السبت 21 يناير 2017 م - ٢٢ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / السياسة / طهران: العلاقات مع موسكو تمضي في المسار الاستراتيجي

طهران: العلاقات مع موسكو تمضي في المسار الاستراتيجي

موسكو ـ طهران ـ د.ب.ا: قال مساعد وزير الخارجية الإيراني للشؤون العربية والإفريقية، حسين جابري انصاري، ان هناك تناغما بين بلاده وروسيا في المنطقة، مؤكدا ان العلاقات بينهما تمضي في المسار الاستراتيجي في ضوء التفهم المشترك لقادة البلدين.
وفي مؤتمره الصحفي الذي عقده في موسكو، في ختام زيارته لها والتي استمرت ثلاثة أيام للبحث في ازمات الشرق الاوسط، قال جابري انصاري، ان طهران وموسكو لديهما مواقف مشتركة حول قضايا انهاء التدخل الأجنبي ومكافحة الارهاب والالتزام بالهدنة في سوريا واستئناف المفاوضات السورية، حسبما ذكرت وكالة الأنباء الايرانية (إيرنا).
وحول محادثاته مع نائب وزير الخارجية والممثل الخاص للرئيس الروسي في شؤون الشرق الاوسط ميخائيل بوجدانوف قال، انه تم البحث في المحادثات التي استغرقت اربع ساعات حول قضايا اليمن والعراق والبحرين وفلسطين وليبيا وفي ضوء استراتيجية قادة البلدين فأننا نسعى لزيادة التناغم الإقليمي.
واكد مساعد الخارجية الإيرانية، ان ايران تعتبر المفاوضات السبيل الوحيد للخروج من ازمات الشرق الاوسط الراهنة وان نهج سياستها سيستمر في هذا المسار.
واضاف، ان المبدأ الضروري الاخر هو مكافحة الارهاب الذي تحول الى مشكلة كبرى للمنطقة والعالم كله واضحى عنصرا لتفاقم عدم الاستقرار.
وانتقد مساعد الخارجية الإيرانية للشؤون العربية والإفريقية، سياسة بعض اللاعبين الذين يستخدمون الارهاب كأداة، واعتبرها سياسة خاطئة.

إلى الأعلى