الخميس 23 مارس 2017 م - ٢٤ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / أشرعة / الأدب الشعبي

الأدب الشعبي

حـكايـه .. ممله

قالت انا مثل المطر حين ياتي
لو يجرح غصون الشجر / ما تمله !
قلت انتي اتفهه شي مر فحياتي
مـا عـاد بـي شياً لـ عـينك .. اجـّله
روحي وخلي لي حطام امنياتي
من قبل ما اخسر بك الععمر كـله !
انا ملـك ذاتـي وانا مـلّك ذاتي
تبطي اهيين القلـب لجلك واذلّه !
كنتي وسْط سود المحاجر تباتي
يوم ان غيرك محجري ما وصل له
ما عدت نفس اول اضيق واحاتي
صـرتي لـ عبدالله حـكايـه .. ممله
غبتي وجيتي والجفاء حين ياتي
ما يترك الحب الخفي في محلّه !

عبدالله بن حمدان الكعبي

_________

غي السرى

لا سهل ، لا مرتفع ، لا نهر ، لا ضفة
لا واد ، لا منخفض ، لا عاصف يردني
أي شي عشانك يصادف دربي أكفه
ولو جيش حبك قطع لي يا الغلا وهدني
وهذا الزمن لو على خشمي وضع خفه
أقاومه ما علي .. بالعكس يسعدني
محروم من كم سنة وذي شوفتك طرفة
شبيه غي السرى .. ظامي وهو يحدني
شتان من هو نسي .. ومن خله بصفه
الفرق واضح وأنا من بينهن جدني
مزمن وهذا العنا ما شفت له صرفة
صابر عليه وبقى بأحكام يجلدني
ما بين هذا وذا تمر الحياة صدفة
أحيان أرقا بها .. وأحيان تبعدني
صافحت ثغر المدى يومٍ مغط كفه
أكيد بتبع خطاه .. هو إليك يرشدني

سعيد بن خميس الرحبي

______________

أحتــاج صُدفـه

طيّـرت عكـس إتجـاه الريــح اشواقـي
وصـارت تشـقّ الطريق لقلبـك وعطفـه
من كثـر مـا ثـارت الأشـواق بأعماقـي
كسّـرت جنـح العواتــي، وانتهى عصفه!
اشتـاق لك .. ما مهـم اشرح لك الباقي!
لا صار وجهـي مـن الاشواق ما اعرفـه!
مدّيـت قِصــر اليديـن أتحسس أحداقـي
وتجرّحـت، من جفـاف المدمـع وطرفـه!
اشتاق…… كثر انتظاري موعد فْراقي !
واشتاق…. كثر احتياج الناااس للصدفه !
أحتــاج صُدفـه .. ترجـع هيبة عنــاقـي
وترميني لـ قربـك المزحــوم بـ الرأفـه
الى متــى يا البعيــد تطــول ارهـاقـي
ملتنـي الريـح والاشـــواق والشـــرفه
فـي شوفتــك ما تحـرّر قيـد عمـلاقــي
أحلـم، وحلمي تلاشــى داخـل الغرفـه !

راشد الشعبني

______________

وهل يعقل ؟!

وهل يعقل أزيلك من مفكرتي
مدامي في فنا غيرك تذكرتك؟!
تطيح أسماء وأنتي بجيب ذاكرتي
و يوقف حلم يائس من مغادرتك
غلاتي لو ظروفك طعن خاصرتي
طيوفك وبلها الهتان معذرتك
أنا رغم ال جرى ألقاك ثرثرتي
لعلي في فضا المجلس تصدرتك؟!
أسافر عنك من شوقي لمحبرتي
وسافر فيك من حبك لمقبرتك
وفي زوادتي أشياء من سرتي
أحاديثك ، تقاسيمك ، أساورتك
فهل بعد النيا بلقى معك كرتي
وسجل يوم سعدي في مفكرتك؟!

عبدالله بن سعود الحكماني

_____________
الاغراب

لا طال في هجْرك عزيزين الاصْحابْ
لا تكترث وتخيبْ روحكْ رجاها
تكبْر بنا في عالم اليوم الاسْبابْ
وْمنا الخطا لو ما كشفْنا غشاها
يا ما كثَر فينا من النّاس الاغْرابْ
الّي عْدموا في قْلوبنا مُبتغاها
افكارهم شدّت على حبال الاعْصابْ
ونْفوسنا ضاقتْ ،، تعكّر صفاها
واكْبر مصيبه لا تولاّك الاقرابْ
وْزادوا انين جْراح يصعبْ دواها
بوصيكْ لا مريت بدروب الاحْباب
اتبع وصالك واستمرّ في لقاها
وانْ عاث بك حاسد وْمجرم وْكذابْ
وْحاول يخرّب هالعلاقةْ نقاها
اعطيه نظْرات الجوارح كالَعقابْ
يومه هما بفرايس ن ما خشَاها
وان زاد في غيّه وْحمل بك اتعابْ
انقضْ بمخلاب النّسور بْعداها
حال الضّعيف يْطيح بالارض منسابْ
وانْ القوي بالرّوح صاعد سمَاها
خلّك مع صْحابك كما صفوف لذْيابْ
انْ ما عوى ذيبٍ تلاحقْ نداها

ناصِـــر الراشْــدي

______________

إلى الأعلى