الجمعة 20 أكتوبر 2017 م - ٢٩ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / تنمية نفط عمان تنظم ملتقى المترجمين العمانيين بحضور المختصين في الترجمة
تنمية نفط عمان تنظم ملتقى المترجمين العمانيين بحضور المختصين في الترجمة

تنمية نفط عمان تنظم ملتقى المترجمين العمانيين بحضور المختصين في الترجمة

نظمت شركة تنمية نفط عمان صباح امس ملتقى المترجمين العمانيين بحضور جمع غفير من المختصين في الترجمة من أكاديميين وممارسين من مختلف الجهات ليتحاوروا و يتناقشوا حول مواضيع تتعلق بالترجمة.
ويعدّ الملتقى الذي أقيم في مركز عالم المعرفة التابع للشركة فرصة مهمة للمترجمين العمانيين من الشباب للتعرف على زملاء المهنة والتواصل معهم وتبادل المهارف والخبرات بما يمهد الطريق نحو آفاق أرحب من التعاون المشترك والبنّاء.
حضر الفعالية عدد من الشخصيات الفاعلة في القطاع الثقافي والقطاع الترجمي من بينهم خميس بن راشد العدوي رئيس المنتدى الأدبي والمهندس سعيد بن محمد الصقلاوي رئيس جمعية الكتّاب والأدباء.
الجدير بالذكر أن فريق الترجمة بالشركة نظّم ملتقى المترجمين العمانيين في إطار جهوده الرامية إلى تحقيق التميز في الخدمات والمهارات الترجمية، فضلاً عن مشاركة معارفه وخبراته مع باقي المترجمين في البلاد.
وشهد الملتقى تقديم خمس أوراق عمل تناولت مواضيع متنوعة في الترجمة، شملت على سبيل المثال ورقة عن “سوق الترجمة والتحديات الراهنة”، وورقة بعنوان:”تجربة إعداد قاموس برلماني”، وأخرى بعنوان:”تجربتي في مجال الترجمة التطوعية (الترجمة الفلكية)”.يُشار إلى أن الشركة هي أول مؤسسة في السلطنة تصدر نشرة إخبارية ثنائية اللغة، وكان عنوانها:”أخبار شركتنا”، كما تُصدر حالياً مجلة المنهل ونشرة الفحل بالعربية والإنجليزية، إلى جانب عدد من النشرات الأخرى.وقد درجت الشركة على إصدار كافة نشراتها باللغتين، ففي حين أن اللغة الإنجليزية تُستخدم في شؤون العمل اليومية تحظى العربية باهتمام بالغ خصوصاً في التواصل مع ذوي الشأن داخل الشركة وخارجها.
ولفريق الترجمة بالشركة تاريخ حافل من الخبرة والإنجازات يمتد لأكثر من 40 عاماً أصدر خلالها عدداً من الكتب والمجلات بلغت نحو 10 إصدارات في مجال النفط و الغاز وغيره، مما أكسبه صيتاً وأهمية على مستوى السلطنة والمنطقة. و من بين إصداراته “قاموس النفط والغاز” الذي يعدّ الأول من نوعه في السلطنة وصدر في 2006 ثم صدرت نسخة ثانية في 2014.
وفي هذا الإطار عبّر صالح بن سالم العلوي رئيس قسم خدمات الترجمة بالشركة، عن شكره وتقديره لكل من حضر الملتقى على “مبادرتهم وتفاعلهم”، مضيفاً: إننا مسرورون بالحماس الذي أبداه المشاركون ورغبتهم الصادقة في عرض تجاربهم، وهذا يعكس طموحهم للارتقاء بمهنة الترجمة.
وفي كلمته التي ألقاها بهذه المناسبة، تحدث العلوي عن إسهام العمانيين في الترجمة، قائلاً: يتمتع العمانيون، بصفتهم ربابنة البحار، بتاريخ حافل من التفاعل والاندماج مع الحضارات الأخرى غير العربية، مما يحتم قيام نشاط ترجمي للتواصل و التفاهم مع الآخر.

إلى الأعلى