الإثنين 23 يناير 2017 م - ٢٤ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / الحارثي وزملاؤه يتطلعون للتتويج في منافسات الجولة الأخيرة بالمانيا
الحارثي وزملاؤه يتطلعون للتتويج في منافسات الجولة الأخيرة بالمانيا

الحارثي وزملاؤه يتطلعون للتتويج في منافسات الجولة الأخيرة بالمانيا

سينهي فريق عمان لسباقات السيارات بقيادة بطل السلطنة المتسابق أحمد الحارثي مشواره في بطولة بلانك بان الاوروبية لهذا الموسم عندما يشارك الفريق في الجولة الاخيرة من البطولة والتي ستقام على ارضية حلبة نوبورجرنج الالمانية جنوب مدينة بون يوم الاحد 18 سبتمبر الحالي، حيث سيسعى الحارثي ومعه الثنائي الاسكتلندي جوني ادم وديفون موديل إلى اعتلاء منصة التتويج ليكون خير ختام لمشاركة الفريق في هذه البطولة الاوروبية والتي امتدت لخمس جولات على مدار العام.
الفريق العماني الذي يشارك في هذه البطولة التي تعتبر من اقوى البطولات على المستوى الاوروبي والذي يهدف من خلاله ايضا للترويج للسلطنة كان قد حقق نتائج ايجابية في هذه البطولة من خلال الجولات الاربع التي جرت الى الان فيما يسعى هذه المرة وهو يحتل الترتيب الرابع في فرق برو ام الى انهاء المشاركة ضمن الثلاثة الاوائل ليترك بصمة مميزة كأول فريق عربي وعماني يشارك في البطولة مع تحقيقه لنتيجة مشرفة ليحقق الهدف المطلوب من المشاركة وهو ترك بصمة واضحة على غرار باقي مشاركات الفريق في الاعوام السابقة.
الفريق بقيادة الحارثي ومعه الثنائي جوني ادام وديفون موديل وعلى متن السيارة رقم 44 استون مارتن فانتاج جي تي 3 سيكون عليه جهد مضاعف وخاصة وان الفريق تحت ضغط تحقيق نتيجة مثالية في المشاركة الاخيرة كما وان الاعطال الفنية التي صاحبت المشاركة في بعض السباقات ابعدت الفريق عن المراكز المتقدمة، لذلك فإن الفريق مطالب بتعويض ما فاته من نقاط في الجولات السابقة واحراز نتيجة تساهم في عودته إلى منصات التتويج.
وكان الفريق قد حقق مركزا جيدا في الجولة الاولى من البطولة التي جرت على حلبة مونزا الايطالية حيث سجل الفريق الترتيب الرابع ضمن الفئة برو ام بعدما كان قاب قوسين او ادني من الوصول ضمن الثلاثة الاوائل في هذه الجولة الافتتاحية فيما سجل الفريق أفضل نتائجه على الاطلاق في هذه البطولة في عقر دار سيارة استون مارتن بعدما احرز الفريق المركز الوصيف الثاني في الجولة الثانية التي استضافتها حلبة سلفرستون البريطانية الشهيرة لتكون المشاركة الافضل للفريق في العام.
ثالث مشاركات الفريق كانت في فرنسا وعلى حلبة بول ريكارد بالتحديد حيث حدث عطل فني في جهاز تعليق السيارة ادى الى تراجع الفريق للخلف بعدما كان الفريق قريبا جدا من الوصول الى منصة التتويج ضمن الثلاثة الاوائل في هذه الجولة مما شكل نوعا من خيبة الامل لدى السائقين الثلاثة والفريق الفني موتور بيس حيث كانت كل الانظار تتجه نحو الفريق لتكملة مشوار التألق والفوز بأحد المراكز الاولى.
فريق عمان لسباقات السيارات وبدعم من وزارة الشؤون الرياضية والطيران العماني والبنك الوطني العماني وبر الجصة وعمانتل شارك في سباق الجولة الرابعة التي جرت على حلبة سبا فرانكو شامب البلجيكية والتي استمرت لمدة 24 ساعة متواصلة حيث قدم الفريق أحد افضل السباقات وبقيادة البطل أحمد الحارثي حيث احتل الفريق المركز الثالث طوال 12 ساعة قبل أن يتسبب عطل فني مفاجئ بالسيارة إلى تراجع الفريق مع ختام السباق إلى المركز السابع مما شكل نوعا من عدم الرضا للنتيجة رغم أن ذلك كان خارجا عن ارادة الجميع من متسابقين وفريق فني.
فريق عمان لسباقات السيارات يحتل حاليا المركز الرابع في الترتيب العام لفئة برو ام برصيد 50 نقطة فيما يحتل الثلاثي أحمد الحارثي وديفون موديل وجوني ادم المركز الثالث في ترتيب عام السائقين في البطولة برصيد 50 نقطة مما يعني انه امام الفريق فرصة سانحة لتحسين نتيجة اذا ما وصل إلى احد المراكز الثلاثة الاولى في هذه الجولة الختامية المهمة.
وحول استعدادات الفريق للسباق النهائي في بطولة بلانك بان الاوروبية يقول المتسابق أحمد الحارثي” امامنا فرصة جيدة لتحسين مركزنا في نهاية الاسبوع عندما يقام السباق النهائي للبطولة حيث اننا على ثقة بان الفريق سوف يقدم افضل ما لديه للوصول ضمن الثلاثة الاوائل وتسجيل افضل نتيجة في سلسله مشاركاتنا السابقة في هذه البطولة”.
واضاف”ان حلبة نوبورجرنج هي حلبة جميلة وان السيارة ادت اداء مثاليا العام الماضي وسوف نحاول جاهدين الى تقديم المستوى المقنع للكل ولدينا الامكانيات إلى الوصول الى مراكز المقدمة اذا ما سارت الامور حسب ما خطط له من قلب الجميع هنا ونأمل العودة للسلطنة بنتيجة تحمل الاخبار السعيدة للجميع بعد مشوار طويل في هذه البطولة”.
وسوف سوف تبدأ الاستعدادت للجولة الاخيرة يوم السبت 17 سبتمبر باجراء الاختبارات في الفترة الصباحية ومن ثم التدريبات المفتوحة تليها التأهيلات ما قبل الرسمية، على أن تبدأ التأهيلات صباح الاحد ويقام السباق النهائي في ظهيرة نفس اليوم.

إلى الأعلى