الأربعاء 18 يناير 2017 م - ١٩ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / طواف شمال الشـرقية للدراجات الهوائية يختتم محطته الأخيرة بولاية القابل
طواف شمال الشـرقية للدراجات الهوائية يختتم محطته الأخيرة بولاية القابل

طواف شمال الشـرقية للدراجات الهوائية يختتم محطته الأخيرة بولاية القابل

القابل – من علي بن عبدالله الحارثي:
نظم فريق الربيع الرياضي الثقافي بالمضيرب التابع لنادي الاتفاق الرياضي بالتعاون مع فرقة المضيرب للفنون الشعبية حفل استقبال بهيج للمشاركين في طواف شمال الشرقية للدراجات الهوائية الذي نظمه فريق التحدي للمغامرات حيث قطع أكثر من (180) دراجا من مختلف محافظات السلطنة وبمشاركة دراجين من دولة البحرين الشقيقة وانجلترا والفلبين واليابان مسافة (160) كيلو مترا بين ربوع ولايات محافظة شمال الشرقية حيث انطلق المشاركون من منطقة الجرداء بولاية المضيبي وطافوا بدراجاتهم إلى ولايات دماء والطائيين وبدية واختتموا طوافهم في ولاية القابل حيث كان حفل الاستقبال الذي نظمه فريق الربيع الرياضي برعاية سعادة الشيخ أحمد بن سعيد السعدي عضو مجلس الشورى ممثل ولاية القابل وبحضور جموع غفيرة من أهالي ولاية القابل وقد شمل برنامج الاستقبال تكريم الدراجين المشاركين، وقدمت فرقة المضيرب للفنون الشعبية الأهازيج والفنون التقليدية بأنواعها المختلفة، كما قدمت لجنة السلامة المرورية بولاية بدية عرضا مرئيا توعويا حول السلامة المرورية وأشرف على تنفيذه المهندس حمد بن سالم الحجري رئيس اللجنة، وتم التقاط الصور التذكارية، ومن ثم تناول وجبة العشاء.وأوضح المهندس صالح بن سعيد بن مسلم الحبسي رئيس فريق التحدي للمغامرات أن تنظيم طواف شمال الشرقية يأتي في إطار الأهداف النبيلة التي يسعى إليها الفريق والتي تتجسد في تشجيع أعضاء الفريق من مختلف محافظات السلطنة على حب المغامرات بشتى أنواعها سواء كان ذلك في البر بكافة التضاريس الجبلية والصحراوية والرملية أو في البحر، ومن الأهداف النبيلة أيضا تعريف الشباب بما تزخر بها البلاد من مقومات سياحية وتراثية، وكذلك شغل أوقات الشباب ومساعدتهم على تعلم مهارات مهمة في الحياة وتنميتها. وأضاف الحبسي أن فعاليات الفريق المتعددة والتي تم تنفيذها منذ إنشاء الفريق تميزت بالتنوع من أجل إشباع الرغبات والميول المختلفة والتي تراعي الفئات العمرية المختلفة من المشاركين في أنشطة التحدي المختلفة، حيث قام الفريق بتنفيذ مغامرات المسير الجبلي النهاري، ومغامرات المسير الجبلي الليلي، ومغامرات الأودية، ومغامرات تحدي الرمال، واهتم الفريق في برامجه وأنشطته بالجوانب الترفيهية من خلال تنظيم الرحلات البرية والبحرية والتجمعات الأخوية لأعضاء الفريق لفتح قنوات التواصل وتبادل المعارف والتجارب.

إلى الأعلى