذا ياتي من حرص حكومة مولاي حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم – حفظه الله ورعاه – لتقديم المساعدة والعون للمواطنين في مثل هذه الحالات سواء كانت داخل السلطنة أو خارجها.

إلى الأعلى