الخميس 19 يناير 2017 م - ٢٠ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / فريق عمان لسباقات السيارات يحرزالمركز الرابع في بطولة بلانك بان الأوروبية
فريق عمان لسباقات السيارات يحرزالمركز الرابع في بطولة بلانك بان الأوروبية

فريق عمان لسباقات السيارات يحرزالمركز الرابع في بطولة بلانك بان الأوروبية

حادث بسيط يتسبب في إبعاد الفريق عن منصات التتويج
عودة سريعة للمتسابق أحمد الحارثي بعد الحادث للمنافسة مع بقية المتسابقين
رسالة ألمانيا – من عادل البلوشي وفاضل المزروعي:
حقق فريق عمان لسباقات السيارات المركز الرابع في الفئة “برو ام” لبطولة بلانك بان الأوروبية للتحمل والتي جرت منافساتها على أرضية حلبة نوربرينج الألمانية الشهيرة وسط حضور جماهيري جيد من قبل عشاق رياضة السيارات مع ختام فعاليات الجولة الخامسة والختامية من البطولة بعدما حل الفريق العماني بقيادة المتسابق أحمد الحارثي في المركز الثامن والذي لم يكن ضمن طموح الفريق.
وكانت اللفة الأولى من السباق قد شهدت اصطدام أحد المتسابقين بمتسابقنا أحمد الحارثي من الخلف مما أدى الى دوران السيارة حول نفسها وتأخر الحارثي لمدة تزيد على 20 ثانية متسببة في تراجع الفريق إلى المركز الأربعين ومع مرور الوقت بدأ الحارثي في العودة التدريجية الى اجواء المنافسة بالسباق وقلص الفارق مع بقية المتسابقين بعد قيادة أكثر من موفقة ورائعة خلال الساعة التي جلس فيها خلف المقود سيارة استون مارتن فانتاج جي تي 3 والتي حملت الرقم 44.
السباق الذي استمر لمدة 3 ساعات متواصلة وسط جو ضبابي وبارد نوعا ما حيث بلغت درجة الحرارة الخارجية دون 17 درجة مئوية، وساهم الاستعداد النفسي الجيد لسباق الجولة الأخيرة الى عدم تأثر الحارثي بالحادث وكان ندا لجميع المتسابقين لولا الوقت الثمين الذي ضاع من الفريق أثناء الحادث ، وبعد اكتمال مدة القيادة والتي استمرت لمدة ساعة أوصل الحارثي السيارة الى مرآب الصيانة لتسليمها الى زميله في الفريق ديفون موريل والذي حاول جاهدا مجاراة بقية المتسابقين لكن فارق المسافة والتوقيت لم يكن في صالحه حيث أنهى هو الآخر الساعة الثانية من السباق في المركز الحادي عشر ليسلم السيارة للزميل الثالث بالفريق جوني ادام.
فريق عمان لسباقات السيارات والمدعوم من وزارة الشؤون الرياضية والطيران العماني والبنك الوطني العماني وبر الجصة وعمانتل لم ييأس من التأخر في الترتيب حيث استلم جوني أدام القيادة من زميله موديل ليضغط على بقية المتسابقين ومع اقتراب الساعة الأخيرة على النهاية اثر أدام على أحقيته في التنوع بأحد المراكز الأولى ولكن فارق الوقت كان كبيرا فاكتفى الفريق بالمركز الثامن في الفئة برو ام ليحرز بموجبه المركز الرابع في ترتيب عام الفئة برو ام بالبطولة والتي كانت ناجحه بكل المقاييس لو لا سو الطلع في بعض السباقات.
وعقب ختام منافسات العام الحالي من البطولة قال أحمد الحارثي متسابق فريق عمان لسباقات السيارات في تصريح له :” بدأنا السباق بانطلاقة جيدة، الا أنه وفي المنحنى الأول، كان هناك احتكاك لسيارتي والسيارة الاخرى التي كانت بجانبي، لتدور السيارة على نفسها، ولم يكن الخطأ خطأي، كما أن احتمالية حصول هذه الأخطاء واردة في مثل هذه السباقات التي تشهد عادة مشاركة واسعة من المتسابقين ومنها مشاركة لـ55 متسابقا في هذا السباق”.

وأضاف الحارثي:” نجحنا في الرجوع الى السباق من جديد بعد الاحتكاك في اللفة الأولى، حيث لم تكن هناك اي مشكلة في السيارة من حوادث وغيره وكان هذا لصالحي من أجل العودة للسباق من جديد، وتمكنا من الانتقال من المركز 55 في الترتيب العام الى المركز 26 في غضون أقل من ثلاث ساعات وهذا تقدم كبير يحسب للفريق ككل”.
وأردف متسابق فريق عمان لسباقات السيارات قائلا:” كنا نتطلع لانهاء الموسم في مركز أفضل ولكن شاءت الظروف بأن نتعرض الى الاحتكاك في بداية السباق، وفي هذه البطولات فأنت بحاجة الى الحفاظ على الوقت حتى تتمكن من التفوق على باقي المتسابقين، الا أن الحادث تسبب في توسيع الفارق الزمني بيننا وبين باقي المتسابقين”، وأشار الحارثي الى أن الطموحات والأمنيات كانت لكافة طاقم الفريق بأن نعتلي منصات التتويج، خصوصا بان الفريق حصل على المركز الأول في التأهيلات الرسمية.

وأوضح الحارثي بأنه وبالرغم من حصول الفريق على هذ المركز في بطولة بلانك بان الا أن الفريق نجح في التواجد بمنصات التتويج وذلك بحلبة سلفرستون وكان هدف الفريق بأن يكون متواجدا في منصات التتويج في إحدى الجولات وهذا ما تحقق.
وذكر الحارثي بأنه سيعود الى مسقط للعمل مجددا على برنامج الموسم المقبل 2017 ، حيث أشار الى أنه سيدرس كافة الامور الفنية للموسم المقبل والذي تمنى بأن يكون موسما حافلا، مشير الى أن التفاصيل سيتم سردها شكل كامل في شهر مارس المقبل كما جرت عليه العادة.
وأوضح المتسابق أحمد الحارثي بأن مكاسب الموسم الحالي كثيرة حيث تعلم الفريق كثيرا من أخطائه التي وقع فيها في المواسم الماضية، وعزز الفريق من قدراته، وعلى الصعيد الشخصي قال الحارثي:” استفدت كثيرا ومنها التحسن الأكبر في قيادتي، اذ نحاول جاهدين بأن نكون في أفضل حال في كافة السباقات التي نشارك فيها”.
وألمح الحارثي بأن الفريق يشارك في مختلف السباقات العالمية، مشيرا إلى أن مشاركة الفريق تتميز بعمل ترويج جيد للسلطنة عبر انتقال السيارة والطاقم من بلد لاخر وتواجد العلم العماني في هذه المحافل العالمية، وهذا بحد ذاته يعد ترويجا جيدا للبلد.
واختتم الحارثي تصريحه بالشكر لكافة الرعاة والداعمين له في هذه البطولة، متمنيا استمرار مثل هذا الدعم خلال مشاركاته المقبلة في الموسم القادم، وكذلك أثنى الحارثي على المتابعة الجماهيرية له من داخل السلطنة وخارجها.

من جانبه أكد جوني ادام متسابق فريق عمان لسباقات السيارات بأن الاداء العام للفريق كان جيدا طوال الموسم ولم يحالفنا الحظ في اعتلاء منصات التتويج في بعض السباقات وذلك لظروف خارجة عن ارادة الفريق وأتقدم بالشكر لجميع العاملين بفريق عمان لسباقات السيارات على الدعم الذي وجدناه من قبلهم وأشكر زميلي أحمد الحارثي وديفون موديل على المجهود الذي بذلاه خلال الجولات الخمس في هذا العام.
شهد سباق الجولة الأخيرة من البطولة حضورا إعلاميا من بعض الصحف المحلية في سلطنة عمان لتغطية فعاليات السباق الختامي من البطولة، حيث تواجد مندوب لأكثر من جريدة، قاموا بنقل وقائع البطولة خلال اليومين.

إلى الأعلى